مصر اليوم - تقرير يرصد هدوء وثقة في احتفالات أكتوبر

تقرير يرصد هدوء وثقة في احتفالات أكتوبر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تقرير يرصد هدوء وثقة في احتفالات أكتوبر

القاهرة – علي رجب

رصدت شبكة المدافعين عن حقوق الإنسان "حياة" وشبكة مراقبون بلا حدود "راصد" في مؤسسة عالم جديد للتنمية وحقوق الإنسان التي اتحدت الأحد في أعمال التوثيق والرصد في مبادرة "تعالوا نفرح بمصر وبنصر تشرين الأول/أكتوبر"، وجود حركة طبيعية للمواطنين صباح الأحد، في شراء مستلزمات الحياة اليومية، والذهاب للمتاجر، وكذلك ذهاب عمال وموظفي الطوارئ إلى أعمالهم في المستشفيات ومحطات مياه الشرب والكهرباء والمخابز في صورة عادية رغم أن الأحد عطلة رسمية. وأكد الناشط والخبير الحقوقي في المؤسسة، ومنسق المبادرة  عماد حجاب، الأحد، أنه تم رصد فتح المحلات التجارية بأنواعها كافة لاستقبال المواطنين صباحاً، مما يدل على عدم وجود خوف من أصحابها من تعرضها للعنف بسبب دعوات الإخوان، وتهيئ المحلات التجارية عبر تعليق أعلام مصر والزينة للاحتفال بذكرى الفرحة والانتصار العظيم، كما انتشرت أعمال بيع أعلام مصر وصور الزعماء والقادة المصريين في حرب تشرين الأول، ورؤساء مصر السادات وعبد الناصر، فضلا عن صورة الفريق أول عبد الفتاح السيسي في معظم شوارع محافظات مصر. وأوضح أن شبكة المدافعين عن حقوق الإنسان "حياة"، وشبكة مراقبون بلا حدود "راصد"، رصدت حرص عدد من الأسر المصرية، والشباب، والسيدات، وكبار السن من الرجال على توزيعها مجاناً على الأصدقاء، والجيران، والمارة في الشوارع منذ ليلة السبت الماضي، والأحد 6 تشرين الأول، واستعدادهم صباحا لوضع الكراسي للجلوس أمام المنازل مع بدء حركة المواطنين والمسيرات للاحتفال في الرابعة عصر الاحد.  كما رصد التقرير الحقوقي انتشار قوات ومدرعات الجيش والشرطة في كثافة في محافظات القاهرة، والجيزة، والإسكندرية، والسويس، والإسماعيلية، ومدن المحلة الكبرى، وطنطا، والمنصورة، ودمنهور، والطرق السريعة بين المحافظات، والطرق الرئيسية في القاهرة في طريق صلاح سالم، والأوتوستراد ، فضلا عن تواجدها في ميادين التحرير، والنهضة، ورابعة، ومحيط وزارة الدفاع، وشارع قصر العيني، وشارع جامعة الدول العربية، وشارع البطل أحمد عبد العزيز، لتأمين المواطنين المشاركين في الاحتفالات، ومنع وصول مسيرات الإخوان إليها. وأشار إلى أنه تم أيضاً رصد إغلاق الجيش لمحاور ميدان التحرير، وقصر الاتحادية منذ الصباح، وبدء دخول المواطنين بعد تفتيشهم للتأكد من عدم وجود أسلحة، أو وجود مندسين بينهم تابعين لجماعة الإخوان المحظورة، وينتظر استمرار دخولهم حتى الثالثة أو الرابعة عصراً لحين انطلاق الاحتفالات، وبدء مشاركة اللجان الشعبية الشبابية في أعمال تنظيم المسيرات، والدخول إلى الميادين. وطالب حجاب الدولة المصرية بالتصدي بكل قوة وحزم لأي خروج على القانون خلال احتفال الشعب المصري بانتصارات الجيش في السادس من تشرين الأول، ومرور 40 عاما الأحد على ذكرى النصر المجيد، وعدم السماح لجماعة الإخوان بالإساءة لنصر تشرين الأول واغتيال فرحة مصر. كما دعا إلى تطبيق القانون بسرعة ضد الخارجين عليه من عناصر الإخوان الذين يخططون الأحد لارتكاب أعمال إجرامية وعنف ودم ضد الشعب والجيش والإضرار باستقرار المجتمع. وشدد حجاب على ضرورة عدم التهاون في حق الدولة حتى لا تظهر في موقف الضعيف فيتطاول عليها المجرمون والإرهابيون، بترويع وترهيب المواطنين الآمنين من أبناء الشعب المصري.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تقرير يرصد هدوء وثقة في احتفالات أكتوبر   مصر اليوم - تقرير يرصد هدوء وثقة في احتفالات أكتوبر



  مصر اليوم -

قرَّرت الدخول لعالم التمثيل لأول مرَّة من خلال التلفزيون

ريهانا تتخفى بمعطف أخضر أثناء تجولها في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعادة
فشلت ريهانا في التخفي أثناء تجولها في نيويورك ليلة الإثنين، وذلك لأن ظهور واحد على شاشة التلفزيون كفاية لتصبح معروفًا لدى الجميع. ويبدو أنّ الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا كانت تأمل بأن تتسحب بدون أن يلاحظها أحد أثناء توجهها إلى اجتماع مستحضرات التجميل سيفورا في وقت متأخر من الليل. وقد فضّلت ريهانا أن ترتدي معطف ترينش أخضر ضخم، وأقرنته مع قبعة بيسبول وأحذية تمويه تشبه تلك التي يرتدونها في الجيش. مما لا شك فيه أن نجمة البوب ​​كانت تتطلع إلى إنهاء أعمالها في أسرع وقت ممكن حتى تتمكن من الاندفاع إلى المنزل لتتابع آخر دور تقوم بتمثيله. وقرَّرت ريهانا الدخول إلى عالم التمثيل لأول مرة من خلال التلفزيون، حيث قدَّمت دور ماريون كرين في حلقة ليلة الإثنين من بيتس موتيل. وتقوم بلعب ذلك الدور الشهير الذي لعبته جانيت ليه في عام 1960 في فيلم ألفريد هيتشكوك "سايكو".…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon