مصر اليوم - الإخوان وحماس تخترقان اجتماعات البرلمان البريطاني

"الإخوان" و"حماس" تخترقان اجتماعات البرلمان البريطاني

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإخوان وحماس تخترقان اجتماعات البرلمان البريطاني

القاهرة ـ مصر اليوم

نجحتا كل من: جماعة "الإخوان المسلمين" وحركة "حماس"، في اختراق اجتماعات مجلس العموم البريطاني، في آذار/ مارس وأيلول/ سبتمبر الماضيَيْن. وكشفت صحيفة "صانداي تليغراف" البريطانية عن عقد اجتماع من ممثلي منظمة وهمية تدعى "مركز الإمارات لحقوق الإنسان" ومجموعة حقوق الإنسان بجميع الأحزاب البريطانية داخل البرلمان، مؤكدة أنها "ليست المرة الأولى التي تخترق فيها المنظمات الإسلامية المتطرفة اجتماعات لجان البرلمان البريطاني، كما كانت هناك محاولة سابقة في العام 2010. وقالت: إنه تبين أن "مركز الإمارات لحقوق الإنسان" هو مجرد واجهة وهمية أنشأها أنس التكريتي رئيس مؤسسة قرطبة الإسلامية، التي وصفها ديفيد كاميرون بأنها إحدى الجبهات التابعة للإخوان". وأوضحت الصحيفة أن "مؤسسة قرطبة ذات صلة وثيقة بالعديد من المنظمات المتطرفة في بريطانيا الداعية لإقامة ديكتاتورية إسلامية ونظام الخلافة في أوروبا، وأنها المتحدث باسم "الإخوان المسلمين" حاليًا". وأشارت "الصانداي تليغراف" إلى "علاقة التكريتي بمحمد صوالحة الحمساوي المقيم في بريطانيا، والذي وصفته الصحيفة بالعقل المدبر للاستراتيجية السياسية والعسكرية لـ "حماس". جدير بالذكر أن جميع الصور التي تم التقاطها لاجتماع فريق الدفاع الدولي لـ "الإخوان المسلمين" في لندن، قد أظهرت وجود محمد الصوالحة فيها، بينما ظهر أنس التكريتي في اجتماع فريق الدفاع الدولي الذي استضافته تركيا منذ يومين، وهو ما يؤكد دعم "حماس" لهذه التحركات ضد مصر.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الإخوان وحماس تخترقان اجتماعات البرلمان البريطاني   مصر اليوم - الإخوان وحماس تخترقان اجتماعات البرلمان البريطاني



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon