مصر اليوم - علي نور المصري الديمقراطي يصر على القصاص للشهداء

علي نور: "المصري الديمقراطي" يصر على القصاص للشهداء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - علي نور: المصري الديمقراطي يصر على القصاص للشهداء

القاهرة – محمد الدوي

اعتبر أمين الإعلام في الحزب "المصري الديمقراطي" في القليوبية محمد علي نور أن دماء الشهداء دون قصاص مثل الحياة المتوقفة عن النبض، مشيرًا إلى أن عامين مرّا على أحداث "محمد محمود"، ومازال القصاص معلقًا. ولفت نور، في حديث إلى "مصر اليوم"، إلى أن "من قتل ومن نزع النور من عيون شباب مصري، لم يرد إلا أن يحمى أهالي شهداء الثورة، مازال مجهولاً". وأوضح أن "الثورة قامت للقضاء على الفساد، وتعالت أصواتها للنداء بالحرية والعدل، ولا تكتمل إلا بالقصاص، وقد شارك في أحداث محمد محمود شباب مصري، ضم أطياف هذا الشعب دون انتماءات أو تيارات حزبية". وأضاف نور أن "جزءًا كبيرًا من شباب الثورة كانوا من أبطال محمد محمود، ولم يحركهم إلا الغيرة على بلادهم، والغضب من المساس بأهالي شهداء الثورة، وكانت تلك الأحداث هي بداية التخطيط للتخلص منهم". وتابع "كنا قد أعلنا من قبل عن أن مشاركة الحزب ستكون في كل تحرك وطني يسعى لاستعادة حقوق شهداء الثورة، وعليه فإننا نعلن مشاركة الحزب المصري الديمقراطي في القليوبية في ذكرى 19 تشرين الثاني/نوفمبر، لإحياء ذكرى أبطال شارع محمد محمود". مبينًا أن "الجميع سيشارك دون شعارات حزبية أو سياسية، ولن ترفع سوى صور الشهداء والمصابين، وسنتواجد بأنفسنا كجزء صغير من جموع هذا الشعب، يهتف بأسماء الشهداء، ويهتف ضد من قتلهم". وأشار إلى أن "المشاركة تأتي تأكيدًا على مطلب الثورة، بتطهير الداخلية، الذي نصر على تنفيذه، وتحقيق مطالب العدالة الغائبة، وتطهير المؤسسات الفاسدة".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - علي نور المصري الديمقراطي يصر على القصاص للشهداء   مصر اليوم - علي نور المصري الديمقراطي يصر على القصاص للشهداء



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon