مصر اليوم - الإسكندرية تحبس أنفاسها انتظارًا لبيان الجيش

الإسكندرية تحبس أنفاسها انتظارًا لبيان "الجيش"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإسكندرية تحبس أنفاسها انتظارًا لبيان الجيش

الإسكندرية – أحمد خالد

حبست مدينة الإسكندرية أنفاسها قبل دقائق من إلقاء المجلس العام للقوات المسلحة بيانها، والذي علي أساسه ستتحدد ما ستؤول إليه البلاد خلال الأيام المقبلة. واحتشد قرابة الـ 20 ألف متظاهرًا في ميداني سيدي جابر والقائد إبراهيم في الإسكندرية، فيما تجمع قرابة 5 آلاف متظاهر مؤيد للرئيس محمد مرسي في منطقة سيدي بشر. وبدت شوارع مدينة الإسكندرية مع حلول دقات الساعة الثالثة مساء، شبه خالي إلا من بعض المارة المترقبين للحدث الأهم، الأربعاء، والذي سيتحدد عليه قرارات مصيرية تتعلق بشعب مصر بأكمله. وواصلت الحشود المعارضة للرئيس مرسي جولاتها في طريق الكورنيش للتعبير عن رفضهم لبقاء الرئيس محمد مرسي في الحكم، خاصة بعد خطابه الذي ألقاه مساء الثلاثاء، في الوقت الذي قرر المحتشدون في ميدان سيدي بشر الانتظار حتى تلقي القوات المسلحة بيانها لاستيضاح مصير رئيسهم الذي أصبح علي المحك. وبدت حالة القلق واضحة علي معتصمي ميدان سيدي بشر، خاصة بعد توارد الأنباء عن قرب رحيل الرئيس محمد مرسي وفي عيونهم إصرار علي أهمية استمرار مرسي في سدة الحكم، خشية ضياع حلم المشروع الإسلامي، علي حد قولهم. في الجهة المقابلة يعول المعتصمون المعارضون المحتشدون في ميداني سيدي جابر، والقائد إبراهيم، علي القوات المسلحة لتخليصهم مما أسموه بحكم جماعة "الإخوان المسلمين" بعد فشل رئيسهم في التحرك بمصر خطوات نحو الديمقراطية الحقيقية وتحقيق مطالب ثورة الخامس والعشرين من يناير، بحسب تعبيرهم، وتجلي ذلك واضحًا في الهتافات التي تعالت في أرجاء الميدانين المطالبة بنزول الجيش.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الإسكندرية تحبس أنفاسها انتظارًا لبيان الجيش   مصر اليوم - الإسكندرية تحبس أنفاسها انتظارًا لبيان الجيش



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon