مصر اليوم - وفاة خنساء فلسطين النائب مريم فرحات بعد صراع مع المرض

وفاة "خنساء فلسطين" النائب مريم فرحات بعد صراع مع المرض

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وفاة خنساء فلسطين النائب مريم فرحات بعد صراع مع المرض

غزة ـ محمد حبيب

تُوفيت فجر الأحد، النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني عن كتلة "التغيير والإصلاح"، مريم فرحات "خنساء فلسطين" بعد صراع مع المرض. وأكد الناطق باسم وزارة الصحة في الحكومة المقالة في غزة، د. أشرف القدرة، في تصريح صحافي الأحد، وفاة النائب في المجلس التشريعي، مريم فرحات "أم نضال"، حيث قال "بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، نتقدم من الأمتين العربية والإسلامية وأبناء الشعب الفلسطيني، بالتعزية والمواساة بوفاة خنساء فلسطين الحاجة مريم فرحات (أم نضال) النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني عن كتلة (التغيير والإصلاح)، وكانت الحاجة أم نضال في وضع صعب جدًا، داخل مستشفى الشفاء في غزة".ويتوافد المئات من المواطنين وأنصار حركة "حماس" وقادتها، وعلى رأسهم رئيس الحكومة في غزة إسماعيل هنية، ونائب رئيس المجلس التشريعي د. أحمد بحر، والقيادي البارز محمود الزهار وغيرهم، إلى مستشفى الشفاء في غزة.وقد عادت النائب فرحات، الجمعة، من مصر بعد رحلة علاج طويلة، حيث أكد الأطباء إصابتها بتليف شديد في الكبد، والتهاب الأمعاء الذي أدى إلى التسمم، بعد أن أصيبت خلال الأشهر الأخيرة بجلطات عدة، وخضعت إلى علاج مطول في مشافي غزة ومصر، وأجرت أخيرًا عمليات المرارة والزائدة والقلب المفتوح.ولدت أم نضال في 24 كانون الأول/ديسمبر 1949م لأسرة بسيطة من غزة، ولديها من الإخوة10 ومن الأخوات 5، وهي من حي الشجاعية شرق غزة، وتفوقت في دراستها, وواصلت حتى تزوجت بفتحي فرحات (أبو نضال)، وكان ذلك في بداية الثانوية العامة, وقدمت الامتحانات الثانوية وهي حامل بمولودها الأول, وحصلت على 80% ودرست الثانوية في مدرسة الزهراء، وهي أرملة وأم لـ 6 أبناء و4 بنات، جميع أبنائها من كتائب "الشهيد عز الدين القسام"، استُشهد منهم ثلاثة، نضال ومحمد ورواد، وأم لأسير منذ 11 عاما في سجون الاحتلال الإسرائيلي وتعتبر الأم الروحية لشباب المقاومة.وقصف منزل أم نضال 4 مرات من قوات الاحتلال الإسرائيلي، وهي أحد أعلام "الإخوان" المسلمين وحركة المقاومة الإسلامية "حماس" في فلسطين، وعضو في المجلس التشريعي الفلسطيني، واشتهرت باسم "خنساء فلسطين" بسبب التضحيات التي قدمتها خلال الانتفاضة. وكانت فرحات قد ظهرت في شريط فيديو مصور عام 2002، وهي تودع ابنها الشهيد محمد فرحات قبل ذهابه لتنفيذ عملية استشهادية في مستوطنة "عتصمونا" غرب رفح.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وفاة خنساء فلسطين النائب مريم فرحات بعد صراع مع المرض   مصر اليوم - وفاة خنساء فلسطين النائب مريم فرحات بعد صراع مع المرض



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon