مصر اليوم - حزبالنصر الصوفيُّ يصف زيارة آشتون بالخبيثة

حزب"النصر الصوفيُّ" يصف زيارة آشتون بالخبيثة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حزبالنصر الصوفيُّ يصف زيارة آشتون بالخبيثة

البحر الأحمر- صلاح عبدالرحمن

اعتبر رئيس حزب "النصر" الصوفي المهندس محمد صلاح زايد "إننا أصبحنا على يقين أكثر من أي وقت مضى من أن أوروبا، وأميركا، وحلفاءهما، لن ترضى عن ثورة 30 يونيو، وتحاول إحياء مشروع الشرق الأوسط الجديد"، واصفًا زيارة المفوضة العليا للشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي كاترين أشتون بـ "الخبيثة"، ومؤكدًا أنها "جاءت في محاولة اختراق الحكومة الانتقالية، ومؤسساتها، ولم شمل "الإخوان"، و"النور"، والتيارات المؤيدة، وشد أزرهم، وإبداء دعم الأوروبيين لهم". وأشار زايد إلى أن "زيارة أشتون للأزهر الشريف، ذكرتنا بالأسى  والحزن كله، وأن الحملة الفرنسية على مصر في الشهر ذاته عام 1798، بقيادة نابليون بونابرت، والتي تصدى لها علماء ومشايخ الأزهر، بدعم من تجار مصر، للدفاع عنهم عندما فرضوا الضرائب، وأهانوا المصريين، وكان نتيجة ذلك أن أعدموا 6 من علماء الأزهر في القلعة وأخفوا جثامينهم، ودنسوا الأزهر بخيولهم، وحرقوه، فكم هي ذكرى مؤلمة يا آشتون". واعتبلا زايد، أن "آشتون تحاول اختراق المؤسستين الدينيتين الأزهر والكنيسة، واللتاي شاركتا في دعم الثورة، وخارطة الطريق، لاستغلالهما لمصالح أوروبا، وليس مصالح مصر". وتساءل زايد "لماذا رفضت آشتون عقد مؤتمر صحافي في الأزهر لعرض نتائج الزيارة"، مشيرًا إلى أن "الإعلاميين، والصحافيين، هم عين الشارع، ومراقبوه، وكان الأولى للأزهر عقد ذلك المؤتمر، بدلا من الإساءة التي تعرضوا لها، وعلى الأزهر الاعتذار منهم ". ورحب زايد، بالتقدم الملموس في الحكومة الانتقالية، بتشكيل لجنة لتنفيذ حكم حل جماعة "الإخوان المسلمين"، وكذلك إصدار لمشروع قانون يجرم إهانة العلم والسلام الوطني.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حزبالنصر الصوفيُّ يصف زيارة آشتون بالخبيثة   مصر اليوم - حزبالنصر الصوفيُّ يصف زيارة آشتون بالخبيثة



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon