مصر اليوم - الإسترخاء يزيد فرص الإصابة بالصداع النصفي

الإسترخاء يزيد فرص الإصابة بالصداع النصفي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإسترخاء يزيد فرص الإصابة بالصداع النصفي

القاهره _ د ب أ

يربط معظم الناس الصداع النصفي وآلام الرأس بالضغط العصبي لكن دراسة أمريكية نفت هذه الفكرة إذ خلصت إلى أن الاسترخاء التالي لحالات الضغط هو من أكثر الأوقات التي تزيد فيها فرص الإصابة بالصداع النصفي.  Symbolbild Stress am Arbeitsplatz  أثبتت دراسة أمريكية خطأ الاعتقاد بأن الضغط النفسي هو أكثر أوقات حدوث الصداع النصفي وخرجت بنتيجة غير متوقعة تشير إلى أن الاسترخاء الذي يأتي بعد التعرض للضغوط العصبية يشهد أعلى معدلات حدوث الصداع النصفي. وضع باحثون في علوم الأعصاب بكلية ألبرت أينشتاين للطب في نيويورك العديد من الأشخاص تحت المراقبة ورصدوا بدقة أوقات تعرضهم للصداع النصفي مع تسجيل حالتهم النفسية في كل وقت مع وضع معلومات حياتية أخرى في الاعتبار مثل عدد ساعات النوم وطريقة التغذية. ونقل موقع scinexx المعني بالأخبار العلمية عن ريتشارد ليبتون المشرف على الدراسة قوله:"أظهرت هذه الدراسة ارتباطا يلفت النظر بين تراجع الضغط العصبي وظهور الصداع النصفي". ووفقا للدراسة فإن احتمالية التعرض لنوبات الصداع النصفي خلال الست ساعات الأولى بعد انتهاء الضغط العصبي تزيد بمقدار خمس مرات مقارنة بالأوقات العادية. ولم تختلف احتمالية الإصابة بنوبات الصداع النصفي باختلاف درجة التعرض للضغط، وفقا لما جاء في الدراسة. وأرجع الخبراء وفقا لموقع scinexx هذه النتائج إلى هورمون الكورتيزول الذي يفرزه الجسم استجابةً للإجهاد وعند التعرض للضغوط العصبية. ويرجح أطباء الأعصاب أن يكون اختلاف إفراز هذا الهورمون بعد انتهاء حالات الضغط العصبي هو السبب في زيادة احتمالية الإصابة بالصداع النصفي.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الإسترخاء يزيد فرص الإصابة بالصداع النصفي   مصر اليوم - الإسترخاء يزيد فرص الإصابة بالصداع النصفي



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تبرز في تنّورة قصيرة كشفت عن مؤخرتها

لندن _ كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon