مصر اليوم - علماء صينيون يكتشفون بروتيناً يعالج النساء من العقم

علماء صينيون يكتشفون بروتيناً يعالج النساء من العقم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - علماء صينيون يكتشفون بروتيناً يعالج النساء من العقم

بكين ـ مصر اليوم

أعلن علماء صينيون عن إكتشاف جديد يمكن أن يساعد في علاج النساء اللاتي يعانين من العقم حيث إكتشف العلماء أن مركب جديد "سي آر إل-4"، وهو مركب بروتيني له أهمية بالغة في الحفاظ على الخصوبة لدى الإناث وقد تم الكشف عن آليته الجزيئية لأول مرة في العالم. ومن جانبه، قال فان هنج يوي رئيس فريق بحثي من جامعة تشجيانج الصينية، إن الاكتشاف أظهر كيفية عمل مركب "سي آر إل -4" في الحفاظ على القدرة على الإنجاب وتأجيل سن اليأس ما يمكن أن يزيد من طول الفترة الإنجابية، مضيفاً أن أي أنثى عند ولادتها يكون لديها 100 ألف خلية حويصلية تظل في سبات عميق ثم تبدأ أجزاؤها في النمو شهرياً مع سن البلوغ وتنضج إلى بويضة تخرج أثناء فترة الإباضة كل شهر . وأضاف فان أن " أي امرأة تنتج في حياتها حوالي 300 إلى 400 بويضة ناضجة فقط , وتعنى نهاية التبويض بداية سن اليأس، ومع عدم وجود علاج يبقى الحمل حلما يراود النساء اللاتي يعانين من فشل المبايض المبكر، والذي يتميز بدخول سن اليأس في وقت مبكر قبل سن الـ40، مشيراً إلى أن جينات محددة للبويضة ضرورية للخلايا الحويصلية وإنجاب المرأة , ولكن لم تكن هناك معلومات متوفرة وكافية للآلية التي تنظم التعبير الجيني لها. وخلال الكشف الجديد أزال العلماء في تجربة مختبرية مركب "سي آر إل-4" من فأرة بفضل تقنيات إخراج الجين، وفي وقت لاحق تم تشخيص الفأرة بالعقيمة ولكن بدون ظهور أي مضاعفات, ولدى الفأرة أعراض الفقدان السريع للبويضة وفشل المبايض المبكر وقلة الجينات المحافظة على الخصوبة. كما كشفت المزيد من البحوث الصينية عن كيفية عمل مركب "سي آر إل-4"، وقال يوي تشاو الكاتب المتخصص في الشئون الطبية "ينشط المركب البروتينات التي تشارك في الإنجاب للمساعدة في تنظيم التعبير الجيني حتى يؤكد صحة إعادة برمجة الجينات للإنجاب، مضيفاً أن تدخل المرأة مرحلة سن اليأس مبكرا إذا كان ينقصها مركب "سي آر إل-4"، ولكن ذلك قد لا يكون السبب الوحيد، طبقاً لما ورد بوكالة "أنباء الشرق الأوسط". ومن جانبها، وصفت مجلة العلوم الاكتشاف الطبية بأنه اختراق كبير، إذ يوضح أهمية مركب "سي آر إل-4" ويوفر سبباً محتملاً للعقم، مضيفاً قال فان هنج يوي إن المزيد من الدراسات ستجرى بين النساء المفتقرات إلى مركب "سي آر إل-4" في المستقبل، وأن تحقيق تجنب فشل المبايض المبكر وتأخير سن اليأس من خلال التدخل في التعبير الجيني سيكون اتجاهاً بحثياً مستقبلياً. وأوضح فان "أن هذا الاكتشاف يعطي الأمل خصوصاً في الوقت الذي رفعت فيه الصين الحظر المفروض على إنجاب طفل ثان".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - علماء صينيون يكتشفون بروتيناً يعالج النساء من العقم   مصر اليوم - علماء صينيون يكتشفون بروتيناً يعالج النساء من العقم



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon