مصر اليوم - اجتماع استثنائي للجنة فلسطين على هامش قمة الدول الإسلامية

اجتماع استثنائي للجنة فلسطين على هامش قمة الدول الإسلامية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اجتماع استثنائي للجنة فلسطين على هامش قمة الدول الإسلامية

القاهرة ـ محمد مصطفى

عقدت لجنة فلسطين في حركة عدم الانحياز ،على مستوى وزراء الخارجية، اجتماعًا استثنائيًا خاصًا الثلاثاء بناء على طلب دولة فلسطين على هامش أعمال القمة الإسلامية المنعقدة في القاهرة لمناقشة تطورات الأوضاع على الساحة الفلسطينية،  وفيما يخص موضوع الاستيطان وسبل منعه والأزمة المالية التي تتعرض لها دولة فلسطين. وصرَّح  وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي عقب اللقاء بأن الاجتماع كان مهم جدًا، وتم البحث في الموضوع الفلسطيني بشكل خاص بالجوانب المختلفة منه، وطالبت في مداخلة في الاجتماع بالوقوف أمام الاستيطان الإسرائيلي بكل حزم ومسؤولية، ودعم دولة فلسطين في أزمتها المالية التي تعسف بها . وأشار إلى أن لجنة فلسطين في  حركة عدم الانحياز طلبت أن تتحمل دول الحركة مسؤولياتها بشأن دعم فلسطين خاصة وقف الاستيطان والدعم المالي ، وقدم جميع الوفود المشاركة في اللجنة أفكارًا ومقترحات لكيفية التعامل مع هذا الموضوع. وقال إن هناك مشروع قرار تم تحضيره من قبل أعضاء اللجنة وحركة عدم الانحياز في الأمم المتحدة وتم إضافة بعض المقترحات الجديدة بما فيها طلب من دول حركة عدم الانحياز تقديم المساعدة بشكل  طوعي إلى فلسطين ومساعدتها في تخطي محنتها . وأضاف انه هناك إشارة إلى الاستمرار من داخل الأمم المتحدة من أجل إبقاء القضية الفلسطينية حية وموجودة هناك، ومن ثم التركيز على بعض الجوانب المتعلقة بالوضع الفلسطيني كما هو الحال في موضوع الاستيطان، وأيضًا فكرة عقد جلسة خاصة في الجمعية العامة لبحث موضوع الاستيطان. وقال "إن المهم هو تقليص الفجوة بين القرارات التي تصدر عن الاجتماعات وبين تنفيذها ونأمل أن يتم تطبيق ما يتخذ من قرارات بأسرع ما نتصور، ويكون هناك التزام وجاهزية من كافة الدول الأعضاء لتقديم ما يمكن من مساعدة خاصة في الجانب المالي منه، وأيضًا في الجانب السياسي لدعم التوجهات الفلسطينية في مساعيها للحصول على صفة الدولة كاملة العضوية بالأمم المتحدة أو الدخول في كافة الوكالات المتخصصة في الأمم المتحدة. من جانبه عبَّر وزير الخارجية المصري محمد عمرو في الاجتماع الوزاري للجنة فلسطين التابعة لحركة عدم الانحياز عن تهنئته للشعب الفلسطيني بإعلان دولة فلسطين بعد تصويت الجمعية العامة للأمم المتحدة بأغلبية كاسحة لصالح قرار إنشاء هذه الدولة على الأراضي المحتلة عام 196، مؤكدًا أن للقرار نتائج هامة على الأرض وعلى الصعيد القانوني وأنه سيساهم في دفع جهود استعادة الشعب الفلسطيني حقوقه وأراضى دولته التي تحتلها إسرائيل. وأكَّد وزير الخارجية المصري أنه في ضوء مساهمة حركة عدم الانحياز الأساسية في تقديم الدعم للقضية الفلسطينية وصولًا إلى قرار إنشاء الدولة، فإن على الحركة أن تضاعف من دعمها للشعب الفلسطيني في مواجهة الممارسات. الإسرائيلية للاستيلاء على المزيد من الأراضي الفلسطينية وتغيير هوية القدس، وهي الممارسات التي تصاعدت بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة من خلال الإعلانات شبه اليومية عن مشاريع استيطانية جديدة، وعن إجراءات عديدة من شأنها أن تغير من طبيعة مدينة القدس الديموغرافية وأن تعزل المدينة عن محيطها العربي. وأكد عمرو أن كل هذا يتطلب جهدًا مضاعفًا حفاظًا على القدس عاصمة للدولة الفلسطينية وعلى الأراضي الفلسطينية بشكل عام.  وأشار وزير الخارجية إلى أنه بجانب الدعم المعنوي، فإنه من المهم أن تقدم دول الحركة الدعم المادي للشعب الفلسطيني لمساعدته على الصمود في مواجهة الإجراءات العقابية التي  تفرضها عليها إسرائيل والمتمثلة في تجميد أرصدة الضرائب المستحقة للسلطة الفلسطينية واستمرار الحصار المفروض على قطاع غزة. وأكد وزير الخارجية على ضرورة تحقيق المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام لدعم الجانب الفلسطيني في استعادة حقوقه، مؤكدًا عزم مصر على المُضي قدمًا في جهودها من أجل تحقيق المصالحة الفلسطينية توحيدًا للصف الفلسطيني في مواجهة العدوان. عقدت اللجنة برئاسة إيران بصفتها رئيسة حركة عدم الانحياز وقدم خلالها وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي عرضًا للوضع في الأراضي الفلسطينية وتصوُّر الجانب الفلسطيني لكيفية التحرك نحو تحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني. وشارك في الاجتماع كل من الجزائر وإندونيسيا وماليزيا والسنغال  وبنجلادش وجنوب أفريقيا وكوبا وكولومبيا وزامبيا وزيمبابوي وهى الدول  أعضاء هذه اللجنة.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اجتماع استثنائي للجنة فلسطين على هامش قمة الدول الإسلامية   مصر اليوم - اجتماع استثنائي للجنة فلسطين على هامش قمة الدول الإسلامية



  مصر اليوم -

أثناء تجولها في رحلة التسوق في نيويورك

فيكتوريا بيكهام تبدو أنيقة في فستان أزرق منقوش

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت فيكتوريا بيكهام أثناء تجولها في رحلة التسوق في نيويورك، مرتدية فستان منقوش باللونين الأزرق والأبيض، يصل طوله إلى الكاحل. وأبرزت لياقتها البدنية وسيقانها الطويلة في زوج من الأحذية البيضاء بكعب فضي. وبدا الفستان ممسكًا بخصرها، مما أظهر رشاقتها المعهودة، ووضعت إكسسوار عبارة عن نظارة شمس سوداء، وحقيبة بنية من الفراء، وصففت شعرها الأسود القصير بشكل مموج. وشاركت الأسبوع الماضي، متابعيها على "انستغرام"، صورة مع زوجها لـ17 عامًا ديفيد بيكهام، والتي تبين الزوجين يحتضنان بعضهما البعض خلال سهرة في ميامي، فيما ارتدت فستان أحمر حريري بلا أكمام.  وكتبت معلقة على الصورة "يشرفنا أن ندعم اليوم العالمي للإيدز في ميامي مع زوجي وأصدقائنا الحميمين". وكانت مدعوة في الحفل الذي أقيم لدعم اليوم العالمي للإيدز، ووقفت لالتقاط صورة أخرى جنبًا إلى جنب مع رجل الأعمال لورين ريدينغر. وصممت فيكتوريا سفيرة النوايا الحسنة لبرنامج الأمم المتحدة المشترك العالمي، تي شيرت لجمع…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 09:42 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف
  مصر اليوم - مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف

GMT 20:33 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 11:09 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

عبد الناصر العويني يعترف بوجود منظومة قضائية مستبدة
  مصر اليوم - عبد الناصر العويني يعترف بوجود منظومة قضائية مستبدة

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:32 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

طلاب يقترعون لصالح الحصول على "كراسي القيلولة"
  مصر اليوم - طلاب يقترعون لصالح الحصول على كراسي القيلولة

GMT 14:16 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة
  مصر اليوم - رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية
  مصر اليوم - مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"

GMT 14:16 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 20:33 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 08:38 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد خفض المكسرات من أمراض القلب

GMT 09:42 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon