مصر اليوم - شبِّيحة الحكومة السوريّة يحرقون مسجد صلاح الدين الأيوبيّ

"شبِّيحة" الحكومة السوريّة يحرقون مسجد صلاح الدين الأيوبيّ

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - شبِّيحة الحكومة السوريّة يحرقون مسجد صلاح الدين الأيوبيّ

دمشق - جورج الشامي

أفادت المعلومات الواردة من الحصن في حمص السورية بقيام ما يسمى قوات الدفاع الوطني التابعة لـ "الشبيحة" بحرق المسجد الكبير (مسجد صلاح الدين الأيوبي) في بلدة الحصن. وأكّد ناشطون في مرمريتا أن "شبيحة" ابن بلدتهم بشر اليازجي أحرقوا المسجد الواقع على المدخل الجنوبي لمدينة الحصن. وأشارت تنسيقية أحرار قلعة الحصن إلى قيام مجموعة من "شبيحة اليازجي" بحرق المسجد المذكور وإضرام النار داخله بعد إحراق العديد من العمارات السكنية عند منطقة مفرق الحصن بالقرب من المسجد بعد سرقة محتويات وأثاث الشقق التي تم تهجير الأهالي منها منذ أشهر عدة تحت وطأة هجمات قوات "الشبيحة"، وقصف حاجز القصر عند قرية عين العجوز الموالية للحكومة في وادي النصارى. وأظهرت صورة نشرتها تنسيقية أحرار قلعة الحصن تموضع حواجز ترابية لـ "الشبيحة" وهي تحيط بالمسجد المستهدف، مشيرة إلى أن هذا يدل على تورطهم بشكل كامل في جريمة حرق المسجد ويُذكر أن بشر اليازجي بات معروفاً في وادي النصارى كونه أكثر "شبيحة الحكومة" ولاءً، وهو الذي أدخل منطقة الحصن ووادي النصارى في ممارسات "التشبيح"، بدءًا من قيامه بتسليح مسيحيي الوادي وتمويلهم ليقيموا حواجز جنبًا إلى جنب مع قوات الأمن والجيش، وذلك لمنع وصول الغذاء والدواء للمصابين والجرحى في منطقة قلعة الحصن، ومحاولة زرع بذور الفتنة بين المسلمين والمسيحيين في منطقة الوادي عمومًا.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - شبِّيحة الحكومة السوريّة يحرقون مسجد صلاح الدين الأيوبيّ   مصر اليوم - شبِّيحة الحكومة السوريّة يحرقون مسجد صلاح الدين الأيوبيّ



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon