مصر اليوم - تعلمت الدرس جيدًا من مسلسل أدهم الشرقاوي

دوللي شاهين في حديث إلى "مصر اليوم":

تعلمت الدرس جيدًا من مسلسل "أدهم الشرقاوي"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تعلمت الدرس جيدًا من مسلسل أدهم الشرقاوي

الفنانة اللبنانية دوللي شاهين
القاهرة ـ خالد فرج

اعربت الفنانة اللبنانية دوللي شاهين عن سعادتها بردود الفعل التي وصلتها عن ادائها كمقدمة برامج في أولى حلقات الموسم الثاني من برنامج "مين بيقول الحق" الذي بدأ عرضه الخميس على قناة "القاهرة والناس"،  مشيرة إلى أنها تتمني أن تتواصل ردود الفعل بهذا الشكل في كافة الحلقات المقبلة. وقالت دوللي في حديث خاص إلى "مصر اليوم" إنه لم يخطر على بالها فكرة تقديم برنامج ولكن عندما تلقت فكرة "مين بيقول الحق" من مسؤولي قناة " القاهرة والناس " حرصت في البداية على مشاهدة حلقات الجزء الأول الذي قدمه أمير كرارة منذ 8 سنوات ووجدت فكرة البرنامج لطيفة . واضافت "جلست بعدها مع مخرج البرنامج الذي تعرفت من خلاله علي الاختلافات في هذا الجزء والتي وجدتها ستكون مفأجاة للجمهور". وعن امتلاكها لمواصفات مقدمة البرامج قالت دوللي "لست أنا من اتحدث في تلك الجزئية ولكن الجمهور من يحدد هذا الأمر وهو ما اتشوق لمعرفته وأن كانت ردود الفعل الأولية كما أشرت مسبقا كانت جيدة جدًا وأتمنى أن تستمر بهذا الشكل".  وبالانتقال في حديثنا مع دوللي عن مشاركتها في فيلم " تتح " رفضت الفنانة اللبنانية الإفصاح عن طبيعة دورها تنفيذا لأوامر الجهة المنتجة التي أعطت تعليمات لجميع الممثلين بعدم الكشف عن طبيعة ادوارهم للصحافة والإعلام . وبسؤالها عن طبيعة الإصابة التي تعرضت لها اثناء تصوير احد مشاهد الفيلم قالت دوللي : تعرضت لإصابة في قدمي وركبتي في مشهدين أحدهما كان مشهد مطاردة حيث قررت أن اؤدي تلك المشاهد بنفسي ورفضت الاستعانة بدوبليرة لكي تؤدي هذه المشاهد بدلا مني لإني بشكل شخصي اشعر بمدي الاختلاف الذي يحدثه الدوبلير حينما يحل بديلا للفنان في اي مشهد ومن هذا المنطلق رفضت الاستعانة بدوبليرة لكي يتسم المشهد بالواقعية والمصداقية لدى الجمهور . واكملت حديثها قائلة "سعيدة للغاية بالعمل مع الفنان الجميل محمد سعد الذي لم ألتقيه في أي مشاهد بعد، نظرًا لاستكمالي تصوير دوري في الديكور الخاص بي وبعدها من المقرر أن التقيه في عدد من المشاهد التي أنتظرها بشغف شديد". وعن سر ابتعادها عن المشاركة في اية اعمال درامية بعد مسلسل "ادهم الشرقاوي " كشفت دوللي انها تعكف حاليا على قراءة عدد من السيناريوهات المعروضة عليها لكي تحدد موقفها منهم سواء بالقبول أو الاعتذار عنهم .  واضافت دوللي : ما وجدته من تجربة "أادهم الشرقاوي " التي تعرضت فيها لظلم كبير حينما تم حذف العديد من مشاهدي جعلتني أتعلم الدرس جيدًا كما أيقنت إنه لا يكفي أن تكون موافقتي على أي مسلسل قاصرة على إعجابي بالسيناريو ولكن لابد من وجود معايير أخرى إلى جانب السيناريو خاصة وأن الدراما تختلف عن السينما في هذه الجزئية وبالتالي يجب أن اكون واثقة بشكل كامل في طاقم عمل المسلسل بدءا من اكبر شخص في اللوكيشن وحتى اصغر شخص .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تعلمت الدرس جيدًا من مسلسل أدهم الشرقاوي   مصر اليوم - تعلمت الدرس جيدًا من مسلسل أدهم الشرقاوي



  مصر اليوم -

أثناء تجولها في رحلة التسوق في نيويورك

فيكتوريا بيكهام تبدو أنيقة في فستان أزرق منقوش

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت فيكتوريا بيكهام أثناء تجولها في رحلة التسوق في نيويورك، مرتدية فستان منقوش باللونين الأزرق والأبيض، يصل طوله إلى الكاحل. وأبرزت لياقتها البدنية وسيقانها الطويلة في زوج من الأحذية البيضاء بكعب فضي. وبدا الفستان ممسكًا بخصرها، مما أظهر رشاقتها المعهودة، ووضعت إكسسوار عبارة عن نظارة شمس سوداء، وحقيبة بنية من الفراء، وصففت شعرها الأسود القصير بشكل مموج. وشاركت الأسبوع الماضي، متابعيها على "انستغرام"، صورة مع زوجها لـ17 عامًا ديفيد بيكهام، والتي تبين الزوجين يحتضنان بعضهما البعض خلال سهرة في ميامي، فيما ارتدت فستان أحمر حريري بلا أكمام.  وكتبت معلقة على الصورة "يشرفنا أن ندعم اليوم العالمي للإيدز في ميامي مع زوجي وأصدقائنا الحميمين". وكانت مدعوة في الحفل الذي أقيم لدعم اليوم العالمي للإيدز، ووقفت لالتقاط صورة أخرى جنبًا إلى جنب مع رجل الأعمال لورين ريدينغر. وصممت فيكتوريا سفيرة النوايا الحسنة لبرنامج الأمم المتحدة المشترك العالمي، تي شيرت لجمع…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 09:42 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف
  مصر اليوم - مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف

GMT 20:33 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 11:09 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

عبد الناصر العويني يعترف بوجود منظومة قضائية مستبدة
  مصر اليوم - عبد الناصر العويني يعترف بوجود منظومة قضائية مستبدة

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"

GMT 08:29 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ريم البارودي تكشف عن دورها في "حليمو أسطورة الشواطئ"

GMT 15:14 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

حنان مطاوع فخورة بمشاركتها في مسلسل "ونوس"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:32 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

طلاب يقترعون لصالح الحصول على "كراسي القيلولة"
  مصر اليوم - طلاب يقترعون لصالح الحصول على كراسي القيلولة

GMT 14:16 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة
  مصر اليوم - رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية
  مصر اليوم - مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"

GMT 14:16 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 20:33 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 08:38 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد خفض المكسرات من أمراض القلب

GMT 09:42 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon