مصر اليوم - ليس للكرامة جدران أول فيلم وثائقي يمني مرشح للفوز بـالأوسكار

"ليس للكرامة جدران" أول فيلم وثائقي يمني مرشح للفوز بـ"الأوسكار"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ليس للكرامة جدران أول فيلم وثائقي يمني مرشح للفوز بـالأوسكار

القاهرة - مصر اليوم

قالت سارة إسحاق، مخرجة الفيلم الوثائقى اليمنى "ليس للكرامة جدران"، إن أكاديمية فنون وعلوم الصورة المتحركة المعروفة بـ"مسابقة جائزة أوسكار" رشحت الفيلم ضمن ثمانية أفلام أخرى للفوز بالجائزة عن فئة الأفلام الوثائقية القصيرة لدورتها الـ86. وأضافت إسحاق أن "الأكاديمية تواصلت معها وأبلغتها بتأهل فيلمها ضمن ثمانية أخرى مرشحة للفوز بالجائزة"، لافتة إلى أن "اليمن تتأهل بذلك لأول مرة للمنافسة على الفوز بهذه الجائزة". وحول موضوع فيلم "ليس للكرامة جدران"، قالت إن الفيلم ينقل أعمال العنف التى حدثت فى ساحة التغيير خلال مظاهرات "جمعة الكرامة" التى جرت ضد نظام الرئيس السابق على عبدالله صالح فى 18 مارس 2011، وراح ضحيتها العشرات من الشباب اليمنى. وذكرت أنها قدمت هذا الفيلم "كدليل إدانة ومرجع لمنظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية الدولية لمساعدتها فى بحثها وتقريرها عن أحداث "جمعة الكرامة". وأشارت إلى أن الفيلم سبق له المشاركة فى أكثر من 20 مهرجانا عالميا، وحاز على جائزة أفضل فلم فى 4 منها وهى: "مهرجان ادندوكس" بأسكتلندا فى أكتوبر 2012، و"مهرجان الجزيرة للأفلام الوثائقية"، و"مهرجان الأمم المتحدة للأفلام"، و"مهرجان الأفلام العربية فى أمريكا". وبشأن حظوظ الفيلم فى الفوز بجائزة الأوسكار، قالت: "صراحة لا يعنينى الفوز بالأوسكار، بقدر ما يعنينى أننى أردت أن أوصل ما حدث فى جمعة الكرامة، وأتمنى أن أكون قد تمكنت من نقل جانب مما حدث، وفوز الفيلم بأكثر من مهرجان عالمى شهادة كبيرة أعتز بها". وتحدثت إسحاق بنبرة حزن شديدة، موضحة: "قمت بتعديل الفيلم من 46 دقيقة إلى 26 دقيقة، بعد تعرضى لمضايقات من أشخاص كانوا ضمن فريق العمل فى البداية وحاولوا ابتزازى بعد أن بدأ الفيلم بالمشاركة فى أول مهرجان دولى، لذلك قمت بحذف المواد المتعلقة بهم وإعادة منتجته (اختيار وترتيب مشاهد) الفيلم من جديد والنسخة الأخيرة هى التى أرسلت لجائزة الأوسكار". وتابعت قائلة: "كان لدينا أنا وزملائى فى فريق العمل هدف وحيد هو: إيصال ما حدث فى جمعة الكرامة للرأى العام العالمى، ولم يكن هدفنا الشهرة أو البحث عن المال، هذا الفيلم هو ملك لشهداء الثورة ولأهالى الشهداء، ويؤسفنى أن يستخدم البعض الفيلم للبحث عن الشهرة وعن المال". ولفتت إلى أن إعداد الفيلم استغرق قرابة 11 شهرا بدءً بالتصوير فى صنعاء، ومن ثم المونتاج فى صنعاء ودبى مع شركة" نقطة ساخنة". والفيلم من إنتاج شركة "نقطة ساخنة" وإخراج سارة إسحاق. وبحسب برنامج الجائزة، من المقرر أن يتم الإعلان عن ما يتراوح بين 3 إلى 5 أفلام متأهلة للمرحلة الأخيرة فى الثامن من يناير من العام القادم 2014، والإعلان بعدها فى الثانى من شهر مارس 2014 عن الفائز بالجائزة فى حفل تنظمه أكاديمية فنون وعلوم الصورة المتحركة. وتأسست الأكاديمية فى عام 1927م بولاية كاليفورنيا غرب الولايات المتحدة، وتضم أكثر من 6 آلاف عضو مختص بالفنون السينمائية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ليس للكرامة جدران أول فيلم وثائقي يمني مرشح للفوز بـالأوسكار   مصر اليوم - ليس للكرامة جدران أول فيلم وثائقي يمني مرشح للفوز بـالأوسكار



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
  مصر اليوم - عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية
  مصر اليوم - راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم
  مصر اليوم - ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام
  مصر اليوم - لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon