مصر اليوم - القمة العربية في الكويت ستناقش إنشاء آلية للاغاثة الإنسانية

القمة العربية في الكويت ستناقش إنشاء آلية للاغاثة الإنسانية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - القمة العربية في الكويت ستناقش إنشاء آلية للاغاثة الإنسانية

القاهرة - كونا

قال الأمين العام لجامعة الدول العربية الدكتور نبيل العربي الخميس إن القمة العربية الخامسة والعشرين المقررة بدولة الكويت أواخر الشهر الجاري ستناقش إنشاء آلية للاغاثة الإنسانية وأوضح العربي في افتتاح اجتماعات الدورة ال41 لمجلس وزراء الصحة العرب أن ملف الآلية العربية للاغاثة الإنسانية سيطرح ضمن الملف الاجتماعي المعروض على القمة العربية التي ستعقد في دولة الكويت يومي 25 و26 مارس الجاري. وشدد العربي خلال الدورة التي تشارك فيها دولة الكويت بوفد يرأسه وزير الصحة الدكتور علي العبيدي على أهمية إنشاء الآلية بهدف تقديم مساعدات الإغاثة الإنسانية في الدول العربية. ولفت إلى وجود حاجة ماسة لدعم الأوضاع الصحية والانسانية للنازحين السوريين نظرا لخطورة الأوضاع الصحية الكارثية التي يتعرضون لها جراء اندلاع أعمال العنف التي تجتاح بلادهم. وقال إن الأزمة التي جاوزت ثلاث سنوات في سوريا أفرزت العديد من الكوارث في المجال الصحي والانساني سواء للنازحين داخل الأراضي السورية الذين يبلغ عددهم نحو ستة ملايين شخص أو بالنسبة لملايين اللاجئين السوريين في دول الجوار. وطالب العربي بضرورة بذل كل الجهود الصحية والانسانية للتخفيف من معاناة أبناء الشعب السوري وتقديم العون الصحي للأشقاء في فلسطين والصومال واليمن وجزر القمر. وأشار إلى أن دورة مجلس وزراء الصحة العرب تعقد في مرحلة دقيقة من تاريخ المنطقة العربية تشهد تغيرات غير مسبوقة ومعاناة غير عادية على الصعيد الانساني والصحي جراء المشكلات العديدة التي تواجه القطاع الصحي الامر الذي يتطلب أفكارا وأساليب جديدة لمواجهة مشكلات القطاع الصحي. وأشار العربي الى جهود مجلس وزراء الصحة العرب في انجاز مسودة نهائية لاستراتيجية عربية تتعلق بمكافحة مرض نقص المناعة المكتسبة (ايدز) للاعوام ( من 2014 الى 2020) مؤكدا ضرورة التعاون مع برنامج الامم المتحدة المشترك المعني بالايدز لوضع خارطة طريق لمتابعة تنفيذ هذه الاستراتيجية. كما اشاد بدراسة تقييمية اعدها المجلس تتعلق بتحسين صحة الامهات في الدول العربية. وطالب العربي كذلك وزراء الصحة العرب بالمشاركة المكثفة في الاجتماع الاول المشترك لهم مع نظرائهم في دول امريكا الجنوبية المقرر في الفترة بين الثاني والرابع من ابريل المقبل في بيرو مشددا على أهمية توفير جودة الخدمات الصحية للمواطن العربي باعتبارها احد متطلبات الحياة الكريمة في ظل التغيرات التي تشهدها المنطقة. من جانبه اكد رئيس الدورة الحالية وزير الصحة الليبي نور الدين دهمان أهمية التنسيق والتشاور بين وزراء الصحة العرب لتوفير الاحتياجات الصحية اللازمة للنازحين السوريين وكذلك تقديم الدعم لتحسين الاوضاع الصحية في فلسطين ودعم احتياجات وزارة الصحة. وشدد على أهمية التحضير الجيد للقمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية المقررة في تونس مطلع العام المقبل من خلال دراسة المقترحات المقدمة من عدد من الدول والهيئات الصحية العربية. وبدوره دعا رئيس الدورة الماضية وزير الصحة والسكان المصري عادل العدوي إلى ضرورة انشاء آلية عربية للتنسيق والتعاون فى المجال الانساني والاغاثي واشراك منظمات المجتمع المدني كشريك مهم داعم وفعال. وقال العدوي فى كلمته امام الدورة "إننا بحاجة الى ايجاد سبل جديدة لتمويل الرعاية الصحية سواء بزيادة الميزانيات المخصصة للصحة او ان تعمل كل دولة داخليا على بناء نظم صحية قادرة على ان تفعل الكثير بأقل التكاليف والامكانيات وباستخدام القوى البشرية المتاحة والتي تمثل اهم مورد لدينا". واشاد وزير الصحة المصري بما قام به مجلس التعاون الخليجي فى اطار تأكيد ما جاء فى الاعلان السياسي لاجتماع الجمعية العامة رفيع المستوى بشأن الوقاية من الامراض غير المعدية ومتابعة تنفيذ اعلان الرياض الخاص بالامراض غير السارية. وأشار في هذا الاطار الى صدور (وثيقة الكويت) فى يناير 2014 بعنوان (معا لمكافحة الامراض غير السارية) التي تأتي اعلانا لتوحيد كافة الجهود لتحقيق الهدف الاستراتيجي بعيد المدى لخفض الوفيات بسبب امراض القلب والاوعية الدموية والسرطان وامراض الجهاز التنفسي المزمنة ومرض السكري. واكد اهمية تطوير خدمات التمريض وتعزيز مفهوم القابلات المدربات ودعم برامج التدريب المستمر خاصة فى مجال الطوارئ والرعاية المركزة والكلى الصناعية مع تحفيز التحاقهم ببرامج الدراسات العليا المتخصصة مشيرا إلى ضرورة ايجاد سبل جديدة لتمويل الرعاية الصحية فى الدول العربية. وعلى صعيد الأوضاع الصحية في مصر أكد العدوي أنه رغم التحديات التي تواجه بلاده فانها حريصة على استمرار تفعيل القرار الوزاري الصادر بشأن معاملة السوريين الذين يبلغ عددهم داخل مصر أكثر من 300 ألف شخص أسوة بالمصريين فى جميع المستشفيات التابعة لوزارة الصحة المصرية. وقال إن مصر قامت بتدشين خطة لانقاذ حياة الأمهات والأطفال لاسيما في المناطق الأكثر احتياجا لخفض الوفيات في الريف التزاما منها بما جاء في اعلان دبي الذي صدر في يناير 2013.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - القمة العربية في الكويت ستناقش إنشاء آلية للاغاثة الإنسانية   مصر اليوم - القمة العربية في الكويت ستناقش إنشاء آلية للاغاثة الإنسانية



  مصر اليوم -

اعتمدت مكياج عيون كثيف وتسريحة شعر أنيقة

ليدي غاغا تلفت الأنظار بأناقة راقية في عيد ميلادها

لوس أنجلوس ـ مادلين سعادة
ظهرت ليدي غاغا فى صحبة جيدة مساء الثلاثاء حيث أقامت احتفال عيد ميلادها الـ31 في لوس أنجلوس. حيث انضم إلى المغنية الشهيرة صديقها الجديد كريستيان كارينو في مطعم فينيس بيتش جيلينا، حيث ساعد مجموعة من الأصدقاء المشاهير في الاحتفال بيومها الخاص. وباستخدام فستان من الدانتيل بطول الأرض، أضافت غاغا بريقا لمظهرها، في حين تقدمت في طريقها إلى المطعم جنبا إلى جنب مع حبيبها كارينو. وقد تألف الفستان من الفراء الأنيق على جميع أنحائه، مما أعطاها شكلا مبهرا، وقد رفعت شعرها الأشقر لأعلى لتضفي أناقة غير عادية، لتبرز غاغا وجهها الذي زينته بلمسات ثقيلة من الماسكارا، الكحل وأحمر الشفاه الأحمر السميك. وكان كارينو يسير إلى جانب صديقته، وقد حمل في يده الأخرى ما قد يكون هدية فخمة للنجمة في شكل حقيبة صغيرة من متجر المجوهرات الفاخر "تيفاني وشركاه". وتم رصد غاغا وكارينو للمرة الأولى معا في يناير/كانون الثاني من…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon