مصر اليوم - حزب مصر يواصل دعوته إلى رفض الدستور

حزب "مصر" يواصل دعوته إلى رفض الدستور

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حزب مصر يواصل دعوته إلى رفض الدستور

القاهرة ـ محمد مصطفى

أكد حزب "مصر" برئاسة الدكتور عمرو خالد أنه مستمر في دعوته إلى التصويت بـ"لا" على مسودة الدستور الجديد، محددًا عدة أسباب لذلك من بينها أن المسودة لم تعكس توافقًا وطنيًا سياسيًا ودينيًا وهو أمر لازم في طرح دستور جديد للبلاد يفترض فيه أن يعيش لعقود مديدة قادمة. وأكد حزب مصر الثلاثاء أن المادة 219 ضيقت نطاق تطبيق المادة الثانية الخاصة مبادئ الشريعة الإسلامية، وأغلقت باب الاجتهاد بما يواكب العصر. وصرح وليد عبد المنعم المنسق الإعلامي لحزب مصر في تصريح له الثلاثاء أنه بعد الانسحابات المتتالية من جانب الشخصيات العامة وممثلي القوى الوطنية وممثلي الكنائس من الجمعية التأسيسية وبيانات الرفض من قوى وتجمعات سياسية عديدة وبعضها قريب من الاتجاه الديني، فمن المؤسف أن هذا الدستور إن صدر سيبقى موصوما بأنه دستور فصيل واحد والمتحالفين معه وليس دستور كل المصريين، وهو ما سيجعل عمره على الأغلب قصيرًا، فهو لم يوحد وإنما فرق بين المصريين. وأشار إلى أن حزب مصر لم يكتف بمقعد المراقب وإنما بادر مبكرًا منذ إعلان قيامه بتقديم مشروع متكامل لدستور جديد متوازن وعصري، ورغم قيام الحزب بتسليم هذا المقترح رسميًا لمسؤولي اللجنة ولبعض أعضائها وحضور ممثلين عنه بعض جلسات الاستماع فإن مقترحات الحزب لم تعرض بجدية على اللجان الفرعية أو لجنة الصياغة وجاءت مسودة الدستور خالية من أبرز الاقتراحات. وأضاف أنه "رغم إدراك جدية الانتقادات التي وجهت لتشكيل اللجنة التأسيسية من معظم القوى الوطنية بسبب افتقادها للتمثيل المتوازن لكافة القوى السياسية والمجتمعية التي تشكل المجتمع المصري، ولضعف الكفاءة القانونية والثقافية والسياسية لعدد كبير من أعضائها، ولغياب قامات قانونية في هذا الحدث الوطني إلهام، إلا أن الحزب قرر ألا يتخذ موقفًا حادًا ضد هذه اللجنة انطلاقا من وجوب الانتظار لرؤية المنتج الذي ستتوصل إليه".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حزب مصر يواصل دعوته إلى رفض الدستور   مصر اليوم - حزب مصر يواصل دعوته إلى رفض الدستور



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon