مصر اليوم - غد الثورة يعلن الانضمام لـتمرد وسط رفض للحزب

"غد الثورة" يعلن الانضمام لـ"تمرد" وسط رفض للحزب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - غد الثورة يعلن الانضمام لـتمرد وسط رفض للحزب

القاهرة – أكرم علي

أعلن اتحاد شباب حزب "غد الثورة"، انضمامه إلى حملة "تمرد" لسحب الثقة من الرئيس محمد مرسي من خلال جمع التوقيعات الشعبية للإطاحة به في 30 حزيران/يونيو، وذلك رغم الخلافات السياسية داخل الحزب بشأن الحملة. وقال رئيس اتحاد شباب حزب غد الثورة محمود مكادي، في مؤتمر صحافي الاثنين، "إن اتحاد شباب الثورة قرر الانضمام لحملة "تمرد"، لجمع توقيعات للإطاحة بالرئيس محمد مرسي"، مؤكدا على أن قرارات الاتحاد مستقلة عن موقف الحزب. وأكد مكاوي أن حملة "تمرد " سلمية وبعيدة عن أي عنف وتعتبر حركة ضمير تسجل موقف الشارع من رئيسه وأنها من أنواع الضغط الشعبي. وأضاف مكاوي أن الاتحاد يرى أن الرئيس مرسي تم انتخابه بشكل سليم ولا يوجد أي تزوير في ذلك، لكنه ارتكب بعد ذلك أخطاء كثيرة من بينها سفك دماء المصريين من جديد وعودة زوار الفجر، كما أنه فشل في إدارة الدولة ولا يدرك خطورة الوضع الاقتصادي الذي نعيش فيه، مؤكدا أن الاتحاد سيبحث كيفية تقنين استمارات حملة "تمرد" لتكون بشكل قانوني وتسجيلها في الشهر العقاري. وقال مكادي أن الحزب سيفتح كل مقراته لجمع توقيعات حملة "تمرد"، مشيرا إلى أن الحزب وقيادته تتفهم استقلالية اتحاده عن قرارتهم ولا توجد أزمة في ذلك. وحذر الإتحاد من الغضب الشعبي، بخاصة وأن الحملة تزداد توقيعاتها والقوى المشاركة فيها وهو ما يعد بمثابة ناقوس خطر لحكم الرئيس قائلا "إن الأوضاع لن تنصلح إلا برحيلك". في المقابل، قال نائب رئيس حزب غد الثورة والمتحدث باسم الهيئة البرلمانية للحزب محمد محي الدين، "إن هذا الاتحاد ليس جزءً من تنظيم الحزب، ولكن مجموعة من شباب الحزب بالإضافة إلى عدد آخر من شباب أحزاب وقوى سياسية أخرى ولا ينتمون للحزب بشكل رسمي". وأضاف محي الدين لـ "مصر اليوم" أن الحزب يرفض فكرة محاربة الديمقراطية، وأي حملة تحاول سحب الثقة من الرئيس محمد مرسي، وليس البرلمان الذي يحق له ذلك حسب الدستور والشرعية الديمقراطية. وأشار محي الدين إلى أن الحزب قد ترك لهذه الشباب مطلق الحرية كما تركها لبقية الأعضاء، للانضمام لأي حركة ضغط شعبي، مثل حركة "تمرد" التي تهدف إلى سحب الثقة من الرئيس محمد مرسي وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، أو حركة تجرد التي تهدف إلى تأييد الرئيس مرسي. واعتبر نائب رئيس حزب غد الثورة أن كل من حملة "تمرد" أو "تجرد" ما هي إلا حملات شعبية للضغط على الرئيس محمد مرسي، والحزب لا يؤديها إطلاقا.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - غد الثورة يعلن الانضمام لـتمرد وسط رفض للحزب   مصر اليوم - غد الثورة يعلن الانضمام لـتمرد وسط رفض للحزب



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon