مصر اليوم - غضب مصري بعد تصريحات بلطجية المخابرات

غضب مصري بعد تصريحات "بلطجية" المخابرات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - غضب مصري بعد تصريحات بلطجية المخابرات

القاهرة ـ خالد حسانين

   توالت ردود الأفعال الغاضبة تجاه ما اعتُبِرَ إهانةً لجهاز المخابرات المصري عقب التصريحات المفاجئة لرئيس حزب "الوسط" الدكتور أبو العلا ماضي بوجود علاقة بين جهاز المخابرات واسئتجار وجلب مئات الآلاف من البلطجية وأن هذا الكلام سمعه من الرئيس محمد مرسي.    واتهم الخبير والمحلل العسكري اللواء حمدي بخيت، جماعة "الإخوان المسلمين" بأنهم يخططون من أجل اختراق جهاز المخابرات العامة، كما اخترقوا من قبل جهاز الداخلية، مشيرا إلى أنهم يسعون لهدم الأجهزة الأمنية.    وأوضح بخيت أن تلك الشكوك تجعل الوطنيين في الجهاز يتشككون في قياداتهم لإضعاف روحهم المعنوية، مطالبا المخابرات بعدم السماح لأحد من تنظيمات الإخوان بذلك ؛ حتى لا يتم اختراقها، ويجب عليها أن تقاضي أبو العلا ماضي.    كما استنكر الخبير الاستراتيجي اللواء سامح سيف اليزل ما صرح به المهندس أبو العلا ماضي عن استخدام جهاز المخابرات العامة للبلطجية، مؤكداً أن هناك محاولات لإلصاق تهمة الطرف الثالث بالجهاز، وقال إن "هذا الكلام تهريج غير مقبول".    وأكد رئيس جمعية الشرطة والشعب لمصر الدكتور إيهاب يوسف رفضه تصريحات ماضي قائلا إنها تخاريف ومحاولات لاستدراج الجيش وإحداث وقيعة بين الشعب والجيش لأنه الجهة الوحيدة التي تحظى باحترام وثقة المواطنين، وأضاف أنهم لن ينجحوا في تحقيق تلك الوقيعة لأن المصريين أذكى من الوقوع في هذا الفخ، وللأسف أصبح كل من هب ودب يقول كلاما ويرسل اتهامات بلا أدلة، ثم نفاجأ بتراجع أو اعتذار بعد ذلك، وأنه يتوقع أن يقوم رئيس حزب "الوسط" بنفي تلك التصريحات بعد يوم أو اثنين فقد تعودنا على تلك المسلسلات "البايخة".    وبلهجة غاضبة استنكر وكيل جهاز المخابرات السابق الدكتور محمد مجاهد الزيات، اتهامات ماضي لجهاز المخابرات بأنهم يستأجرون بلطجية، موجها له" أنا كنت باحترمك.. أنت ما تعرفش طبيعة جهاز المخابرات"، وقال الزيات خلال اتصال هاتفي مع برنامج 90 دقيقة على قناة "المحور" الفضائية إن "هناك خططا ممنهجة لإسقاط أجهزة الدولة وأن الدور جاء على جهاز المخابرات".    وأكد الزيات أن عدد العاملين في المخابرات العامة ثلاثة آلاف، منهم الحاصلون على شهادات الدكتوراة، مؤكدا أنهم لا يحتاجون إلى بلطجية.    من جانبه قام المحامي بالنقض والدستورية العليا الدكتور سمير صبري بتقديم بلاغ للمدعي العام العسكري ضد رئيس الجمهورية محمد مرسي , ورئيس حزب "الوسط" المهندس أبو العلا ماضي؛ للتحقيق في التصريحات التي أدلى بها لوسائل الإعلام المصرية والعربية والأجنبية في مؤتمره الأخير، وقال صبري في بلاغه "إن ماضي أكد في تصريحاته أن الرئيس مرسي أخبره بإنشاء المخابرات العامة لتنظيم مكون من 300 ألف بلطجي منهم 80 ألف في محافظة القاهرة وحدها، وتم تسليم هذا التنظيم إلى المباحث الجنائية".     كما أعرب رئيس مركز الدراسات المستقبلية اللواء عادل سليمان عن اندهاشه من تلك الاتهامات غير المنطقية وتساءل عن الهدف الحقيقي وراءها، مطالبا بالتوقف عن الإساءة لمؤسسات الدولة المهمة وخاصة جهاز المخابرات الذي نفخر به جميعا وحذر من تكرار تلك التصريحات.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - غضب مصري بعد تصريحات بلطجية المخابرات   مصر اليوم - غضب مصري بعد تصريحات بلطجية المخابرات



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف
  مصر اليوم - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 09:01 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا
  مصر اليوم - ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا

GMT 10:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك
  مصر اليوم - توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك

GMT 13:19 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دونالد ترامب يرى أنَّ رئاسة أميركا أكبر مما كان يتوقَّع
  مصر اليوم - دونالد ترامب يرى أنَّ رئاسة أميركا أكبر مما كان يتوقَّع

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 18:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة "بريت"
  مصر اليوم - آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة بريت

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 10:35 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

فورد تعلن عن سيارتها فيستا "Ford Fiesta 2017"
  مصر اليوم - فورد تعلن عن سيارتها فيستا Ford Fiesta 2017

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
  مصر اليوم - علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل السبع بنات

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 18:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة "بريت"

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 10:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 09:01 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon