مصر اليوم - سرطان الثدي أكثر الأورام انتشارًا على مستوى العالم

سرطان الثدي أكثر الأورام انتشارًا على مستوى العالم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - سرطان الثدي أكثر الأورام انتشارًا على مستوى العالم

لندن ـ وكالات

تعتبر مشاكل الثدي من اهم المشاكل التي تواجه السيدات فهي شائعة الحدوث وتحدث في جميع الاعمار بعد سن البلوغ واثناء مرحلة الانجاب والرضاعة وفي سن النضج والعطاء. وتشكل الاورام هاجسا كبيرا لدى السيدات والاطباء معاً. ويعتبر سرطان الثدي اكثر الاورام غير الحميدة انتشاراً على مستوى العالم،ولكن ليس كل ورم ينشأ في الثدي هو سرطاني بالضرورة، فهناك اورام تظهر في الثدي ولكنها بطبيعتها حميدة، وغير حميدة وتصادف في اكثر من 50% من الحالات لدى السيدات في اوج نشاطهن الجنسي. وهي نادرا ما تظهر في سن العطاء، وهذا ما يجعلنا بان نعتقد بان لأسباب نشوئها علاقة مباشرة بنشاط المبيض وافرازة للهرمونات الانثوية. وتطلق على هذه الاورام من اكياس اوتكيسات اسم (Fibrocystic diseases) وهي مختلفة تماما عن اورام السرطان الصلبة. انها تتكون من الياف الثدي ذاته اومن الغدد الثديية، في بعض الحالات اكياساً تحتوي على سائل وتكون في طبيعتها متحركة بمجرد الضغط عليها. ويزيد حجمها قبيل حلول موعد الحيض فتسبب ازعاجا واوجاعاً في الصدر. بعكس اورام الثدي السرطانية التي لاتشعر السيدة عادة بوجودها ولا تسبب لها اي وجع او ازعاج وتكون ثابتة في مكانها ويكون سبب نشوئها غالبا خللا في الهرمونات ويلعب العامل الوراثي دورا بارزا ومهما في حدوثها ويعتبر العامل الاكبر في نشوئها ولذلك يعتبر التاريخ العائلي مهما للاستقصاء عن هذه المشاكل. تكتشف تكيسات الثدي عادة بالصدفة على اثر الشعور باوجاع صامتة وعميقة في الصدر واحساس بالامتلاء وتحجر في الثدي يخف ويقوى تبعا لمراحل الدورة الشهرية ولكنها بطبيعتها تشتد وتقوى كلما اقترب موعد الحيض. وفي الوقت ذاته تتزايد كذلك احجام التكيسات ثم تعود للتضاؤل ولربما تختفي بعد حلول الحيض التالي وقد نظهر بعض الافرازات من الحلمة وهي عادة تتواجد على شكل ادران اوتكتلات في كلا الثديين بعكس الورم السرطاني الذي ينشاء في ثدي واحد ولا يسبب اي وجع. بهدف التاكد من صحة تشخيص المرض يجب اجراء الفحوص السريرية والمخبرية اللازمة التي تجراء عادة عند الشك بوجود سرطان الثدي ويتم ذلك بالفحص الشعاعي الاولي والمعروف بالماموغرام وهو فحص اشعاعي بسيط مماثل للاشعة التى تجراء للصدر اي انة غير مؤلم وسريع حيث تظهر من خلالة انسجة الثدي بكل وضوح واي تغيرات فسيولوجية اوباثولوجية من الممكن مشاهدتها مثل تكلسات الغدد اللبنية اوالاورام الحميدة الليفية وكذلك الاورام غير الحميدة التي تظهر بشكل متميز يستطيع استشاري الاشعة والاطباء تمييزها عن الاورام الحمييدة كما انه من الممكن استخدام الاشعة الصوتية التي اثبتت كفاتها ودقتها في تشخيص امراض الثدي. وبعد ذلك سحب سائل من الكيس اوالورم باستخدام ابرة دقيقة اواخد خزعة نسيجية من الورم مباشرة وارسالها لاخصائي الانسجة لدراستها وتحليلها واعطاء الجواب الشافي لنوعية هذا الورم ام حميد اوغير حميد. ويستحسن في معالجة اورام الثدي الحميدة بازالتها والبعض يفضل مراقبتها تبعا لكل حالة من الحالات اما اذا كان الورم غير حميد فيجب استئصال الورم بواسطة استشاري جراحة اورام الثدي المختص في هذا المجال لانه خير من يجيد علاج هذه الحالات. ويرى بعض الاطباء بمعالجة اورام الثدي الحميدة باستخدام الهرمونات المضادة لهرمون الاستروجين والمحافظة على الوزن وتفادي السمنة والتعرض للاشعاعات. 

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - سرطان الثدي أكثر الأورام انتشارًا على مستوى العالم   مصر اليوم - سرطان الثدي أكثر الأورام انتشارًا على مستوى العالم



  مصر اليوم -

ارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة

أمبروسيو تبرز في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض

نيويوك ـ مادلين سعادة
أثبتت أليساندرا أمبروسيو أنها جميلة خارج المنصة أيضا، حيث أظهرت سيقانها الطويلة في فستان قصير، فيما كانت تتسوق لعيد الميلاد في غرب هوليوود، السبت، بعد أن تألقت على منصة العارضات في عرض فيكتوريا سيكريت الأخير في باريس ليلة الأربعاء، وبدت العارضة البالغة من العمر 35 عامًا لا تصدّق في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض، نصفه العلوي نصف شفاف مع بعض التفاصيل من الدانتيل الأسود. وتباهت أمبروسيو بسيقانها الطويلة والهزيلة، وارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة، في حين شقت طريقها في الشارع تحمل حقيبة كبيرة الحجم في يدها، وصففت شعرها الكستنائي في موجات فضفاضة متتالية وتركته ينساب أسفل كتفيها، كما أظهرت جمالها الطبيعي واضعة الحد الأدنى من الماكياج، وقبل بضعة أيام فقط كانت تترنح في سيرها على المنصة في الملابس الداخلية أثناء تصوير عرض أزياء فيكتوريا سيكريت، لكن أليساندرا شوهدت أيضا تقوم بدورها كأم يوم…

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017
  مصر اليوم - جاواي في الهند أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له
  مصر اليوم - شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:22 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا
  مصر اليوم - أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا

GMT 11:11 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى "راديو 9090"
  مصر اليوم - مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى راديو 9090

GMT 16:52 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

صحة المنيا تحرر 2621 مخالفة ومحضر غش تجاري

GMT 03:52 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

إجراء عملية استئصال ورم خبيث من البنكرياس في شبرا

GMT 00:59 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

التدخين بكثافة يؤثر بشكل كبير على الخصوبة عند الرجال

GMT 22:31 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

كثرة الجلوس طويلاً في العمل يؤذي "العمود الفقري"

GMT 21:00 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

والدة الطفلة المعجزة تؤكد تحسن صحة إبنتها

GMT 16:46 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دعم مستشفى مطروح العام بأحدث أجهزة الرنين المغناطيسي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش
  مصر اليوم - عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"
  مصر اليوم - سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في يا تهدي يا تعدي

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:05 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

علاج لإخراجات البنكرياس قبل تحولها إلى سرطان

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon