مصر اليوم - المعايير المزدوجة للدول الغربية يوضح أسلوب الدول في فض الاعتصامات

"المعايير المزدوجة للدول الغربية" يوضح أسلوب الدول في فض الاعتصامات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - المعايير المزدوجة للدول الغربية يوضح أسلوب الدول في فض الاعتصامات

القاهرة - وكالات

أصدر المركز الإعلامى للتيار الشعبي المصري، فيلمًا وثائقيًا قصيرًا "المعايير المزدوجة للدول الغربية" يوضح في لقطات سريعة الأسلوب الذي اتبعته عدد من الدول في فض الاعتصامات (السلمية) برغم أن المعتصمين لم يحملوا السلاح ولم يمارسوا العنف في احتجاجاتهم. ويوضح الفيلم أنه فى الوقت الذى عقدت فيه بعض الدول الغربية مؤتمرات وأصدروا التصريحات هجومًا على مصر وشعبها عندما مارسوا حقهم فى مواجهة معتصمين مسلحين أحرقوا وقتلوا واعتدوا على منشآت عامة وخاصة بالحرق والتنكيل، واعتبروا الموجة الثانية للثورة التى خرج فيها الشعب رافضا فاشية واستبداد الجماعة انقلابًا عسكريًا، برغم مشاهد مصورة بالصوت والصورة سجلت خروج الجماهير المصرية للمطالبة بانتخابات مبكرة وهو حق أصيل للشعوب الحرة. وتضمن الوثائقي الذي جمع التيار الشعبي بعض مشاهده من المواقع الإخبارية المصرية - فيما يتعلق بمشاهد للأحداث في مصر - إنه في الدول التي ترى نفسها ديمقراطية.. لا تختزل الديمقراطية في صندوق الانتخابات فقط، وتكون هناك آليات لمحاسبة المسئولين ومحاكمتهم بل وعزلهم أحيانا.. وفي الدول التي تنادي بحق التغيير السلمي عن الرأي واحترام حقوق الإنسان يواجه أي خروج على القانون أو تهديد لأمن البلاد أو المواطنين بكل القوة والحسم.. وتعتبر هذه الدول الديمقراطية" هذا الأمر شأنًا داخليًا وترفض أي تدخل فيه. وعلى أنغام السلام الوطنى، أكد التيار الشعبى فى نهاية الوثائقى على أنه "لم يسع يومًا أو رضى عن إسالة دماء المصريين، كما إنه لن يسمح بعودة القمع وكبت الحريات وسيتمسك ببناء الديمقراطية فى مصر". وشدد التيار على أنه "سيظل يدعم حق كل مصري في التعبير عن رأيه وفي ممارسة حقه في الإحتجاج والتظاهر والاعتصام السلمي"، موضحًا أن "ما يواجهه الوطن الآن بمثابة تهديد لوحدته وسلامته وأمنه وأرواح مواطنيه، مما يعد إرهابًا، والشعب سيظل مع دولته وجيشه وشرطته في مواجهة أي إرهاب". وأضاف التيار أن "شعب مصر العظيم سيكون أول من يحاسب أي طرف على أي تجاوز للقانون أو إهدار للحقوق أو قمع للحريات"، وتابع قائلًا "نحن لا ننتظر أحدًا ليمنحنا حريتنا أو يعلمنا حقوقنا التى خرج المصريين من أجلها فى 25 يناير وفي 30 يونيو.. تحيا مصر.. النصر للثورة.. المجد للشهداء".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - المعايير المزدوجة للدول الغربية يوضح أسلوب الدول في فض الاعتصامات   مصر اليوم - المعايير المزدوجة للدول الغربية يوضح أسلوب الدول في فض الاعتصامات



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…

GMT 21:19 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

منصور مندور يطالب بمنع عرض فيلم "مولانا"

GMT 08:03 2016 الخميس ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

فيلم جديد يتناول الحياة في ألمانيا في ضوء أزمة اللاجئين

GMT 06:26 2016 الأربعاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم "مستروألف" يحصد 24.7مليون دولار في الأسبوع الأول من عرضه

GMT 04:42 2016 الأربعاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

ترجمة الأفلام المصرية في مهرجان القاهرة للوقوف على تطورها

GMT 03:26 2016 الأربعاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تقرير نقدي يكشف 3 أخطاء مملة في فيلم عصمت أبو شنب
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon