مصر اليوم - دعوة دولية في اليوم العالمي لداء الكلب لتنفيذ حملات تطعيم وتوعية

دعوة دولية في اليوم العالمي لداء الكلب لتنفيذ حملات تطعيم وتوعية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دعوة دولية في اليوم العالمي لداء الكلب لتنفيذ حملات تطعيم وتوعية

روما - أ ش أ

أكدت كل من منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة "الفاو"، والمنظمة العالمية للصحة الحيوانية، ومنظمة الصحة العالمية اليوم أن المنظمات الثلاثة لها هدف مشترك للقضاء على السعار البشرى، ومكافحة هذا المرض بين الحيوانات، ففى كل عام، يتعرض ما يصل إلى 60 ألف شخص إلى عذاب حتى الموت بسبب داء الكلب (السعار)، والعديد منهم أطفال عضتهم كلاب مصابة بالسعار، وهو مرض يمكن القضاء عليه والحيلولة دون الإصابة به.وأشار بيان مشترك للمنظمات الثلاثة- فى اليوم العالمى لداء الكلب (السعار)- إلى أن عوامل المشاركة الاجتماعية، والتعليم والتوعية العامة، تبرز كعناصر فاعلة فى نجاح برامج مكافحة داء الكلب؛ ويعد تطعيم الكلاب إجراء حاسماً، يتعين على المجتمعات المحلية وغيرها أن تأخذ على عاتقها هذه المسؤولية، للحيلولة دون وقوع عضات الكلب، والتصرف فى حالة وقوع هذا الحدث.وأوضح البيان أن أكثر من 100 بلد يتم التبليغ فيها عن حالات الإصابة بداء السعار فى الكلاب، مما يعرض الأشخاص إلى الخطر، مشيرة إلى أنه لا بد أن تشمل برامج مكافحة السعار الكلاب الجوالة بحرية والضالة، بخيارات للإدارة والوقاية، وتتاح لقاحات مأمونة وفعالة لتطعيم الكلاب بتكاليف فى المتناول، لاسيما وأن البلدان التى تشرع بتنفيذ حملات القضاء على السعار، والوصول بسهولة إلى لقاحات ذات نوعية مؤكدة، لحملات التطعيم ولإدارة الوقاية من تفشى المرض.فى حالة العضة من كلب مصاب بالسعار تملك الضحية فرصة البقاء على قيد الحياة إذا جرى تنظيف الجرح كليّاً على الفور، بكمية كبيرة من الماء والصابون، ومن ثم مداواة الشخص فى الوقت المناسب بمواد واقية من المرض بعد وقوع العضة (المداواة بدورة كاملة من لقاح التطعيم، وفى الحالات الخطيرة بالبروتينات المانعة). وبالوسع تلقيح الأشخاص بتطعيم وقائى ضد داء الكلب فى حالة التعرض الشديد لخطر الكلاب المحلية أو الحيوانات البرية، مثل عمال الصحة الحيوانية، والعاملين فى المختبرات أو الأطباء البيطريين، لحمايتهم قبل إمكانية الإصابة بالعض.وإلى جانب مواجهة داء السعار فى الكلاب، لا بد من الانتباه أيضا إلى إمكانية انتقال المرض عبر الحيوانات البرية. وفى بضع مناطق من العالم، أصبح داء الكلب ينتقل عبر الحيوانات البرية كأكثر سبل عدوى الإنسان بالمرض، مثلاً عبر الخفافيش فى أمريكا الجنوبية، ويمكن للتغيرات البيئية والتماس المتزايد بين البشر والحيوانات البرية أن يُفاقم من تعرض البشر إلى أنواع حيوانية برية حاملة لداء الكلب، وتتعرض الماشية إلى العدوى بالسعار من الكلاب أو الحيوانات البرية، مما يتمخض عن خسائر اقتصادية ويضر بالأمن الغذائى.وعلى المستوى الإقليمى استكملت بلدان أمريكا اللاتينية وجنوب شرق آسيا مخططاتها للقضاء على داء السعار المعدى من الكلب للإنسان بحلول عام 2015 وعام 2020 على التوالى، فى هذه الأثناء، تعكف منظمة "فاو"، والمنظمة العالمية لصحة الحيوان، ومنظمة الصحة العالمية على العمل فى تعاون وثيق لرفع مستويات الوعى والالتزام العالمى بتصعيد الحرب على داء الكلب.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دعوة دولية في اليوم العالمي لداء الكلب لتنفيذ حملات تطعيم وتوعية   مصر اليوم - دعوة دولية في اليوم العالمي لداء الكلب لتنفيذ حملات تطعيم وتوعية



  مصر اليوم -

أثناء تجولها في رحلة التسوق في نيويورك

فيكتوريا بيكهام تبدو أنيقة في فستان أزرق منقوش

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت فيكتوريا بيكهام أثناء تجولها في رحلة التسوق في نيويورك، مرتدية فستان منقوش باللونين الأزرق والأبيض، يصل طوله إلى الكاحل. وأبرزت لياقتها البدنية وسيقانها الطويلة في زوج من الأحذية البيضاء بكعب فضي. وبدا الفستان ممسكًا بخصرها، مما أظهر رشاقتها المعهودة، ووضعت إكسسوار عبارة عن نظارة شمس سوداء، وحقيبة بنية من الفراء، وصففت شعرها الأسود القصير بشكل مموج. وشاركت الأسبوع الماضي، متابعيها على "انستغرام"، صورة مع زوجها لـ17 عامًا ديفيد بيكهام، والتي تبين الزوجين يحتضنان بعضهما البعض خلال سهرة في ميامي، فيما ارتدت فستان أحمر حريري بلا أكمام.  وكتبت معلقة على الصورة "يشرفنا أن ندعم اليوم العالمي للإيدز في ميامي مع زوجي وأصدقائنا الحميمين". وكانت مدعوة في الحفل الذي أقيم لدعم اليوم العالمي للإيدز، ووقفت لالتقاط صورة أخرى جنبًا إلى جنب مع رجل الأعمال لورين ريدينغر. وصممت فيكتوريا سفيرة النوايا الحسنة لبرنامج الأمم المتحدة المشترك العالمي، تي شيرت لجمع…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 09:42 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف
  مصر اليوم - مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف

GMT 20:33 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 11:09 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

عبد الناصر العويني يعترف بوجود منظومة قضائية مستبدة
  مصر اليوم - عبد الناصر العويني يعترف بوجود منظومة قضائية مستبدة

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان

GMT 00:22 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

اعتماد وحدات صحية للعمل في طب الأسرة في المنيا

GMT 23:56 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

بني سويف تبحث الخبرات الصينية في انشاء مصنع للأدوية

GMT 23:46 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

توقيع عقد إنشاء أول مصنع أمصال إنفلونزا الطيور في مصر

GMT 22:06 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

استمرار الحملة القومية ضد الديدان المعوية في المنوفية

GMT 16:52 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

صحة المنيا تحرر 2621 مخالفة ومحضر غش تجاري

GMT 03:52 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

إجراء عملية استئصال ورم خبيث من البنكرياس في شبرا

GMT 00:59 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

التدخين بكثافة يؤثر بشكل كبير على الخصوبة عند الرجال
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:32 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

طلاب يقترعون لصالح الحصول على "كراسي القيلولة"
  مصر اليوم - طلاب يقترعون لصالح الحصول على كراسي القيلولة

GMT 14:16 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة
  مصر اليوم - رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية
  مصر اليوم - مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"

GMT 14:16 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 20:33 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 08:38 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد خفض المكسرات من أمراض القلب

GMT 09:42 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon