مصر اليوم - لبنان يطالب باستعادة المقضوم في العديسة الجنوبية المحتلة

لبنان يطالب باستعادة "المقضوم" في العديسة الجنوبية المحتلة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - لبنان يطالب باستعادة المقضوم في العديسة الجنوبية المحتلة

بيروت ـ جورج شاهين

كشفت مراجع أمنية مطلعة لـ"مصر اليوم" أن الجانب اللبناني طالب إسرائيل عبر اللجنة العسكرية اللبنانية – الدولية -الإسرائيلية التي تلتئم في مقر قيادة القوات الدولية في الناقورة في الجنوب اللبناني دوريًا باستعادة أراض لبنانية قضمتها إسرائيل من خراج بلدة العديسة الجنوبية وتقيم عليها منذ ثلاثة عقود مستوطنة مسكافعام الإسرائيلية. وقالت المراجع الامنية إن اللقاء الثلاثي الدولي – اللبناني – الإسرائيلي الذي عقد يوم امس الأربعاء في رأس الناقورة برئاسة القائد العام لـ"اليونيفل" في الجنوب الجنرال باولو سييرا وحضور ضباط من القوات الدولية والجيشين اللبناني والإسرائيلي "قد شهد الطلب اللبناني" . ونوقشت فى الاجتماع ايضا الأوضاع على جانبي الخط الأزرق، كما تم التطرق إلى وضع بلدة الغجر والإنسحاب الإسرائيلي من الجزء الشمالي اللبناني المحتل، وإلى التنسيق القائم بين الجيش اللبناني والقوات الدولية فيما أبدى القائد العام لـ"اليونيفل" سييرا خلال اللقاء ارتياحه بشأن الأوضاع الأمنية في الجنوب. وفي هذا الإطار، قالت المراجع أن الجانب اللبناني، طالب الجانب الدولي خلال الإجتماع، بضرورة استعادة الأراضي اللبنانية التي قضمها الخط الأزرق من بلدة العديسة والتي أقامت عليها إسرائيل مستعمرة مسكافعام، مستندًا في مطلبه الى الاعلان الاسرائيلي الاخير بأن مستعمرة مسكافعام هي اراضٍ لبنانية. ويعود تاريخ التعدي على أراضي العديسة من قبل إسرائيل إلى ما قبل 34 عامًا، أي منذ الاجتياح الإسرائيلي الأول للبنان العام 1978، الذي احتلت تل أبيب خلاله شريطاً واسعًا من الأراضي اللبنانية وبقيت في بعضها، على رغم انسحابها الجزئي حيث كانت التلال الجنوبية الشرقية لبلدة العديسة من ضمنها، إلا أن النزاع الرسمي في شأنه بين بيروت وتل أبيب حصل بعد الإنسحاب الإسرائيلي من لبنان العام 2000، حين أعلن لبنان رسميًا على مسار عبور الخط الأزرق في تلك المنطقة، وطالب باسترداد مساحات كبيرة من الأراضي ابتلعها خط الإنسحاب لمصلحة إسرائيل.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لبنان يطالب باستعادة المقضوم في العديسة الجنوبية المحتلة   مصر اليوم - لبنان يطالب باستعادة المقضوم في العديسة الجنوبية المحتلة



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon