مصر اليوم - أستمد قوتي من الشباب‏ وسعيدة بعودتي للسينما

الفنانة لبلبة في حديث إلى "مصر اليوم"

أستمد قوتي من الشباب‏ وسعيدة بعودتي للسينما

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أستمد قوتي من الشباب‏ وسعيدة بعودتي للسينما

الفنانة المصرية لبلبة
القاهره ـ نانسي عبد المنعم

أعربت الفنانة لبلبة لـ"مصر اليوم" عن سعادتها الشديدة لعودتها لبلاتوهات السينما المصرية من خلال فيلمين هما "نظرية عمتي" و"69 ميدان المساحة" وتحدثت في بداية حوارها عن هذه الأعمال قائلة "لا تتخيلوا مدى سعادتي لعودتي للسينما وبخاصة في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها البلاد والأجمل أن أعمل في فيلمين متميزين جدا ومختلفين تماماً في الوقت نفسه، الأول هو "نظرية عمتي" التي يعيدني للكوميديا، حيث أقوم فيه بدور العمة لابنة أخ التي تقوم بدورها حورية فرغلي تحاولان تزوجها بطريقتها في الحياة رغم فشلها في عدد كبير من العلاقات وهي سيدة غنية تهتم بنفسها ولا تعترف بالسن أبدا والحقيقة أنا سعيدة بفريق العمل كله، وبخاصة حورية لأني متابعة جيدة لها من بدايتها وأراها تتطور بشكل كبير في كل عمل كذلك بطل العمل حسن الرداد وأيضا المخرج أكرم فريد الذي أعمل معه لأول مرة وسعيدة جدا بهذه التجربة.
  وقالت "الفيلم الثاني فهو "69 ميدان المساحة" والحقيقة رغم إرهاقى الشديد في تلك الأعمال لأنها تصور في وقت واحد إلا أن اختلافهما الشديد كان وراء قبولي لهم، فالشخصية هنا بعيدة تماما عن الكوميديا تروي عن أخ وأخته وعلاقتهما ببعض والفيلم مليء بالمشاعر الإنسانية الجميلة والتي أصبحت نادرة هذه الأيام وهو من تأليف محمد الحاج ومحمود عزب وإخراج أيتن أمين".
   وعن العمل مع جيل الشباب تقول "أنا من أكثر الفنانات اللاتى تستمدن قواتهن من العمل مع الشباب فالتمثيل عبارة عن تلاقي خبرات ما بين الجيلين ليستفيد الجيل الجديد من خبرات الجيل القديم والعكس يستمد الجيل القديم من قوة وحيوية الشباب وهذه سنة الحياة".
  وعن ذكرياتها الفنية التي تتذكرها من خلال مشوارها الفني فتقول "تذكرت أعوام عمري التي أفنيتها جميعها في الفن وحده وتذكرت الجهد والنجاح والحب بيني وبين زملائي وتذكرت بعض الأعمال التي نجحت وعملت لي نقلة فنية وبعض الأعمال التي نجحت بعد عرضها بفترة وشعرت بعدها أن الله لا يضيع تعب أحد، الحقيقة أنا سعيدة جدا وأعمل مليون حساب للحظة وقوفي على المسرح أثناء التكريم لأن الذي لا يعرفه أحد عني هو أنني خجولة جدا بعيدا عن التمثيل وأخجل من أي كلمة مجاملة فما بالك بالتكريم.لأنه يتوج مشواري وشعوره مختلف عن الجائزة تماما".
   وعن دور والدتها في حياتها الفنية أضافت "بلا شك أمي لأنها لها الفضل الأول والأخير بعد الله في وجود لبلبة فقد علمتني الكثير وساندتني وكانت دائما تقويني في أصعب لحظاتي وكذلك كنت أتمنى أن يشاركني هذه اللحظة مكتشفني الراحل نيازي مصطفى والمخرج عاطف الطيب رحمه الله والمخرج سمير شيف الذي قدمت معه أربعة أعمال من أحلى أفلامي.
  وعن الشائعات والخلافات في حياتها تقول "أنا طوال مشواري الفني وأنا بعيدة تماما عن أي خلافات أو شائعات سخيفة وهذا يرجع ببساطة إلى أنني عندما أقبل أي عمل بيكون كل أسرة العمل كلها إخوتى وأصدقائي وتربطنا علاقة جميلة وهذا منذ أن بدأت وحتى الآن أذكر رحلات السفر أثناء التصوير وكيف كنا سعداء مع بعضنا وكيف كنا نتقاسم السندوتشات معا هو مشواري الخالي من أي إشاعات مغرضة وأنا فخورة بذلك فأنا لا أحب المشاكل أبدا.
  وعن طبيعة حياتها بعيدا عن الفن أنا أحب أن استمتع بحياتي جدا ورغم أنني بيتوتية إلا أنني أحب أيضا الخروج وزيارة أصدقائي ومقابلتهم وحياتي طبيعية جدا مثل أي امرأة لأني بعيدة تماما عن النجومية والشعور بها فأنا أحب أن أشعر بحب الناس دون وسيط.
   وتضيف لبلبة عن قيمة الفن في حياتها وتصرح قائلة "الفن أعطاني الكثير والكثير أعطاني الإحساس بمتعة النجاح وأعطاني أغلى شيء هو حب الجمهور وهو أغلى شيء عندي ولا يهم إن كان ثمن هذا الحب عدم تكويني لأسرة لأني أؤمن أن كل شيء نصيب وحب الناس عوضني عن ذلك كثيراً".
   وتابعت "أنا أخاف على كل حاجة بحبها فما بالك الفن الذي هو عمري كله لكني لا أخشى عليه لأنه أثبت للجميع عبر مشواره أنه قادر على تخطي أي أزمات يمر بها لأنه هو إكسير الحياة بالنسبة للناس ولا يستطيع أحد أن يغفل مكانته في حياتنا.
   وعن نظرتها للعالمية تقول "أنظر لها على أنها مشروع فني أتمنى تحقيقه لكن لا أنتظره، وبخاصة أنني قدمت أعمالا تستحق أن تكون عالمية ولكننا نفتقد التسويق لأعمالنا بشكل يناسبها".
    وعن فيلم هز وسط البلد تقول "هذا الفيلم بالفعل رشحت له من قبل المخرج محمد أبو سيف والذي شاركت معه من قبل في "النعامة والطاووس" ولكن تم التوقف بسبب مشاكل إنتاجية ولكن أتمنى العمل به لأنه عمل متميز".
    وتردد أخيرا نيتها في تحويل قصة حياتها إلى عمل فني ولكنها أكدت "أن هذه الفكرة لم تخطر في بالي ولم أفكر بها وفي رأيي أن أعمال السير الذاتية لم تنجح باستثناء أم كلثوم وأسمهان لأن من الصعب أن تجد فناناً يعطي البصمة نفسها لفنان آخر".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أستمد قوتي من الشباب‏ وسعيدة بعودتي للسينما   مصر اليوم - أستمد قوتي من الشباب‏ وسعيدة بعودتي للسينما



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
  مصر اليوم - عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية
  مصر اليوم - راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"

GMT 08:29 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ريم البارودي تكشف عن دورها في "حليمو أسطورة الشواطئ"

GMT 15:14 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

حنان مطاوع فخورة بمشاركتها في مسلسل "ونوس"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم
  مصر اليوم - ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام
  مصر اليوم - لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon