مصر اليوم - فيلم عصي الهوانيدين التنكر للاجئين السوريين

فيلم "عصي الهوان"يدين التنكر للاجئين السوريين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - فيلم عصي الهوانيدين التنكر للاجئين السوريين

بيروت ـ يو.بي.آي

انتشر فيلم قصير بعنوان"عصي الهوان"على موقع اليوتيوب من إخراج وسام قهوجي، ويكثف قصة لاجيء سوري وطفلته بعدما غادرا وطنهما بحثا عن ملاذ آمن في لبنان. ثيمة الفيلم الذي لا تتجاوز مدته عشر دقائق تدين بشكل جلي "حالة التنكر و نكران الجميل" خصوصا في طريقة تصوير قصة اللاجئ السوري الذي يذهب وطفلته الى احدى الفلل في لبنان فيخبر حارس الفيلا انه وابنته ذات الأعوام العشرة هربا من مخيم اللاجئين بسبب الذل الذي عانوه هناك ويطلب منه ان يمكثا عندهم لبضعة ايام الى ان يجدا بيتا فيستأجره، ليجيبه الحارس بانه سيبلغ صاحب الفيلا بالامر، مخبرا اياه ان هناك غرفتين فارغتين و"انشاء الله خير". يخبر الحارس صاحب الفيلا فيجيبه "اصرفهم عني" ولكن تحت الحاح الحارس يوافق صاحب الفيلا على ان يمكث اللاجئ وابنته في المعمل المهجور الذي يملكه خلف الفيلا. الأب اللاجئ وطفلته يستقران في المعمل المدمر تماما وسط الركام، فتتوالى على ذاكرته صور من ماضيه خصوصا لحظة مقتل زوجته في الحرب الاهلية المستعرة في الشام. فجأة يأتي صاحب الفيلا ليلقي نظرة على اللاجئ وابنته فيصدم بمشهدهما في المكان الذي لا يليق بالبشر. خجل شديد ينتاب صاحب الفيلا بعدما يتيقن ان اللاجئ السوري كان مضيفه حين كان لاجئا واسرته وفتح لهم بيته في سورية خلال العدوان الاسرائيلي في تموز 2006 . يعيد الفيلم مشهدا من ذلك التاريخ يروي كيف جاء هذا اللبناني وزوجته وطرقا باب الرجل السوري، وقال له "نحن اخوتكم من لبنان" فرحب بهما السوري واعطاهما مفاتيح بيته واخذ زوجته وابنته ليمكثا عند اهله لبعض الوقت. واثار الفيلم في ثيمته الرئيسية الموجعة سخط اوساط لبنانية واسعة رأت فيه اساءة الى الشعب اللبناني، وهم يقارنون بين عدوان استمر شهرا واحدا بحرب اهلية ضروس تعصف بالشام مذ نحو سنتين ونصف السنة. وقال مغردون على تويتر ومعلقون على موقع "فيسبوك" ان عدد اللبنانيين الذين لجأوا الى سورية رقم ضئيل جدا بالنسبة للسوريين الذين قدموا الى لبنان الذي لا تحتمل امكاناته المتواضعة استيعاب اعداد اللاجئين الكبيرة .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - فيلم عصي الهوانيدين التنكر للاجئين السوريين   مصر اليوم - فيلم عصي الهوانيدين التنكر للاجئين السوريين



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…

GMT 21:19 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

منصور مندور يطالب بمنع عرض فيلم "مولانا"

GMT 08:03 2016 الخميس ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

فيلم جديد يتناول الحياة في ألمانيا في ضوء أزمة اللاجئين

GMT 06:26 2016 الأربعاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم "مستروألف" يحصد 24.7مليون دولار في الأسبوع الأول من عرضه

GMT 04:42 2016 الأربعاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

ترجمة الأفلام المصرية في مهرجان القاهرة للوقوف على تطورها

GMT 03:26 2016 الأربعاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تقرير نقدي يكشف 3 أخطاء مملة في فيلم عصمت أبو شنب
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon