مصر اليوم - تراجع حازم أبو إسماعيل عن التظاهر أمام قسم الدقي

تراجع حازم أبو إسماعيل عن التظاهر أمام قسم الدقي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تراجع حازم أبو إسماعيل عن التظاهر أمام قسم الدقي

القاهرة - محمد مصطفى ، أكرم علي ، أحمد عبدالله

أكدَّ وزير الداخلية اللواء أحمد جمال الدين، الأحد ، استعداد قوات الشرطة لصد أي هجوم على أي قسم شرطة أو أي منشأة هامة أو حيوية في البلاد، وقال جمال الدين من أمام مقر قسم شرطة الدقي جازمًا "لا أحد يستطيع أن يهدد أي منشأة شرطية"، فيما أعلن الناشط في تيار الإسلام السياسي حازم صلاح أبو اسماعيل قبل قليل تراجعه عن التظاهر مع أنصاره أمام قسم الدقي. وقال وزير الداخلية خلال زيارة مفاجئة له إلى قسم شرطة الدقي في أعقاب الدعوة التي أطلقها الشيخ حازم صلاح أبوإسماعيل لأنصاره بالتوجه إلى القسم، احتجاجًا على اتهام الشرطة له أمس بأنَّه وراء اقتحام مقر حزب الوفد ، مساء السبت، والاعتداء عليه وعلى العاملين به بالأسلحة النارية وقنابل المولوتوف، والعصي، وإحداث تلفيات به، إنَّ أي أحد سيقوم بمهاجمة أي قسم أو مركز شرطة أو أي منشأة هامة أو حيوية في البلاد، سيواجه بكل حسم وفقًا للقانون. ووجَّه وزير الداخلية رسالة إلى القوات الأمنية التي انتشرت مساء الأحد في محيط القسم لتأمينه بأنَّه يقف معهم لاستقبال أنصار أبو إسماعيل، مشيرًا إلى أنَّه في حالة تنظيمهم وقفة سلمية فإنَّه سيقوم بتأمينهم، أما في حالة محاولتهم التعدي على القسم أو على القوات فسيقوم باتخاذ اللازم قانونًا على الفور. وكثَّفت أجهزة الأمن إجراءاتها الأمنية في محيط قسم شرطة الدقي في أعقاب دعوة الشيخ حازم صلاح أبو اسماعيل لتنظيم وقفة احتجاجية أمام القسم؛ حيث تم الدفع بالعشرات من تشكيلات الأمن المركزي والقوات الخاصة، إضافة إلى توزيع المتهمين المحبوسين داخل القسم على أقسام شرطة الجيزة والعمرانية.  وتم إغلاق محطة البنزين المواجهة للقسم، وتم الدفع بسيارة إطفاء إلى محيط محطة البنزين لمواجهة أي طارئ، فيما أغلقت قوات الأمن المركزي شارع التحرير بتشيكلات من الجنود.  في غضون ذلك أمر المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة الكلية المستشار محمد ذكري ، الأحد، بإرسال فوارغ طلقات ومقذوفات نارية تم العثور عليها أثناء إجراء النيابة للمعاينة التصويرية لمقر حزب الوفد المعارض، إلى المعمل الجنائي لتحليلها ومعرفة الجهة التي تتبعها. وتعرض حزب الوفد لاعتداء بالأسلحة النارية من قبل متشددين إسلاميين، قيل أنَّهم من أنصار حازم ابو اسماعيل الذين اضرموا النار فيه مساء السبت، وقام فريق من محققي النيابة العامة الأحد بإجراء معاينة لمقر الحزب، وتبين لفريق محققي النيابة وجود تلفيات بعدد 15 سيارة أمام مقر الحزب وواجهاته.. كما تم سؤال 4 مصابين من الضباط وجنود الشرطة الذين أصيبوا أثناء تصديهم لتلك المجموعات، عن أسباب إصاباتهم والقائمين بارتكاب هذه الأفعال. وأمرت النيابة بعرض المصابين على مصلحة الطب الشرعي لتحديد أسباب الإصابات بدقة، كما طلبت النيابة من المباحث الجنائية والجهات الشرطية بإجراء التحريات اللازمة حول مرتكبي تلك الجرائم وضبطهم وتقديمهم للنيابة للتحقيق. من جانبه تراجع الشيخ حازم صلاح أبو اسماعيل، عن التظاهر أمام قسم شرطة الدقي للمطالبة بإقالة وزير الداخلية، وقال أبو اسماعيل الذي تنظر له الأوساط السياسية المصرية على أنَّه "إسلامي متشدد"، "تراجعت عن التوجه إلى قسم شرطة الدقي أو أي منشأة أخرى"، وأضاف في بيان على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، "نرغب في استعادة أجواء السكينة والهدوء إلى البلاد، أما ما وقع من تصرفات مشينة تتسم بالتدبير الخبيث واللؤم فإنَّ موقفنا منها سنوضحه في وقت آخر" حسب قوله. وأشارت الصفحة الرسمية لأبواسماعيل إلى أنَّه "يسجل تقديره الشديد لموقف أصحاب الفضل والكفاءة جزاهم الله خيرًا"، إلا أنَّه يؤكد في الوقت نفسه تمسكه بـ"ألا يشق عليهم وسيأتيهم ما يسرهم إن شاء الله تعالى". وكان أنصار حازم أبو إسماعيل قد تجمعوا أمام مسجد أسد بن الفرات في الدقي وأعلنوا اتجاههم إلى قسم شرطة الدقي للمطالبة بإقالة وزير الداخلية، بسبب اشتباكات لفظية جرت بين عدد من ضباط الشرطة والشيخ حازم أبو إسماعيل أمس بعد اعتداءات أنصاره على مقر حزب الوفد.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تراجع حازم أبو إسماعيل عن التظاهر أمام قسم الدقي   مصر اليوم - تراجع حازم أبو إسماعيل عن التظاهر أمام قسم الدقي



  مصر اليوم -

أثناء تجولها في رحلة التسوق في نيويورك

فيكتوريا بيكهام تبدو أنيقة في فستان أزرق منقوش

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت فيكتوريا بيكهام أثناء تجولها في رحلة التسوق في نيويورك، مرتدية فستان منقوش باللونين الأزرق والأبيض، يصل طوله إلى الكاحل. وأبرزت لياقتها البدنية وسيقانها الطويلة في زوج من الأحذية البيضاء بكعب فضي. وبدا الفستان ممسكًا بخصرها، مما أظهر رشاقتها المعهودة، ووضعت إكسسوار عبارة عن نظارة شمس سوداء، وحقيبة بنية من الفراء، وصففت شعرها الأسود القصير بشكل مموج. وشاركت الأسبوع الماضي، متابعيها على "انستغرام"، صورة مع زوجها لـ17 عامًا ديفيد بيكهام، والتي تبين الزوجين يحتضنان بعضهما البعض خلال سهرة في ميامي، فيما ارتدت فستان أحمر حريري بلا أكمام.  وكتبت معلقة على الصورة "يشرفنا أن ندعم اليوم العالمي للإيدز في ميامي مع زوجي وأصدقائنا الحميمين". وكانت مدعوة في الحفل الذي أقيم لدعم اليوم العالمي للإيدز، ووقفت لالتقاط صورة أخرى جنبًا إلى جنب مع رجل الأعمال لورين ريدينغر. وصممت فيكتوريا سفيرة النوايا الحسنة لبرنامج الأمم المتحدة المشترك العالمي، تي شيرت لجمع…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 09:42 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف
  مصر اليوم - مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف

GMT 20:33 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 11:09 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

عبد الناصر العويني يعترف بوجود منظومة قضائية مستبدة
  مصر اليوم - عبد الناصر العويني يعترف بوجود منظومة قضائية مستبدة

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:32 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

طلاب يقترعون لصالح الحصول على "كراسي القيلولة"
  مصر اليوم - طلاب يقترعون لصالح الحصول على كراسي القيلولة

GMT 14:16 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة
  مصر اليوم - رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية
  مصر اليوم - مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"

GMT 14:16 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 20:33 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 08:38 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد خفض المكسرات من أمراض القلب

GMT 09:42 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon