مصر اليوم - المؤتمر الوطني العام يُوافق على تعيين قاضي للتحقيق في أحداث طرابلس

المؤتمر الوطني العام يُوافق على تعيين قاضي للتحقيق في أحداث طرابلس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - المؤتمر الوطني العام يُوافق على تعيين قاضي للتحقيق في أحداث طرابلس

طرابلس - مصطفي سالم

أكَّد الناطق الرسمي باسم المؤتمر الوطني العام الليبي، (البرلمان)، عمر حميدان، الثلاثاء، أن "المؤتمر صوَّت على إصدار قرار يقضي بتعيين قاضي للتحقيق في أحداث طرابلس وبنغازي والشاطئ بأغلبية 71 صوتًا، خلال جلسته الصباحية". وناقش الاجتماع، "الأوضاع الأمنية التي تشهدها معظم المدن الليبية، لاسيما ما شهدته؛ طرابلس، وبنغازي، وبراك الشاطئ، ودرنة، بالإضافة إلى أوضاع النازحين عن مدينة تاورغاء، ومختلف مناطق طرابلس، وإمكانية تقديم المساعدات المعيشية الأساسية المؤقتة". وأضاف حميدان، أنه "تم إدراج بند إجراء نقل من الباب الثالث إلى الباب الرابع بقيمة 157 مليون و955 ألف و820 دينارًا ليبيًّا؛ لتغطية مرتبات العاملين في شركات النظافة، بناءً على المذكرة المُقدَّمة من رئيسي لجنتي؛ الإدارة والحكم، والميزانية والتخطيط والمالية في المؤتمر. كما صوَّت أعضاء المؤتمر الوطني العام، خلال الجلسة الصباحية، أيضًا على صلاح عبدالله الشلي سفيرًا ليبيا لدى أوكرانيا، وعبد الرحمن مفتاح بن عمران سفيرًا لدى المجر، وسالم السعيطي سفيرًا لدى كازاخستان، وعبدالحفيظ محمد بن زيتون سفيرًا لدى سلوفاكيا، وتاجوري شرادي تاجوري سفيرًا لدى صربيا، ويوسف الهادي الزرقاني سفيرًا لدى بلغاريا، ورمضان فرج بازامة سفيرًا لدى اليمن. وأضاف المتحدث باسم المؤتمر الوطني، أن "بعض الأعضاء اعترضوا على تزكية  مرشحين للسفارات من خارج وزارة الخارجية"، مشيرين إلى أن "رئيس الوزراء علي زيدان، لم يراع التوازن في هذا الموضوع، وبالتالي كان عدد من السفراء منسوبين إلى تيار معين أو إلى منطقة معينة".   ويبحث المؤتمر في الاجتماع العادي، الخامس والأربعين بعد المائة، مناقشة مقترح وضع خارطة الطريق للمرحلة الانتقالية، ويعرض المذكرة المقدمة من لجنة المالية، بشأن طلب رئيس مجلس الوزراء مبلغ 800 مليون دينار؛ لسداد التزامات صندوق موازنة الأسعار. كما يناقش الاجتماع، المقترح المُقدَّم من مجموعة من أعضائه بشأن تحديد صلاحيات القائد الأعلى للقوات المسلّحة، ومناقشة آلية تفعيل دور لجنة المصالحة الوطنية في المؤتمر الوطني العام، وإلغاء التكليفات كافة خارج اللجنة المُشكَّلة من قبله.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - المؤتمر الوطني العام يُوافق على تعيين قاضي للتحقيق في أحداث طرابلس   مصر اليوم - المؤتمر الوطني العام يُوافق على تعيين قاضي للتحقيق في أحداث طرابلس



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon