مصر اليوم - الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقدان الوزن الزائد

الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقدان الوزن الزائد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقدان الوزن الزائد

واشنطن ـ مصر اليوم

ظهرت دراسة طبية أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية اللاتى يتبعن نظاما غذائيا يجدن صعوبة ومشقة فى فقدان والتخلص من الوزن الزائد، بالمقارنة بالأمريكيات من البيض، وذلك بسبب ضعف آلية حرق الدهون والسعرات الحرارية لديهن. وأوضح الدكتور سميث بارنز أستاذ السمنة والغدد الصماء، أن العديد من الدراسات الطبية قد توصلت إلى أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية يميلن إلى فقدان كيلوجرام أقل من مثيلاتهن ذات الأصول القوقازية. كان العلماء فى الماضى غير متأكدين بصورة كاملة عن الاختلافات بين الأجناس فيما يتعلق بفقدان الوزن، إلا أن الأبحاث التى أجريت مؤخرا تشير إلى أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية أقل قدرة على التخلص من الوزن الزائد، حيث يرون أن التفسير الوحيد لذلك هو أن أجسامهم بحاجة إلى سعرات حرارية أقل. كان الباحثون قد عكفوا على إجراء أبحاثهم على نحو 39 أمريكية ذات أصول أفريقية، ونحو 66 من البيض، حيث عانت المشاركات من سمنة شديدة وخضعوا بشكل عشوائى إما إلى نظام غذائى محدود السعرات الحرارية، أو نظام غذائى جنبا إلى جنب مع بعض التوجيهات العملية. كما قام الباحثون بقياس استهلاك المرأة للطاقة يوميا فى أول الدراسة ونهايتها مع تتبع النشاط البدنى سواء منفردا أو مع استخدام أجهزة رياضية ليتم تتبعهم لأكثر من ستة أشهر. وأشارت المتابعة إلى أن الأمريكيات من البيض فقدوا فى المتوسط 24 كليوجراما فى مقابل 16 كيلوجراما للأمريكيات ذات الأصول الأفريقية، وذلك وفقا لنتائج الدراسة التى نشرت فى المجلة الدولية للبدانة.ظهرت دراسة طبية أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية اللاتى يتبعن نظاما غذائيا يجدن صعوبة ومشقة فى فقدان والتخلص من الوزن الزائد، بالمقارنة بالأمريكيات من البيض، وذلك بسبب ضعف آلية حرق الدهون والسعرات الحرارية لديهن. وأوضح الدكتور سميث بارنز أستاذ السمنة والغدد الصماء، أن العديد من الدراسات الطبية قد توصلت إلى أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية يميلن إلى فقدان كيلوجرام أقل من مثيلاتهن ذات الأصول القوقازية. كان العلماء فى الماضى غير متأكدين بصورة كاملة عن الاختلافات بين الأجناس فيما يتعلق بفقدان الوزن، إلا أن الأبحاث التى أجريت مؤخرا تشير إلى أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية أقل قدرة على التخلص من الوزن الزائد، حيث يرون أن التفسير الوحيد لذلك هو أن أجسامهم بحاجة إلى سعرات حرارية أقل. كان الباحثون قد عكفوا على إجراء أبحاثهم على نحو 39 أمريكية ذات أصول أفريقية، ونحو 66 من البيض، حيث عانت المشاركات من سمنة شديدة وخضعوا بشكل عشوائى إما إلى نظام غذائى محدود السعرات الحرارية، أو نظام غذائى جنبا إلى جنب مع بعض التوجيهات العملية. كما قام الباحثون بقياس استهلاك المرأة للطاقة يوميا فى أول الدراسة ونهايتها مع تتبع النشاط البدنى سواء منفردا أو مع استخدام أجهزة رياضية ليتم تتبعهم لأكثر من ستة أشهر. وأشارت المتابعة إلى أن الأمريكيات من البيض فقدوا فى المتوسط 24 كليوجراما فى مقابل 16 كيلوجراما للأمريكيات ذات الأصول الأفريقية، وذلك وفقا لنتائج الدراسة التى نشرت فى المجلة الدولية للبدانة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقدان الوزن الزائد   مصر اليوم - الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقدان الوزن الزائد



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف
  مصر اليوم - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز
  مصر اليوم - استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
  مصر اليوم - علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل السبع بنات

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon