مصر اليوم - الدعاة تطالب بمحاكمة عاجلة للمعتدين على المساجد

"الدعاة" تطالب بمحاكمة عاجلة للمعتدين على المساجد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الدعاة تطالب بمحاكمة عاجلة للمعتدين على المساجد

القاهرة - علي رجب

طالبت نقابة الدعاة والجماعة الإسلامية في مؤتمرهم في مسجد الفتح بعنوان "موقف العلماء من الاعتداء على المقدسات" الرئيس محمد مرسي بمحاكمة عاجلة لكل المتورطين في الاعتداء على المساجد، والأزهر الشريف بإصدار فتوى تجرم الاعتداء على الإمام والمسجد بدعوى الصراع السياسي. قال وكيل وزارة الأوقاف للدعوة الدكتور جمال عبد الستار "إنه تم مخاطبة النائب العام لحماية المساجد، كما تم مخاطبة مجلس الشورى بفرض القوانين لحماية المساجد والدعاة"، مؤكدًا أن "حماية المساجد ليست مسؤولية السلطة الحاكمة فقط، بل إنه من الواجب الشرعي أن يقوم كل مسلم بحماية مسجده والإمام والمصلين من التخريب". وشدد على أن "الاعتداء على المساجد في الجمعة الماضية، لم يكن حادثًا، وإنما منهجية تطبق منذ فترة، وهو اعتداء على كل مظاهر الإسلام"، مضيفًا أنه "عندما صمتنا على الاعتداء والتطاول على الأئمة وصل الأمر إلى الاعتداء على المساجد، في المحلة وبورسعيد والمقطم، ثم تطور الأمر لمحاصرة المصلين في المسجد، ووصل الإجرام إلى التخريب والتحريق لمحلات تحمل أسماء إسلامية"، مؤكدًا أن "هذه ليست مواقف طارئة وإنما منهجية لمحاربة الإسلام". وأوضح أن التخريب والسباب ليس من أعمال السياسة، وما يحدث في مصر منذ أشهر لا علاقة له بالسياسة، ولذلك نقول للمسؤولين والإعلام "إن من يعتدى على مقدسات الأمة والفنادق والممتلكات العامة والخاصة ليس من الثوار، بل هو في نظر الشرع والقانون مجرم، يجب أن يقدم للناس على أنه معتدٍ"، مؤكدًا أن "المعتدي على أي منشأة لمسلم أو غير مسلم وعلى الأحزاب والتيارات هو معتدٍ يحرم تسميته ثائرًا". ووجه عبد الستار رسالة من نقابة الدعاة للرئيس محمد مرسي "إن المسؤولية الشرعية في أن يأمن كل شخص في بيته ومسجده هو على الرئيس والحكومة، وهو واجب شرعي لا يجوز الحلم فيه، لأن الحلم في وقت الشدة عبث". واعتبر المستشار الإعلامي للجماعة الإسلامية خالد الشريف أن "ما حدث في المقطم، فيه انتهاك حرمات المساجد، والضرب على الإسلاميين، وتصدر المشهد الشيوعيون، وهو ما يفسر العدوان على المساجد، ولن نصبر على انتهاك حرمات المساجد والكنائس"، مضيفًا أن "الجميع يرفض انتهاك حرمات المقدسات، أو وضعها في إطار الصراع السياسي"، وطالب الشريف رئيس الجمهورية د. محمد مرسي بـ "الغضب لحرمات الله، وقطع دابر القوى السياسية الذين عبثوا بالأمن وانتهكوا الحرمات، وتفعيل القانون ضد هؤلاء، ومحاكمتهم فورًا"، مؤكدًا "أن الإسلاميين لن يصبروا على إسالة الدماء وانتهاك حرمات الله".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الدعاة تطالب بمحاكمة عاجلة للمعتدين على المساجد   مصر اليوم - الدعاة تطالب بمحاكمة عاجلة للمعتدين على المساجد



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon