مصر اليوم - مهاجرون عرب يعالجون بالحجامة والطب الشعبي القديم

مهاجرون عرب يعالجون بالحجامة والطب الشعبي القديم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مهاجرون عرب يعالجون بالحجامة والطب الشعبي القديم

القاهرة ـ د ب ا

يلجأ بعض العرب المقيمين في ألمانيا إلى طرق العلاج القديمة كالحجامة واستعمال الأعشاب الصحراوية التي يوفرها بعض تجار العطور والصيادلة العرب المقيمين في ألمانيا، عندما لا ينجح العلاج العادي بشفائهم من أمراض مستعصية. ألمانيا هي أحد أهم الدول المتقدمة جدا في المجال الطبي، لذلك يعتبر كثيرون أن طرق العلاج خارج المنظومة الطبية الألمانية هو أمر غير عادي، لكن استخدام العلاج الكيميائي المتكرر الذي لايصل إلى حد الشفاء، يدفع بكثير من المهاجرين المسلمين في ألمانيا إلى تجربة استخدام الطب النبوي والحجامة وغيرها من وسائل قديمة في العلاج. عن ذلك يقول خالد واصف طبيب مصري مقيم في ألمانيا: "لا تستغرب من لجوء البعض إلى هذه الطرق في العلاج، فبعضهم يحاول إيجاد طرق بديلة نتيجة اليأس الذي أصابهم من العلاج العادي، والبعض الآخر يهرب من العلاج الكيميائي، خاصة المصابين بأمراض يستعصي شفائها مثل السرطان والسكري". ويضيف قائلا : "في كل الأحوال فإن العلاج بالحجامة معروف في ألمانيا وهناك عيادات ألمانية تقوم به مثل عيادة الدكتور "انكل مان" في ميونيخ وهو أحد الأطباء المشهورين في الطب البديل في ألمانيا" ..ثم يستطرد قائلا: "إن الحجامة هي أكثر العلاجات الشعبية القديمة التي يلجأ إليها أيضا المرضي الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم والسكري والعمود الفقري، ومعروف أنها كذلك تشفي من الصداع المزمن والآم الركبتين والشقيقة وغيرها من الأمراض"، ووفق وصفه فإن الحجامة طريقة علاج آمنة تعتمد علي نظرية كاسات الهواء التي كانت مطبقة في الطب الشعبي الإسلامي والعربي القديم ثم تطورت فيما بعد وتشعبت إلى عدة طرق للعلاج. في الأزمنة القديمة اعتبرت الحجامة من الوسائل الطبية المهمة، فقد عرفها قدماء المصريين قبل أكثر من ثلاثة آلاف سنة ، ولها رسوم على جدران المعابد تصف طريقة العلاج بها، أيضا عرفتها الحضارة الصينية وذاعت وانتشرت في الحضارة الإسلامية القديمة ثم هي معروفة في الطب الشعب الألماني وذلك وفق ما صرح به لنا الدكتور محمد الريحاني صاحب صيدلية الريحاني في ميونيخ، وفي سياق متصل قال: " في البداية لابد أن نعترف بأن هناك طبا شعبيا معروفا في العالم كله، وله في ألمانيا مؤلفات عديدة، ثم أن الاتجاه السائد بين الناس الآن هو العلاج بالطب البديل، وألمانيا هي دولة رائدة في هذا المجال، ويجب عدم تجاهل أن علم الـ Homopathie ـ احد أفرع الطب البديل هو اختراع ألماني ومؤسسه هو الطبيب الألماني صامويل هانيمان، لذلك فان العلاج بالحجامة والأعشاب ليس فقط موروثا شعبيا عربيا، بل يستخدم في ألمانيا أيضا ويقولون عنه إنه " متمم علاجي" وهناك قسم خاص في مستشفي جروس هادرن الكبير في ميونيخ للعلاج بالأعشاب والطب الشعبي الألماني القديم .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مهاجرون عرب يعالجون بالحجامة والطب الشعبي القديم   مصر اليوم - مهاجرون عرب يعالجون بالحجامة والطب الشعبي القديم



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon