مصر اليوم - سواد صرخة محمد بكري الإنسانية ضد القهر والظلم

"سواد" صرخة محمد بكري الإنسانية ضد القهر والظلم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - سواد صرخة محمد بكري الإنسانية ضد القهر والظلم

رام الله ـ وفا

احتضن مسرح وسينماتك القصبة في رام الله العرض الأول للفيلم الروائي القصير 'سواد' بحضور مخرجه الفنان محمد بكري، وجمهور من السينمائيين والكتّاب والإعلاميين ورواد السينما. ويصور الفيلم على مدار 8 دقائق الكابوس الذي يعيشه إنسان فقير يبيع ابنته مقابل الحصول على قليل من المال ليشتري فيه الطعام لباقي العائلة التي تتضور جوعاً تحت الحصار والقصف. وأوضح الفنان بكري الجدل الذي دار حول الفيلم بعد سرقته ونشره على موقع 'يوتيوب' قبل أن ينتهي من وضع اللمسات الأخيرة عليه، ويختار له الاسم المناسب. وكانت النسخة غير النهائية والمسربة للفيلم تحمل اسم 'يرموك-أي يقذفوك'، حيث جرى ربط موضوع الفيلم بمعاناة الفلسطينيين في مخيم اليرموك في سوريا، الأمر الذي أثار موجة من النقد اللاذع للعمل ولمخرجه بصورة شخصية. وقال بكري: 'هذه هي النسخة النهائية للفيلم، حيث تم اختيار اسم (سواد) وجرى حذف بعض المشاهد أثناء المراجعات النهائية للفيلم'. ونجح بكري بجمع أكثر من قصة من قصص الحروب في فيلم قصير واحد، حيث يبرز الفيلم قصص الحصار والجوع والخوف والاستغلال والقهر، في قالب أنساني درامي مؤثر. وأضاف: 'الفيلم هو صرختي الشخصية ضد اقتتال الأخوة، ومن أجل المصالحة ونصرة المظلومين المقهورين'. وعبر عدد من الحضور في مداخلاتهم التي أعقبت عرض الفيلم، عن تقديرهم واحترامهم للعمل الذي قدمه بكري، معربين عن تضامنهم معه في وجه موجة الشتائم والتخوين التي يشنها عليه عدد من الكتّاب والسينمائيين. وأشاد المخرج جورج خليفي بالعمل من حيث المؤثرات الصوتية والتصوير بالأبيض والأسود والعمل السينمائي بشكل عام، موضحاً أن إخراج فيلم قصير أصعب بكثير من الأفلام طويلة المدة. والجدير ذكره أن محمد بكري، ممثل مسرحي وسينمائي ومخرج فلسطيني من قرية البعنة في الجليل، ومن أفلامه الوثائقية التي لاقت صدى كبيرا، 'جنين...جنين'، و'من يوم ما رحت'، و'زهرة'.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - سواد صرخة محمد بكري الإنسانية ضد القهر والظلم   مصر اليوم - سواد صرخة محمد بكري الإنسانية ضد القهر والظلم



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تبرز في تنّورة قصيرة كشفت عن مؤخرتها

لندن _ كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…

GMT 21:19 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

منصور مندور يطالب بمنع عرض فيلم "مولانا"

GMT 08:03 2016 الخميس ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

فيلم جديد يتناول الحياة في ألمانيا في ضوء أزمة اللاجئين

GMT 06:26 2016 الأربعاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم "مستروألف" يحصد 24.7مليون دولار في الأسبوع الأول من عرضه

GMT 04:42 2016 الأربعاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

ترجمة الأفلام المصرية في مهرجان القاهرة للوقوف على تطورها

GMT 03:26 2016 الأربعاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تقرير نقدي يكشف 3 أخطاء مملة في فيلم عصمت أبو شنب
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 03:32 2017 الأربعاء ,22 آذار/ مارس

ميرنا وليد تسرد تأثرها بالوقوف أمام سعاد حسني

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon