مصر اليوم -  كان يا ما كان فيلم الحركة والفرجة وتداخل الغرائبي بالراهن

" كان يا ما كان" فيلم الحركة والفرجة وتداخل الغرائبي بالراهن

  مصر اليوم -

  مصر اليوم -  كان يا ما كان فيلم الحركة والفرجة وتداخل الغرائبي بالراهن

مراكش - و م ع

يدخل فيلم "كان ياماكان" من إخراج وسيناريو سعيد س . الناصري غمار تجربة جديدة، أو على الأقل لم تتناولها السينما المغربية إلا نادرا، هي الحركة والفرجة، مازجا بين الغرائبي والإسقاطات على الراهن. فالفيلم، الذي تم عرضه أمس الاثنين ضمن فئة (نبضة قلب) في إطار الدورة الثالثة عشرة للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش (29 نونبر-7 دجنبر)، أثار تصفيقات الجمهور لمرات متتالية، وشد انتباهه لمائة دقيقة تخللتها مشاهد عنف كثيرة، ومطاردات مثيرة، وصدامات بالسيوف والمسدسات والبنادق والمدفعيات المحمولة. ويمزج المخرج، الذي تخرج عام 2002 من مدرسة السينما بلوس أنجلوس ، في فيلمه بين الغرائبي والعجائبي والإسقاطات على الراهن، فيستحضر المشاهد حكايات ألف ليلة وليلة وعلي بابا والأربعين حراميا وكنز علاء الدين، وإن في سياق مختلف.وعلى شاكلة الأمر في الأساطير والحكايات الخرافية، تتداخل الأزمنة والأمكنة في ما بينها في هذا الفيلم (2013)، الذي تم تصوير مشاهده في مدينة مراكش وضواحيها، ويحيل تنوع الأزياء واختلاف الأسلحة، بالخصوص، على عصور تاريخية متباينة، وتحضر الفرجة بقوة في صنع التفاعل مع الجمهور. وكان سعيد س. الناصري ، الذي سبق أن أنجز فيلما قصيرا بعنوان (حكاية القصبة) سنة 2002، طور بمعية رفيقيه كاتبي السيناريو والمخرجين الأمريكيين برايان تايلور ومارك نيفيلدين تقنية استخدام زلاجات خاصة في تصوير مشاهد المطاردة في شوارع المدينة القديمة بمراكش.يذكر بأنه سيتم أيضا في فئة (نبضة قلب)، التي تحتفي بعينة من الأفلام المغربية، عرض (خلف الأبواب المغلقة) لمحمد عهد بنسودة ، و(سارة) لسعيد الناصري، و(هم الكلاب) لهشام العسري.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم -  كان يا ما كان فيلم الحركة والفرجة وتداخل الغرائبي بالراهن   مصر اليوم -  كان يا ما كان فيلم الحركة والفرجة وتداخل الغرائبي بالراهن



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon