مصر اليوم - دراسة للمخ تدحض نظرية إدمان الجنس

دراسة للمخ تدحض نظرية إدمان الجنس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دراسة للمخ تدحض نظرية إدمان الجنس

لندن - مصر اليوم

يبرر البعض شبقهم وحبهم للجنس بأنهم مدمنون ولا إرادة لهم فيما يفعلون ويُحمّلون مخهم مسؤولية الإدمان على الجنس، كما يفعل مدمنو المخدرات، فهل يمكن للمخ حقًا أن يدمن على الجنس بحيث لا يعود الشخص قادرًا على التحكم في سلوكه؟. حملت أنباء سيئة لأشخاص مثل تايغر وودز وراسل براند وآخرين ممن ينحون باللائمة في سلوكهم العنيف على إدمان الجنس، كشفتها دراسة جديدة لباحثين في علوم المخ في جامعة لوس أنجلوس في بولاية كاليفورنيا الأميركية، أن إدمان الجنس ليس اضطرابًا سلوكيًا حقيقيًا. وفحصت الدراسة، المنشورة في الدورية العلمية "للتأثيرات الاجتماعية للعلوم العصبية والنفسية"، الاستجابات العصبية للمواد الإباحية لـ 39 رجلاً و13 امرأة، ممن قالوا إنهم يعانون صعوبة في التحكم في رغباتهم الجنسية. وخلصت الدراسة أن الاستجابات العصبية مختلفة عن استجابة الأدمغة المدمنة للمخدرات لصور المخدرات، وقالت واضعة الدراسة، نيكول براوس، لصحيفة "سيكولوجي توداي" إن "المخ لا يستجيب للصور مثل استجابة مدمنين آخرين لإدمانهم للمخدرات"  فإذا ما صحت هذه النتائج فإنها ستمثل تحديًا كبيرًا للنظريات الحالية المتعلقة بإدمان الجنس".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دراسة للمخ تدحض نظرية إدمان الجنس   مصر اليوم - دراسة للمخ تدحض نظرية إدمان الجنس



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon