مصر اليوم - إدمان الطعام قد يكون نتيجة الي فقدان الثقة بالذات

إدمان الطعام قد يكون نتيجة الي فقدان الثقة بالذات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إدمان الطعام قد يكون نتيجة الي فقدان الثقة بالذات

القاهرة ـ مصراليوم

إدمان الطعام يعد مثل إدمان أشياء أخرى كثيرة كإدمان المخدرات، وغيرها من الأشياء الأخرى التى يلجأ الشخص لإدمانها، للتغلب على الضغوطات النفسية والظروف السيئة التى يمر بها. وتقول الدكتورة هالة حماد، استشارى الطب النفسى، إن إدمان الطعام يكون عبارة عن أكل مبالغ فيه بكميات كبيرة، ويكون ذلك بداية من الطفولة، حيث إن الأطفال يلجئون للطعام ليشعروا بالسعادة، لاعتقادهم بأن الطعام يشعرهم بالسعادة والحنان نتيجة لفقدان الثقة بالذات، بسبب عصبية الأم، وانتقاد الأم كثيرا للطفل، فبذلك يكثر الطفل بالطعام ليعوضه بالحنان. وتضيف "هالة" أن فى مرحلة المراهقة من الممكن أن كثرة الطعام يسبب الاكتئاب، وذلك لأن كثرة الطعام تؤدى لزيادة الوزن، مما يفقده الثقة فى نفسه، وذلك يزيد الاكتئاب بتناول الطعام بكثرة، لافتة إلى أن مرض "بوليمويا نرفوزا" هو أن الشخص يأكل كميات كبيرة من الطعام بشراهة، ثم بعد ذلك يتقيأ نتيجة لضغط الطعام بشراهة. وتوضح استشارى الطب النفسى أن أعراض إدمان الطعام من الممكن أن تستمر من سن الطفولة للمراهقة، وإذا لم يتم معالجتها للبلوغ يظهر إدمان الطعام، كما أنه يظهر أكثر فى النساء عن الرجال، وذلك لأنهم أكثر عرضة للضغوطات النفسية وبالتالى الاكتئاب. وتشير الطبيبة النفسية إلى أن علاج إدمان الطعام يكون بزيارة الطبيب النفسى، والعمل مع أخصائى التغذية حتى يتم التغلب على جذور المشكلة وأسبابها التى أدت للإدمان، ويكون ذلك من خلال جلسات التحليل النفسى مع محاولة فهم الشخص لنفسه حتى يستطيع المقاومة لهذا الإدمان، والتحكم فى الرغبة المؤدية لتناول الطعام بكميات كبيرة، خاصة عند التعرض للضغوط النفسية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إدمان الطعام قد يكون نتيجة الي فقدان الثقة بالذات   مصر اليوم - إدمان الطعام قد يكون نتيجة الي فقدان الثقة بالذات



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon