مصر اليوم - موقع تونسي يتهم عنصرين من النهضة بالتدبير لإغتيالات

موقع تونسي يتهم عنصرين من "النهضة" بالتدبير لإغتيالات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - موقع تونسي يتهم عنصرين من النهضة بالتدبير لإغتيالات

تونس - أزهار الجربوعي

اتهم موقع نواة التونسي، عنصرين من حركة "النهضة" الإسلامية الحاكمة، بالتورط في قضية رجل الأعمال الموقوف على ذمة التحقيق على خلفية  شريط فيديو، كشف أنَّه بصدد الإعداد لإغتيال سياسيين وإعلاميين في تونس. وأكدَّ الصحافي في موقع نواة، رمزي بالطيب، الأربعاء، أنَّ عضوين من حركة النهضة، هما بلحسن النقاش وعلي الفرشيشي، متورطان في خلية مسلحة للخطف والإغتيال والمتهم فيها رجل الأعمال فتحي دمق، على حد قوله. كما أشار رمزي بالطيب إلى أنَّ الشخصين المذكورين والمنتمييَّن لحركة النهضة، هما اللذان يظهران في الفيديوهات المسربة إلى جانب رجل الأعمال فتحي دمق، حيث يكشف التسجيل تفاوض الجانبين على صفقة شراء أسلحة. وأكدَّ الصحافي أنَّ المصدر الموثوق الذي سلمه التسجيل ، قال له أنَّه تم إبلاغ وزارة الداخلية ووزارة العدل بالأشرطة وبالمخطط لكنَّهم آثروا الصمت وغض الطرف، حسب تعبيره. ورأى بالطيب  أنَّ رجل الأعمال فتحي دمق مجرد كبش فداء، مستنكرًا عدم إلقاء القبض على العضوين المنتميين لحركة النهضة وهو ما اعتبره  مؤشرًا على وجود جهاز أمني مواز للحركة. وكانت أجهزة الأمن التونسية المتعهدة بالقضايا الإجرامية قد اعتقلت الأسبوع الماضي رجل الأعمال التونسي فتحي دمق على خلفية تسجيلات مصورة تظهره وهو بصدد عقد صفقة لاقتناء أسلحة من نوع "كالاشينكوف" و"ماك 11" ، إضافة إلى التحاور مع أشخاص حول طرق اختطاف عدد من الشخصيات المعروفة بينهم رجال إعلام وحقوقيون وإعلاميون قصد تصفيتهم، على غرار رجل الأعمال شفيق الجراية والسياسي سمير بالطيب والإعلامي سفيان بن حميدة. إلا أنَّ ابنة فتحي دمق أكدَّت أنَّ والدها يتعرض لمؤامرة يحيكها بقايا النظام السابق باعتباره أحد ضحاياه، حسب قولها. وعاد رجل الأعمال فتحي دمق إلى تونس عقب ثورة 14 كانون الثاي / يناير2011 ، بعد أن قضى 11 عامًا خارج التراب التونسي، حيث قام برفع قضية ضد 48 شخصًا من بينهم الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي، وصهره وبلحسن الطرابلسي إلى جانب عدد من المسؤولين البارزين والوزراء في عهده.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - موقع تونسي يتهم عنصرين من النهضة بالتدبير لإغتيالات   مصر اليوم - موقع تونسي يتهم عنصرين من النهضة بالتدبير لإغتيالات



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon