مصر اليوم - رزقة المنطقة العربية مُقبلة على انفجار سيُهدد إسرائيل

رزقة: المنطقة العربية مُقبلة على انفجار سيُهدد إسرائيل

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - رزقة: المنطقة العربية مُقبلة على انفجار سيُهدد إسرائيل

غزة ـ محمد حبيب

أكد المستشار السياسي لرئيس الحكومة المقالة في غزة الدكتور يوسف رزقة، أن المنطقة بأكملها مُقبلة على انفجار سيصب في صالح القضية الفلسطينية، وسيهدد بزوال الاحتلال الصهيوني. وقال رزقة، في تصريحٍ صحافي، الأحد، "إن مسيرة القدس العالمية التي تم تنظيمها في 50 دولة في العالم، استطاعت أن تحقق جزءًا من أهدافها، التي تحتاج إلى متابعة عربية من قبل القادة والعلماء والمثقفين لتحقيق ما تبقى منها، وإنه لمن العار أن تُحاصر العواصم العربية مقاومة الشعب الفلسطيني، بمبادرة تغدر بجهوده الوطنية، وتنتقص من حقوقه التاريخية والدينية"، موضحًا أن مشاركة متضامنين، عرب وأجانب، في المسيرة يأتي في إطار التأكيد على حالة التضامن مع الشعب الفلسطيني حتى نيل حقوقه المشروعة، وأن الاحتلال يدرك أن مثل هذه الفعاليات تسرع من عملية رحيله عن الأرض الفلسطينية، وأنه بعد مرور 46 عامًا على احتلال القدس، يبقى الشعب الفلسطيني الأكثر تمسكًا بحقه على أرضه، والأكثر استعدادًا للمقاومة والتضحية بإعداده جيل التحرير. ولفت المستشار السياسي، النظر إلى أن مسيرة القدس وجهت رسائل عدة، تمثلت في استنهاضها للشعوب العربية والإسلامية للقيام بواجباتهم إزاء تحرير فلسطين والدفاع عن القدس والأقصى، بدلاً من التطبيع مع المحتل على حساب الحق الفلسطيني، مضيفًا "إنه لمن العار أن تبقى القدس تحت الاحتلال في انتظار أمة المليار لتحريها، أو على الأقل المشاركة في ذلك التحرير، الذي تحقق في عهد صلاح الدين بمشاركة الأمة، وأن الشعب الفلسطيني يُصر على القيام بواجبات التحرير، رغم حالة الخذلان التي أصابت الأمة رغمًا عنها، وأن الشعب ومقاومته ينوبان اليوم عن الأمة في مقارعة المحتل وتحجيمه، حتى تستيقظ الأمة وتعرف واجباتها، وأن تحرير فلسطين بات أقرب عقب الحرب الأخيرة (حجارة السجيل)، لأنه لا مكان للاحتلال والبغي على الأرض المقدسة، التي وُصفت بأرض الأنبياء وأرض المحشر والمنشر".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - رزقة المنطقة العربية مُقبلة على انفجار سيُهدد إسرائيل   مصر اليوم - رزقة المنطقة العربية مُقبلة على انفجار سيُهدد إسرائيل



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon