مصر اليوم - حرب تكسير العظام تشتعل في انتخابات الصيادلة

حرب تكسير العظام تشتعل في انتخابات "الصيادلة"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حرب تكسير العظام تشتعل في انتخابات الصيادلة

القاهرة ـ إسلام أبازيد

   استنكرت قائمة الصيادلة المستقلين، المرشحة في انتخابات نقابة الصيادلة التي ستجرى الجمعة المقبل، التدخلات السافرة من جانب بعض الأحزاب السياسية، مثل المصريين الأحرار والمصري الديموقراطي ومصر الحرية بجانب حزب مصر القوية انتخابات في النقابة.    وقال المتحدث الإعلامي باسم القائمة الدكتور محمود فتوح، إن القائمة تستغرب موقف هذه الأحزاب، والتي طالما هاجمت الإخوان، وحزبهم الحرية والعدالة من تدخلهم في النقابات المهنية للاستحواذ عليها بالطريقة نفسها، مؤكدا أن النقابات المهنية ليست ملكا لأحزاب سياسية ولن تكون، وسيقف صيادلة مصر دائما وأبدأ ضد مثل هذه الممارسات التي لا تسيء إلا إلى مقترفيها.    وأوضح فتوح في تصريحات خاصة أنه تمت دعوة قائمة الصيادلة المستقلين، للتنسيق مع إحدى القوائم المتنافسة ضدنا وهي قائمة المهنيين والترتيب معها، من أجل الدمج والاتحاد لتكوين قائمة موحدة، منعا لتفتيت الأصوات، لكننا فوجئنا أن حزب المصريين الأحرار والمصري الديموقراطي بجانب أحزاب الدستور ومصر الحرية وأحزاب مصر القوية تؤيد قائمة المهنيين، ودعوتهم للحضور كانت فقط من أجل التنازل لصالحهم، على الرغم من أن منسق القائمة عرض تنازل القائمة بأكملها باستثناء مرشح القائمة عن منطقة جنوب الصعيد، الدكتور أحمد صلاح، على أن يتم الدفع به في القائمة الموحدة بعد دمج القائمتين، وبالتالي يكون من قائمة المهنيين 11 عضوا بجانب عضو واحد من قائمة المستقلين، إلا أن هذا العرض قوبل بالرفض، من قبل هذه الأحزاب لأن المرشح المنافس على المقعد نفسه كان من حزب المصري الديموقراطي.     وأضاف "اكتشفنا وجود عضوين من هذه القائمة ضمن تشكيل حزب المصري الديموقراطي ، وعضو ضمن تشكيل المصريين الأحرار، وعضوين ضمن تشكيل حزب مصر القوية، وعضو ضمن تشكيل مصر الحرية، وبالتالي يتضح للجميع أننا عرضنا الاتحاد، من أجل الاتفاق على 12 صيدليا فقط، يكون الجميع خلفهم من أجل إنجاحهم ومنعا لتفتيت الأصوات، إلا أن الأحزاب المدنية وقائمة المهنيين وقفت ضد اقتناص هذه الفرصة، حرصا على مصالحها فقط، واكتشفنا أنهم يقومون منذ فترة بعيدة وقبل اجتماعنا بهم بدعم القائمة المتنافسة ضدنا، وأنهم لم يجتمعوا بنا إلا من أجل التنازل، لا الاتقاق والاتحاد والاندماج.    وقال إن الأغرب من كل هذا ورغم عرضنا تنازل أفراد القائمة جميعهم إلا فردا واحدا، إلا أنه عقب نهاية هذا الاجتماع تصرف أعضاء حزبي مصر الديموقراطي والمصريين الأحرار مع قائمتنا كأنها قائمة معادية، وأعلنوا أمامنا وبكل فجاجة دعمهم لقائمتهم وقائمة المهنيين .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حرب تكسير العظام تشتعل في انتخابات الصيادلة   مصر اليوم - حرب تكسير العظام تشتعل في انتخابات الصيادلة



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon