مصر اليوم - الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقد الوزن

الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقد الوزن

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقد الوزن

واشنطن ـ أ.ش.أ

أظهرت دراسة طبية أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية اللاتى يتبعن نظاما غذائيا يجدن صعوبة ومشقة في فقدان والتخلص من الوزن الزائد بالمقارنة بالأمريكيات من البيض وذلك بسبب ضعف آلية حرق الدهون والسعرات الحرارية لديهن. وأوضح الدكتور سميث بارنز أستاذ السمنة والغدد الصماء أن العديد من الدراسات الطبية قد توصلت إلى أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية يملين إلى فقدان كيلوجرام أقل من مثيلاتهن ذات الأصول القوقازية. كان العلماء في الماضي غير متأكدين بصورة كاملة عن الاختلافات بين الأجناس فيما يتعلق بفقدان الوزن، إلا أن الأبحاث التى أجريت مؤخرا تشير إلى أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية أقل قدرة على التخلص من الوزن الزائد حيث يرون أن التفسير الوحيد لذلك هو أن أجسامهم بحاجة إلى سعرات حرارية أقل. كان الباحثون قد عكفوا على إجراء أبحاثهم على نحو 39 أمريكية ذات أصول أفريقية ونحو 66 من البيض حيث عانت المشاركات من سمنة شديدة وخضعوا بشكل عشوائي إما إلى نظام غذائى محدود السعرات الحرارية وحده أو نظام غذائي جنبا إلى جنب مع بعض التوجيهات العملية. كما قام الباحثون بقياس استهلاك المرأة للطاقة يوميا في أول الدراسة ونهايتها مع تتبع النشاط البدني سواء منفردا أو مع استخدام أجهزة رياضية ليتم تتبعهم لأكثر من ستة أشهر. وأشارت المتابعة إلى أن الأمريكيات من البيض فقدوا في المتوسط 24 كليوجراما في مقابل 16 كيلوجراما للأمريكيات ذات الأصول الأفريقية وذلك وفقا لنتائج الدراسة التي نشرت في المجلة الدولية للبدانة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقد الوزن   مصر اليوم - الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقد الوزن



  مصر اليوم -

قرَّرت الدخول لعالم التمثيل لأول مرَّة من خلال التلفزيون

ريهانا تتخفى بمعطف أخضر أثناء تجولها في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعادة
فشلت ريهانا في التخفي أثناء تجولها في نيويورك ليلة الإثنين، وذلك لأن ظهور واحد على شاشة التلفزيون كفاية لتصبح معروفًا لدى الجميع. ويبدو أنّ الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا كانت تأمل بأن تتسحب بدون أن يلاحظها أحد أثناء توجهها إلى اجتماع مستحضرات التجميل سيفورا في وقت متأخر من الليل. وقد فضّلت ريهانا أن ترتدي معطف ترينش أخضر ضخم، وأقرنته مع قبعة بيسبول وأحذية تمويه تشبه تلك التي يرتدونها في الجيش. مما لا شك فيه أن نجمة البوب ​​كانت تتطلع إلى إنهاء أعمالها في أسرع وقت ممكن حتى تتمكن من الاندفاع إلى المنزل لتتابع آخر دور تقوم بتمثيله. وقرَّرت ريهانا الدخول إلى عالم التمثيل لأول مرة من خلال التلفزيون، حيث قدَّمت دور ماريون كرين في حلقة ليلة الإثنين من بيتس موتيل. وتقوم بلعب ذلك الدور الشهير الذي لعبته جانيت ليه في عام 1960 في فيلم ألفريد هيتشكوك "سايكو".…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon