مصر اليوم - الدعوة السلفية تُهاجم العريان لتهنئته المسيحيين بعيدهم

الدعوة السلفية تُهاجم العريان لتهنئته المسيحيين بعيدهم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الدعوة السلفية تُهاجم العريان لتهنئته المسيحيين بعيدهم

القاهرة ـ الديب أبوعلي

شنّ عدد من قيادات الجماعة الإسلامية والدعوة والسلفية، هجومًا حادًا على نائب رئيس حزب "الحرية والعدالة" الدكتور عصام العريان، لسبب تهنئته للأقباط لمناسبة "عيد القيامة". واعتبر المتحدث الرسمي باسم الدعوة السلفية، المهندس عبدالمنعم الشحات، أن من يُهنئ الأقباط بعيد القيامة "آثم"، مضيفًا أن "بعض التيارات الإسلامية تجامل الأقباط على حساب العقيدة، لكننا كسلفيين لا يمكن أن نحذو حذوهم ونسير في ركب نفاقهم"، مطالبًا العريان بـ"التوبة والندم على الذنب الذي ارتكبه". وانتقد عضو الدعوة السلفية، الشيخ زين العابدين كامل، بشدة د.العريان قائلاً: كيف يجلس المسلم الموحد بالله في مكان يكفر فيه بالله، ويقال فيه إن الله تعالى له ولد وإنه صلب ومات يوم الخميس، ثم قام الأحد ليجلس على يمين الرب أبيه، فيما أكد المتحدث باسم الجبهة السلفية، الشيخ خالد سعيد، أن "كلام نائب رئيس حزب "الحرية والعدالة" عمومًا يجوز في بعض المناسبات، ولا يجوز في البعض". وقال العريان في تهنئته التي نشرها عبر صفحته على "فيسبوك"، الأحد، "إن أسبوع الآﻻم بدأ عند شركاء الوطن المسيحيين، باحتفالهم بـ(أحد السعف أو أحد الشعانين الخلاص)، مرورًا بأيام البصخة وخميس العهد والجمعة العظيمة ثم سبت النور وينتهى بـ(عيد القيامة أو أحد الفصح)، وهذه الأيام عند النصارى أفضل أيام العام، ويتم احياؤها بالعبادات والقداسات، وبها ختام الصوم الكبير الذي يستمر 55 يومًا، ويعيدون فيها استذكار احياء المسيح عليه السلام لعازر في السبت الذي يسبقها، ودخول المسيح بيت المقدس والمؤامرة عليه من الحاكم الروماني بتأليب اليهود ضده، تحية إلى كل المحتفلين والصائمين والذاكرين والمتاسين بروح الله وكلمته ورسوله من أولي العزم عيسى بن مريم عليه السلام". ودشن عدد من النشطاء الأقباط حملة على مواقع التواصل الاجتماعي، تحت شعار "لا لدعوة القتلة إلى الكاتدرائية"، لمطالبة الكنيسة بالتراجع عن دعوة الرئيس محمد مرسي ورئيس الوزراء الدكتور هشام قنديل ورئيس مجلس الشورى الدكتور أحمد فهمي، لحضور قداس "عيد القيامة" في الكاتدرائية المرقسية في العباسية، السبت المقبل، وكذلك طالبوا البابا بإلغاء احتفالات العيد والاقتصار على مراسم الصلاة فقط، تنديدًا بالأحداث الدموية التي تُرتكب في حق الأقباط، فيما أضافوا في بيانهم، أنه منذ أن تولى مرسي وأهله وعشيرته عرش إمارة مصر الإسلامية، عانينا اضطهادًا ممنهجًا منه ومن جماعته، لذلك نطالب أباء كنيستنا بأن يحترموا مشاعرنا وألا يدعوا القتلة إلى الكنيسة".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الدعوة السلفية تُهاجم العريان لتهنئته المسيحيين بعيدهم   مصر اليوم - الدعوة السلفية تُهاجم العريان لتهنئته المسيحيين بعيدهم



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon