مصر اليوم -  مريم  ملحمة للحياة يتبدى من خلالها نبل الوطن

" مريم " ملحمة للحياة يتبدى من خلالها نبل الوطن

  مصر اليوم -

  مصر اليوم -  مريم  ملحمة للحياة يتبدى من خلالها نبل الوطن

دمشق ـ سانا

افتتح الثلاثاء في صالة سينما سيتي بدمشق العرض السوري الأول لفيلم مريم لمخرجه باسل الخطيب عن نص تشارك فيه مع أخيه تليد الخطيب وتم ذلك بحضور وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوح إلى جانب حشد كبير من السينمائيين السوريين والإعلاميين والمهتمين. وقال محمد الأحمد مدير عام مؤسسة السينما في الافتتاح يحتفي هذا الفيلم بنبل المرأة سواء أكانت جدة أم حفيدة أم أختا أم معشوقة ويشكل قصيدة سينمائية تختصر الأزمنة عبر مفردة الحب ومنها تتهادى هذه الملحمة لترسم مكابدات الشخصيات الغارقة بين الحزن واللوعة والذكريات التي تبدو بها الحياة أكثر غنى وأشد جمالاً. وأضاف الأحمد يحكي الفيلم عن المتغيرات السياسية والاجتماعية والقدرية المفروضة على حياة ثماني نساء تخالهن ضمن هذا العمل كأنهن امرأة واحدة حيث أن المخرج باسل الخطيب سخرهن ليبرز لعبة القدر ورغبتهن بالعيش وتمتعهن بالحرية في طرح مكنونات الذات بكامل دفقها الإنساني ويبدو الفيلم بمثابة ملحمة للحياة يتبدى من خلالها نبل الوطن والاحتفاء بشموخ المرأة. بدورها أوضحت الفنانة سلاف فواخرجي أن فيلم مريم عمل إبداعي يؤكد أن الحياة تشبهنا كثيراً لافتةً إلى أن ما زادها حماسة تجاه هذا العمل السينمائي هو إثبات أن سورية أقوى من كل ما تعيشه من ظروف. أما الفنانة ديمة قندلفت فقالت أبارك لسورية بهذا الفيلم فرغم كل الصعوبات استطعنا أن نحقق شيئاً جميلاً فنحن أبناء الحياة وسنظل نعمل لأن كل شيء سيذهب وسورية ستبقى. تناول الفيلم قصص ثلاث سيدات يجمعهن اسم مريم الأولى تعيدنا الى عام 1918 وهي فتاة جميلة عذبة الصوت يعجب بصوتها اقطاعي فيقربها منه لتغني له ولضيوفه لكنها تتعرض لحادثة فتحترق ثم تموت أما مريم الثانية فهي أرملة شهيد تفقد امها في حرب حزيران خلال قصف على الكنيسة التي تحتمي بها في القنيطرة بينما تصاب هي وابنتها زينة فتغافل عيون جنود الاحتلال عن الابنة بأن تلفت انظارهم اليها فيأسرونها وتموت في الأسر بينما تنجو الابنة زينة من الجنود لتكبر في كنف أسرة تعيش في دمشق. أما مريم الثالثة فهي مغنية شابة تعيش في دمشق عام 2012 وهي حفيدة الجدة حياة أخت مريم الأولى ستجد نفسها وجهاً لوجه في مواجهة أهلها الذين يقررون وضع الجدة في دار للعجزة وتحاول أن تمنعهم من ذلك لكن محاولاتها تبوء بالفشل وقصص النساء الثلاث لا تبدو معزولة عن محيطها الزماني والمكاني وبالتالي يعدنا الفيلم بحكايات أخرى تنسج بينها الحكاية الكبرى حكاية وطن. يذكر أن الفيلم من بطولة لمى حكيم وأسعد فضة وصباح جزائري وعابد فهد وميسون أبو أسعد وريم علي ونادين خوري وضحى الدبس بالاشتراك مع جهاد سعد وبسام لطفي وأحمد رافع وسهيل جباعي وفاروق الجمعات ومحمد الأحمد وأمية ملص ومجيد الخطيب وكارين قصوعة ورباب مرهج وغيرهم.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم -  مريم  ملحمة للحياة يتبدى من خلالها نبل الوطن   مصر اليوم -  مريم  ملحمة للحياة يتبدى من خلالها نبل الوطن



  مصر اليوم -

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017
  مصر اليوم - نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 08:30 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ
  مصر اليوم - مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 11:02 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

ماجدة القاضي تؤكد فخرها بالعمل في التليفزيون المصري
  مصر اليوم - ماجدة القاضي تؤكد فخرها بالعمل في التليفزيون المصري
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب
  مصر اليوم - عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 09:06 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فوائد جديدة لنظام الحمية في منطقة البحر المتوسط

GMT 08:30 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon