مصر اليوم - تقليص الولادة بين المراهقات عن طريق البرامج التليفزيونية في أميركا

تقليص الولادة بين المراهقات عن طريق البرامج التليفزيونية في أميركا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تقليص الولادة بين المراهقات عن طريق البرامج التليفزيونية في أميركا

مصر اليوم

أظهرت دراسة نشرت نتائجها يوم الاثنين، أن برنامجين تبثهما قناة "ام.تى.فى" التليفزيونية الأمريكية ساهما فى تقليص معدل الولادة بين المراهقات. فبعد الانتقادات التى لاقتها البرامج التليفزيونية الأمريكية الخاصة بالمراهقات الحوامل لكونها تساعد على تلميع الفتيات الصغيرات اللائى يلدن وإلهام غيرهن بالحذو حذوهن، أظهرت الدراسة الصادرة عن المكتب الوطنى للبحوث الاقتصادية أن برنامجى "16 آند بريجنانت" "حامل فى السادسة عشرة" و"تين مام" الأم المراهقة، الذين تبثهما "إم.تى.فى" ساهما حقا فى تراجع عدد الفتيات الحوامل بنسبة كبيرة. ونقلت شبكة "إن.بى.سى" عن فيليب ليفين الذى شارك فى إعداد الدراسة وأستاذ الاقتصاد بكلية ويلسلى قوله "هذا تثقيف جنسى فى القرن الحادى والعشرين. إنه برنامج يضرب أمثلة شديدة الوضوح على ما تؤول إليه الحياة عقب ولادة طفل فى هذا السن الصغيرة. ووجد ليفين وميليسا كيرنى من جامعة ماريلاند والتى شاركت أيضا فى إعداد الدراسة أن البرنامجين ساهما فى تراجع عدد حالات الولادة بين المراهقات بنسبة 7ر5 بالمئة فى عام ونصف العام بعد تدشينهما فى 2009. ويمثل هذا الانخفاض نحو ثلث إجمالى نسبة التراجع فى حالات الولادة بين المراهقات خلال نفس الفترة، بحسب معدى التقرير. ويقول موقع "ساينس ديلى" الإلكترونى، إن هناك دراسات أخرى أظهرت أن الركود العظيم وما تبعه من فترة تباطؤ اقتصادى لعبا الدور الأكبر فى الانخفاض العام فى معدل الولادة بين المراهقات بالولايات المتحدة فى الفترة بين عامى 2008 و2012.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تقليص الولادة بين المراهقات عن طريق البرامج التليفزيونية في أميركا   مصر اليوم - تقليص الولادة بين المراهقات عن طريق البرامج التليفزيونية في أميركا



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon