مصر اليوم - انهيار ثانٍ في منطقة صلاح الدين في رفح سيناء

انهيار ثانٍ في منطقة صلاح الدين في رفح سيناء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - انهيار ثانٍ في منطقة صلاح الدين في رفح سيناء

رفح - يسري محمد

   قالت مصادر محلية في مدينة رفح سيناء الاثنين إن هبوطاً أرضياً حدث في منتصف شارع صلاح الدين امتداد الشارع العام من ميدان صلاح الدين بجوار مدرسة رفح للتعليم الأساسي، ما أدى إلى توقف حركة السيارات تماماً في الشارع لحين تحرك المسؤولين في الإدارة الهندسية في مجلس مدينة رفح والتي قامت بعمل معاينة وأوصت بردم الحفرة الناجمة عن الهبوط والتي بلغ قطرها ثلاثة في ثلاثة بعمق خمسة أمتار في الرمال والأحجار وبمساعدة الأهالي.    وأضافت المصادر أن الهبوط حدث أثناء مرور إحدى الشاحنات المحملة بالحصمة وهي في طريقها لأحد الأنفاق في منطقة صلاح الدين مما أدى إلى سقوط نصف الشاحنة من الخلف في النفق وتم جرها مباشرة بواسطة لودر كبير ونجم عن ذلك كسر بماسورة للمياه تغذي منطقة صلاح الدين وأجوارها تم إصلاحها بمعرفة مرفق مياه رفح ولم تحدث إصابات.     وتسود حالة من القلق والخوف الشديدين لدى سكان الشريط الحدودي من حدوث انهيارات قد تؤدي إلى كوارث لسبب انتشار الأنفاق بين مصر وغزة وأيضا سكان الشارع العام وذلك بعد عبور الأنفاق للشارع والامتداد لمناطق الحلوات والحوارين ودوران التنك وحي النهضة في رفح وعدم اقتصارها على منطقة الشريط الحدودي.    وسبق وأن حدث ،الأحد، هبوط أرضي في شارع السلع الغذائية بجوار فرع لبنك الإسكندرية وسبقها حدوث انهيارات عدة في المنطقة نفسها ويقول مواطنون إن الردم بالرمال والتراب غير كافيين، حيث أن هطول الأمطار بغزارة أو رش الشوارع بالمياه للقضاء على الغبار يجعل التربة لينة ورخوة ويساعد على هبوطها مرة أخرى ويضيف آخرون أنه مهما تم ردمها وتدبيشها فإن العاملين في الأنفاق يقومون بتطهير الأنفاق وإعادتها لعملها بكامل كفاءتها والدليل على ذلك ما حدث مع المواطن خالد القمبز والذي حدث الهبوط أمام منزله في منطقة صلاح الدين، وقال إن منزله يقع في شارع صلاح الدين بجوار مدرسة رفح للتعليم الأساسي وحدث منذ فترة هبوط أرضي في الشارع لسبب ثقل حمولة شاحنة محملة بمواد البناء خلال سيرها في الشارع ، فابتلعها النفق وتم إنقاذ السائق وإخراج الشاحنة بأعجوبة ومنذ ذلك اليوم وحتى الآن تَكَبَّدْتُ خسائر مادية فادحة وذلك لخوفي على منزلي والمبني من ثلاثة طوابق من الانهيار فقمت بشراء الحصمة وتأجير عمال على نفقتي ما لا يقل عن خمس مرات ليردموا الحفرة إلا أنني في كل مرة أُفاجَأ بأن العاملين في الأنفاق تحت الأرض يقومون بإزالة المواد، فماذا أفعل، ولجأت للجهات الأمنية ولم يحدث شيء على أرض الواقع يُعيد لي الاطمئنان لي وأخواتي وأمي وأخاف على منزلي من الانهيار في ظل حدوث انهيارات كثيرة في شارع صلاح الدين بدأ من عمارة مكونة من طابقين تخص عائلة أبورباع وبعض المحلات التي غاصت بها الأرض ومنزل مبني من طابقين أيضاً تم هدمه تماماً يخص المواطن نصرالله بخيت في رفح.    وأضاف آخرون أن كمين مجلس مدينة رفح منع مرور الشاحنات المحملة بمواد البناء من أمام مجلس المدينة في اتجاه منطقة صلاح الدين وإجبار سائقي الشاحنات باتخاذ طرق فرعية أخرى وذلك خشية حدوث هبوط بالطريق لثقل تلك الشاحنات وبرر آخرون ذلك الفعل لسبب الغبار الصادر من شاحنات الحصمة ومواد البناء والتي أثرت على الشكل العام لمبنى مجلس مدينة رفح فاتخذ رئيسه القرار السابق.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - انهيار ثانٍ في منطقة صلاح الدين في رفح سيناء   مصر اليوم - انهيار ثانٍ في منطقة صلاح الدين في رفح سيناء



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف
  مصر اليوم - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز
  مصر اليوم - استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
  مصر اليوم - علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل السبع بنات

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon