مصر اليوم - تراكم الملح تحت جلد الإنسان يؤدي إلى ارتفاع الدم والقلب

تراكم الملح تحت جلد الإنسان يؤدي إلى ارتفاع الدم والقلب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تراكم الملح تحت جلد الإنسان يؤدي إلى ارتفاع الدم والقلب

برلين - مصر اليوم

الملح عنصر مهم في تركيب العظام وفي بناء الجهاز المناعي لجسم الإنسان، لكنه يؤدي أيضاً إلى إمراض ارتفاع الدم والقلب. العلماء يدرسون سلوك جزيئات الملح الغريب من خلال نتائج تجربة رائد فضاء ألماني بقي في الفضاء ثلاثة أسابيع. بقي رائد الفضاء والطبيب والفيزيائي الألماني راينهولد ايفالد عام 1997 ثلاثة أسابيع في الفضاء، ليس فقط لإجراء تجاربه العلمية، بل لأجراء تجربة على نفسه أيضاً. "حاولت خلال الفترة التي قضيتها في الفضاء، السيطرة على الغذاء والشراب. وتسجيل كل ما أتناوله بدقة". كان الهدف من التجربة دراسة عملية الايض الغذائي في حالة انعدام الجاذبية. "بعد عودتي إلى الأرض، ثبت لدينا أن توازن الملح في الجسم مختلف في الفضاء عما هو عليه على سطح الأرض". تم دراسة إفرازات جسم رائد الفضاء خلال الرحلة. وتوصل الباحثون إلى نتائج مفاجئة، إذ تبين أن جسمه  قام بتخزين كمية كبيرة من الملح بمقدار ستة لترات من السوائل داخل جسم الإنسان العادي على الأرض. لكن وزنه لم يزداد بمقدار ستة كيلوغرامات. كان الأطباء يعتقدون أن الملح يذوب تماماً في سوائل جسم الإنسان. "كنا نقرأ في كتب الطب إن الملح والماء يجريان معاً"، كما يوضح روبرت غيريرتز من مركز الفضاء والطيران الألماني. فالملح الزائد في الجسم يجب التخلص منه عن طريق التبول. لكن بعد التجربة تبين أن حسم الإنسان لا يتصرف بهذه الطريقة. ولفهم طبيعة جسم الإنسان قام العلماء بعزل بعض طلبة الرياضة المتطوعين، وزودهم بنسبة أكبر من الملح في الطعام  والشراب عما هو طبيعي. وأكتشف العلماء أن الملح لا يذوب في سوائل الجسم ويؤثر على ضغط الدم فقط، بل وأن نسبة كبيرة منه تذهب في بناء العظام ونظام المناعة في جسم الإنسان. أثار هذا الاكتشاف اهتمام ينز تيتزه، الذي كان آنذاك طالباً في الكلية الطبية وأصبح فيما بعد البروفسور تيتزه مدير مركز بحوث الطب في جامعة ايرلانغن الألمانية. نظام مناعي حاول تيتزه فهم ميكانيكية عمل جزيئات الملح في جسم الإنسان وأكتشف أن هناك جسيمات تسمى بالبالعات ( Macrophagen) وهي جزيئات دم بيضاء تحبذ العمل مع جزيئات الملح. تقوم هذه الجزئيات بفحص نسبة الملح تحت الجلد، وحينما تكتشف أن النسبة عاليه تقوم عن طريق الجهاز اللمفاوي بفرز الملح إلى الخارج عن طريق الجلد. "لكن ليس كل جسيمات الدم البيضاء تتعامل مع الملح بهذه الطريقة. فهناك جسيمات الخلايا اللمفاوية التائية التي تهاجم وتقضي على خلال الجسم التي تحتوي على نسبة عالية من الأملاح. ما يعني كارثة بالنسبة لجسم الإنسان"، حسب البروفسور تيتزه. وبهذا فإن من يتناول كمية كبيرة من الملح فانه لا يتعرض لارتفاع بضغط الدم فقط، بل إلى مخاطر الدفاع الأوتوماتيكي من الجسيمات البيضاء مثلما يحدث في مرض التصلب المتعدد بالأوعية الدموية. لكن العلماء مازالوا يجرون البحوث حول طبيعة عمل جزيئات الملح في جسم الإنسان. وهناك أسئلة مازالت تحتاج إلى أجابات، مثل لماذا تخزن أجساد كبار السن نسبة كبيرة من الملح تحت الجلد، رغم تناول كمية طبيعة من الملح؟ رغم معرفة أن ارتفاع الملح بالجسم يمكن أن يؤدي لارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تراكم الملح تحت جلد الإنسان يؤدي إلى ارتفاع الدم والقلب   مصر اليوم - تراكم الملح تحت جلد الإنسان يؤدي إلى ارتفاع الدم والقلب



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon