مصر اليوم - الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقدان الوزن الزائد

الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقدان الوزن الزائد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقدان الوزن الزائد

واشنطن ـ مصر اليوم

ظهرت دراسة طبية أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية اللاتى يتبعن نظاما غذائيا يجدن صعوبة ومشقة فى فقدان والتخلص من الوزن الزائد، بالمقارنة بالأمريكيات من البيض، وذلك بسبب ضعف آلية حرق الدهون والسعرات الحرارية لديهن. وأوضح الدكتور سميث بارنز أستاذ السمنة والغدد الصماء، أن العديد من الدراسات الطبية قد توصلت إلى أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية يميلن إلى فقدان كيلوجرام أقل من مثيلاتهن ذات الأصول القوقازية. كان العلماء فى الماضى غير متأكدين بصورة كاملة عن الاختلافات بين الأجناس فيما يتعلق بفقدان الوزن، إلا أن الأبحاث التى أجريت مؤخرا تشير إلى أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية أقل قدرة على التخلص من الوزن الزائد، حيث يرون أن التفسير الوحيد لذلك هو أن أجسامهم بحاجة إلى سعرات حرارية أقل. كان الباحثون قد عكفوا على إجراء أبحاثهم على نحو 39 أمريكية ذات أصول أفريقية، ونحو 66 من البيض، حيث عانت المشاركات من سمنة شديدة وخضعوا بشكل عشوائى إما إلى نظام غذائى محدود السعرات الحرارية، أو نظام غذائى جنبا إلى جنب مع بعض التوجيهات العملية. كما قام الباحثون بقياس استهلاك المرأة للطاقة يوميا فى أول الدراسة ونهايتها مع تتبع النشاط البدنى سواء منفردا أو مع استخدام أجهزة رياضية ليتم تتبعهم لأكثر من ستة أشهر. وأشارت المتابعة إلى أن الأمريكيات من البيض فقدوا فى المتوسط 24 كليوجراما فى مقابل 16 كيلوجراما للأمريكيات ذات الأصول الأفريقية، وذلك وفقا لنتائج الدراسة التى نشرت فى المجلة الدولية للبدانة.ظهرت دراسة طبية أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية اللاتى يتبعن نظاما غذائيا يجدن صعوبة ومشقة فى فقدان والتخلص من الوزن الزائد، بالمقارنة بالأمريكيات من البيض، وذلك بسبب ضعف آلية حرق الدهون والسعرات الحرارية لديهن. وأوضح الدكتور سميث بارنز أستاذ السمنة والغدد الصماء، أن العديد من الدراسات الطبية قد توصلت إلى أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية يميلن إلى فقدان كيلوجرام أقل من مثيلاتهن ذات الأصول القوقازية. كان العلماء فى الماضى غير متأكدين بصورة كاملة عن الاختلافات بين الأجناس فيما يتعلق بفقدان الوزن، إلا أن الأبحاث التى أجريت مؤخرا تشير إلى أن الأمريكيات ذات الأصول الأفريقية أقل قدرة على التخلص من الوزن الزائد، حيث يرون أن التفسير الوحيد لذلك هو أن أجسامهم بحاجة إلى سعرات حرارية أقل. كان الباحثون قد عكفوا على إجراء أبحاثهم على نحو 39 أمريكية ذات أصول أفريقية، ونحو 66 من البيض، حيث عانت المشاركات من سمنة شديدة وخضعوا بشكل عشوائى إما إلى نظام غذائى محدود السعرات الحرارية، أو نظام غذائى جنبا إلى جنب مع بعض التوجيهات العملية. كما قام الباحثون بقياس استهلاك المرأة للطاقة يوميا فى أول الدراسة ونهايتها مع تتبع النشاط البدنى سواء منفردا أو مع استخدام أجهزة رياضية ليتم تتبعهم لأكثر من ستة أشهر. وأشارت المتابعة إلى أن الأمريكيات من البيض فقدوا فى المتوسط 24 كليوجراما فى مقابل 16 كيلوجراما للأمريكيات ذات الأصول الأفريقية، وذلك وفقا لنتائج الدراسة التى نشرت فى المجلة الدولية للبدانة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقدان الوزن الزائد   مصر اليوم - الأميركيات ذات الأصول الأفريقية يجدن صعوبة في فقدان الوزن الزائد



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تبرز في تنّورة قصيرة كشفت عن مؤخرتها

لندن _ كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon