مصر اليوم - علماء يدعون إلى إعادة النظر في تدابير مكافحة الملاريا

علماء يدعون إلى إعادة النظر في تدابير مكافحة الملاريا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - علماء يدعون إلى إعادة النظر في تدابير مكافحة الملاريا

واشنطن ـ وكالات

قال علماء في دراسة حديثة إن هناك حاجة إلى التوصل إلى تدابير جديدة للتعامل مع أماكن تركز مرض الملاريا، خاصة في الدول ذات المستويات المنخفضة لهذا المرض. وقد شهدت دول مثل ماليزيا وبوتان انخفاضا في مستويات الإصابة بمرض الملاريا، لكن لا تزال هناك بعض جيوب للعدوى في هذه الدول، وخاصة بين الرجال الذين يعيشون أو يعملون في الهواء الطلق.وقال علماء في دراسة جديدة نشرت في مجلة لانسيت العلمية إن هذا يعني أن الإجراءات التي تتخذ في المنازل، مثل استعمال النوافذ الشبكية، غير فعالة.الأكثر عرضة للإصابةوفي الدول التي تشهد وجود مستويات مرتفعة من الملاريا، تصبح النساء والأطفال أكثر عرضة للمرض إلى حد كبير. لكن في الأماكن التي حققت نجاحا بشكل عام في تخفيض مستويات الإصابة بالمرض، يواجه الرجال أغل المخاطر المتعلقة بالإصابة بهذا المرض. ويتعرض الأشخاص الذين يعملون في الغابات أو المزارع، أو الذين يضطرون للنوم في الحقول لحماية المحاصيل، أكثر من غيرهم إلى الإصابة بالمرض. وفي الفلبين، تبين أن الرجال الذين يذهبون إلى الغابات ليلاً للصيد، أو لجمع الأخشاب، هم أكثر عرضة للإصابة بالمرض، بنسبة ست مرات، مقارنة بالرجال الآخرين. وفي سريلانكا، حيث انخفضت معدلات الإصابة بمرض الملاريا بنسبة 99.9 في المئة بين عامي 1999 و2011، ارتفعت نسبة الإصابة بين الرجال من 54 في المئة إلى 93 في المئة.وتشير الدراسة أيضا إلى إمكانية وجود علاقة بين هذه المعدلات، والنزاعات التي دارت في سريلانكا التي استمرت من عام 1983 إلى 2009، كما أن المجموعات الأخرى المعرضة للإصابة بالمرض وبنسب متفاوته تضم الأقليات العرقية أو السياسية التي عادة ما تكون من الفقراء ومن الأشخاص الكثيري التنقل. أعباء الملارياويقول الباحثون الذين شاركوا في الدراسة إن هناك حاجة إلى وجود تدابير مختلفة للوقاية من مرض الملاريا، مقارنة بالتدابير التقليدية المتبعة حاليا. وقال ريتشارد فيشيم، الأستاذ الجامعي، ومدير مجموعة الصحة العالمية بجامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، وقائد فريق البحث في هذه الدراسة: "إن استراتيجيات مكافحة الملاريا المتبعة خلال العقد الماضي أثبتت نجاحا كبيرا في خفض معدلات الملاريا على مستوى العالم".وأضاف: "ومع ذلك، يجب تطوير هذه الاستراتيجيات من أجل التعامل بفاعلية مع الأشكال المتغيرة للإصابة بالمرض في المناطق ذات الانتشار المنخفض لهذا المرض". وأوضح فيشيم أنه يجب "وضع طرق أكثر تطورا للتعرف على هؤلاء الأشخاص الذين يصابون بالمرض، وللاستجابة السريعة والفعالة. كما أن الخبر السار هو أن هذه الطرق تتم بنجاح كبير في دول مثل الصين، وسريلانكا وسوازيلند".وبالإضافة إلى ذلك، هناك نوع مختلف من طفيليات الملاريا التي تسبب مشاكل أيضا، وبشكل تقليدي، كانت الملاريا المنجلية هي المسؤولة عن معظم حالات الإصابة بالملاريا في جميع أنحاء العالم.لكن النجاح في السيطرة على هذا النوع من الملاريا في العديد من البلدان، أدى إلى وجود نسبة متزايدة من الإصابة بنوع آخر من طفيليات الملاريا التي تعرف باسم ملاريا المُتَصَوِّرَاتِ النَّشيطَة.ولم يثبت هذا النوع الأخير من الملاريا أنه فتاك، لكنه أكثر صعوبة في اكتشافه وعلاجه، وبالتالي فهو أكثر صعوبة في الوقاية منه والقضاء عليه. وقال الباحثون في هذه الدراسة: إنه مع "تقليل البلدان للأعباء المتعلقة بالملاريا، هناك حاجة إلى تطوير، وتوثيق، وتبني الاستراتيجيات التي تتعامل مع التغيرات الجديدة في مجال الأوبئة".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - علماء يدعون إلى إعادة النظر في تدابير مكافحة الملاريا   مصر اليوم - علماء يدعون إلى إعادة النظر في تدابير مكافحة الملاريا



  مصر اليوم -

أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك

المغنية ماريا كاري تتألق في فستان وردي أنيق

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت المغنية ماريا كاري، على السجادة الحمراء، أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك، مرتدية فستان وردي مثير. وعلى الرغم من أنها اختارت فستانًا طويلًا إلا أنه كان مجسمًا وكاشفًا عن مفاتنها بفتحة صدر كبيرة، وزاوجته بمجموعة رائعة من المجوهرات. وأظهر ثوب ماريا الرائع منحنياتها الشهيرة بشكل كبير على السجادة الحمراء. وشوهد مساعد ماريا يميل لضبط ثوبها الرائع في حين وقفت هي للمصورين، لالتقاط صورها بابتسامتها الرائعة. وصففت شعرها في تمويجات ضخمة فضفاضة، وتركته منسابًا على كتفيها، وأبرزت بشرتها المذهلة بأحمر خدود وردي، وأكوام من الماسكارا السوداء. وشملت قائمة الضيوف مجموعة من الأسماء الكبيرة المرشحة لتقديم فقرات في تلك الأمسية، إلى جانب ماريا، ومنهم باتي لابيل، شاكا خان، تيانا تايلور، فانيسا ويليامز، جوجو، بيبي ريسكا، سيرايا. وتزينت السيدات في أحسن حالاتهن فور وصولهن إلى الأمسية. وشوهدت آشلي غراهام في فستان مصغر بلون بورجوندي مخملي، الذي أظهر لياقتها…

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد
  مصر اليوم - إستريا Istria  تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 11:03 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

حملات لمقاطعة "الديلي ميل" وحذف التطبيق الخاص بها
  مصر اليوم - حملات لمقاطعة الديلي ميل وحذف التطبيق الخاص بها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل
  مصر اليوم - فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي
  مصر اليوم - دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 11:14 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

اللبن ذو البكتريا الحية يزيد من دفاعات الجسد

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon