مصر اليوم - علماء أميركيون يستخدمون تقنية الاستنساخ لإعادة برمجة خلايا الجلد

علماء أميركيون يستخدمون تقنية الاستنساخ لإعادة برمجة خلايا الجلد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - علماء أميركيون يستخدمون تقنية الاستنساخ لإعادة برمجة خلايا الجلد

واشنطن ـ يو بي آي

عمد علماء أميركيون إلى استخدام تقنية الاستنساخ العلاجي لإعادة برمجة خلايا من الجلد وتحويلها إلى خلايا جذعية يمكنها أن تتحول إلى أي نوع من خلايا الجسم وبالتالي المساهمة في علاج مجموعة من الأمراض. وأفاد موقع "هيلث دي نيوز" الأميركي ان الإنجاز الي حققه العلماء الأميركيون يعد تقدماً كبيراً في مجال تكنولوجيا الخلايا الجذعية، ولكنه في الوقت عينه يعد خطوة كبيرة إلى الأمام باتجاه الاستنساخ البشري. وأوضح ان الخلايا الجديدة متطابقة جينياً مع خلايا الشخص الذي أخذت منه، والخلايا الجذعية يمكن أن تتناسب مع كل الأنسجة التي يحتاجها الجسم مثل الأعصاب والعضلات والعظام. وذكر انه بالرغم من النجاح في استنساخ النعجة دولي في العام 1996، فقد فشل العلماء في استنساخ حيوانات رئيسية مثل القردة والشيمبانزي أو استنساخ البشر. وقال الخبير في الاستنساخ خوسي سيبيلي ان التقدم التكنولوجي في هذه الدراسة يعني ان استنساخ قرد بات مسألة وقت ليس إلا. يشار إلى ان العلماء الذين قاموا بالبحث هم من مركز أبحاث أوريغون للحيوانات الرئيسية وجامعة الصحة والعلوم في أوريغون. ويذكر انه في هذه الدراسة لم تستخدم أجنة مخصبة في التوصل إلى الخلايا الجذعية الجديدة وهو أمر كان مثار جدل كبير في العقد الماضي. وحرص معدو الدراسة على التوضيح ان عملهم لا يقود إلى الاستنساخ البشري وإنما قد يشجع آخرين على محاولة القيام باستنساخ بشري "بالرغم من ان هذا أمر ما زال بعيد المنال".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - علماء أميركيون يستخدمون تقنية الاستنساخ لإعادة برمجة خلايا الجلد   مصر اليوم - علماء أميركيون يستخدمون تقنية الاستنساخ لإعادة برمجة خلايا الجلد



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon