مصر اليوم - محجوب يتنحى عن نظر قضية وادي النطرون الثانية

محجوب يتنحى عن نظر قضية وادي النطرون الثانية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - محجوب يتنحى عن نظر قضية وادي النطرون الثانية

يسري محمد- الاسماعيلية

قررت محكمة جنح مستأنف الإسماعيلية برئاسة المستشار خالد محجوب، وعضوية المستشارين وليد سراج الدين، وخالد غزى، الاثنين، التنحي عن نظر قضية هروب السجين محمود محمد محمود من سجن وادي النطرون، وقت أحداث ثورة كانون الثاني/ يناير 2011 لاستشعار الحرج. وقال المستشار محجوب في منطوق قراره، أنه طبقًا للقرار الصادر في جلسة 23 أيار/ مايو في القضية رقم 338 لعام 2013، بإحالة الأوراق للنيابة العامة للنظر في القضية مع اكتشاف وجود جرائم ووقائع جديدة، وطبقًا لنص المادة 26،25 من قانون الإجراءات الجنائية، وحفاظًا من هيئة المحكمة على حياديتها، قررت التنحي وإحالة الدعوى إلى رئيس المحكمة الابتدائية للنظر فيها وتحديد دائرة أخرى. وكانت هيئة الدفاع، طلبت من المحكمة استدعاء اللواء حمدي بدين، وممدوح حمزة، ومدير تحرير "المصري اليوم" على السيسي لسماع شهادتهم، باعتبارهم شهود عيان على القبض على عناصر فلسطينية في شارع التوفيقية. وكانت مستأنف الإسماعيلية، بدأت الأسبوع الماضي نظر قضية هروب أحد السجناء من سجن وادي النطرون والمتهم فيها السجين الهارب من سجن وادي النطرون محمود محمد محمود، واستمعت المحكمة إلى السجين الهارب وقت الأحداث، والذي أكد أنه نزيل سجن وادي النطرون، وفوجئ وقت أحداث الثورة باقتحام للسجن وتهريبه هو وزملائه تحت تهديد الأسلحة النارية، وأنه إن لم يقم بالهرب سيطلق عليه النار. وطلب المحامي عن المتهم، عبد القادر هاشم باستدعاء الرئيس المعزول محمد محمد مرسى العياط باعتباره متهماً، وأكد أنه طلب استدعائه في القضية السابقة وقت أن كان رئيسًا لـ مصر، واليوم يطلبه وهو متهم. وأشار الدفاع أن المحكمة أصدرت حكمًا تاريخيًا أسقط الخونة والعملاء في مصر، وأن مصر تعرضت لمؤامرة تحت شعار الدين لخدمة عملاء وأعداء الوطن، وأن حكم المحكمة في حزيران/يونيو الماضي جاء لإسقاط الخائن وعصابته علي حد قوله، مؤكدًا أن القضاء المصري سيظل مدافعًا وحاميًا لحقوق الشعب المصري، كما طلب الدفاع سماع أقوال حبيب العادلي، ومنصور العيسوي، وحسن عبد الرحمن.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - محجوب يتنحى عن نظر قضية وادي النطرون الثانية   مصر اليوم - محجوب يتنحى عن نظر قضية وادي النطرون الثانية



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 12:36 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة "اليورو"
  مصر اليوم - ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة اليورو

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي

GMT 05:08 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

الخارجية التركية تدين العمل المتطرف في مصر

GMT 02:51 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل التفجير على الطريق الدولي في كفر الشيخ

GMT 02:06 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

السفارة الأميركية تدين الهجوم على كمين الهرم

GMT 22:26 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

إئتلاف "دعم مصر" ينعى ضحايا حادث الهرم متوعدًا بالقصاص
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

نقص الحديد يؤثّر على نقل الأوكسجين في الدم

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon