مصر اليوم - الحكومة السودانيّة تقرّر متابعة أحداث دارفور ميدانيًا

الحكومة السودانيّة تقرّر متابعة أحداث دارفور ميدانيًا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحكومة السودانيّة تقرّر متابعة أحداث دارفور ميدانيًا

الخرطوم ـ عبدالقيوم عاشميق

كشف نائب الرئيس السوداني حسبو محمد عبد الرحمن عن اتجاه الحكومة المركزية إلى الانتقال الميداني، بغية متابعة ما يدور في دارفور، عوضًا عن الاعتماد على التقارير المكتبية. وأشار عبد الرحمن، في حديث إذاعي، الجمعة، إلى أنّ "بعض ولايات دافور تشهد استقرارًا، ومن بينها غرب دارفور"، مشيدًا بـ"تجربة القوات السودانية التشادية المشتركة"، ومعلنًا عن "مؤتمر مشترك يعقد في الـ27 من آذار/مارس الجاري، في أنجمينا، يبحث تأمين الحدود، ويعزّز تبادل المصالح والمنافع". وأضاف أنّ "تشاد عمق استراتيجي للسودان، ولدارفور، كما أن السودان ودارفور عمق استراتيجي لتشاد"، وتطرق إلى ملف السلام بين القبائل المتصارعة، مؤكّدًا أنّه "تمّ إتمام الكثير من المصالحات، والاتفاقات ستصمد، حيث ستضمن السلطات التزام الأطراف". واتهمّ التمرد بـ"التسبب في معاناة الأبرياء"، مبيّنًا "قدرة القوات المسلحة على حسم التمرد، واسترداد المناطق التي استولت عليها الحركات المسلحة". وناشد الحركات المسلحة بـ"الانضمام إلى العملية السلمية"، مشيرًا إلى أنّه "إذا لم يلتحق هؤلاء بالحوار فإن الحكومة لن تسمح للتمرد بأن يقطع الطرق، ويروّع المواطنيين". وتابع نائب الرئيس السوداني أنّ "هناك توجيهات للقوات الحكومية بأن تنتشر وتنفتح على كل المناطق في الإقليم"، لافتًا إلى أنّ "قرارات معالجة الأوضاع في دارفور تحتاج إلى المتابعة والتنفيذ". واستطرد، من نيالا عاصمة جنوب دارفور، أنَّ "كل القرارات الرئاسية التي اتخذت تجاه معالجة الأوضاع في دارفور لابد أن تنفذ فورًا"، موضحًا أنَّ "ملف الأمن لا ينبغي أن يشغل الحكومة عن ملفات أخرى، مثل التعليم والصحة والتنمية، بأشكالها المختلفة". وطالب نائب الرئيس السوداني الإعلام بـ"ألا يضخم ما يدور في دارفور"، لافتًا إلى فرص تحقيق السلام في الإقليم، مؤكدًا أنَّ "وثيقة الدوحة وثيقة شاملة، خاطبت المشكلة في الإقليم، لأنها قامت على أساس التشاور مع أهل الإقليم، ومع أصحاب المصلحة الحقيقية، فضلاً عن الاتفاق مع الحركات"، مبيّنًا أنَّ "الوثيقة فتحت الباب أمام الحركات بغية الالتحاق، بما فيها حركة العدل والمساواة، جناح جبريل إبراهيم، وحركة تحرير السودان، جناح مني اركومناوي". وأوضح أنَّ "الحكومة لن تقبل بمنبر جديد"، في إشارة إلى الدعوة الأميركية الأخيرة، بشأن اعتماد اتفاق جديد عوضًا عن اتفاقية الدوحة. وبيّن أنَّ الرئيس التشادي إدريس دبي يجري اتصالات بغية إقناع الحركات الرافضة للسلام بالإنضمام إلى الوثيقة، مشيدًا بهذه الجهود، وبدور الرئيس التشادي، ومحذرًا من استمرار الحركات في عمليات النهب والقتل وتدمير المنشآت. وشدّد على أنَّ "الحركات ينبغي أن لا تقاتل الأبرياء، وتواجه القوات الحكومية في الميدان". واختتم نائب الرئيس السوداني حديثه بالإشارة إلى أنَّ الحوار هو السبيل الوحيد لحل المشكلات كافة، مبيّنًا أنّ "الجنوب قاتل الشمال لنصف قرن من الزمان، لكنه حصل على حق تقرير المصير بالسلام".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحكومة السودانيّة تقرّر متابعة أحداث دارفور ميدانيًا   مصر اليوم - الحكومة السودانيّة تقرّر متابعة أحداث دارفور ميدانيًا



  مصر اليوم -

خلال عرض أزياء فكتوريا سكريت في باريس

لوتي موس تلفت الأنظار إلى فستانها المثير

باريس - مارينا منصف
جذبت العارضة لوتي موس، الأنظار في عرض أزياء فكتوريا سكريت، في باريس، مرتدية فستان أنيق بدون أكمام، مخطط باللونين الفضي والأزرق مع رقبة مضلعة. ووقفت العارضة شقيقة كيت موس، لالتقاط الصور على الخلفية الوردية للحدث، وانتعلت زوجًا من الأحذية الفضية، مع حقيبة زرقاء لامعة صغيرة، وتزينت العارضة بزوج من الأقراط الفضية مع مكياج براق، ووضعت أحمر شفاه وردي اللون مع الماسكرا، وبدا جزء من شعرها منسدلًا على كتفيها. وشوهدت لوتي مع نجم تشيلسي أليكس ميتون، وهما يمسكان بيد بعضهما البعض في "وينتر وندر لاند Winter Wonderland" هذا الشهر، على الرغم من ظهورها بمفردها في عرض الأزياء. وارتبطت لوتي بالكثير من الخاطبين السابقين في الماضي، وتناولت الغداء في يونيو/ حزيزان مع نجم البوب كونور ماينارد، وتعاملت مع نجم جوردي شور على تويتر، وارتبطت لوتي وأليكس منذ أكتوبر/ تشرين الأول، حيث كان يعتقد خطأ أنها أعادت علاقتها بصديقها السابق سام…

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم - شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 09:01 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا
  مصر اليوم - ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا

GMT 10:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك
  مصر اليوم - توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك

GMT 13:19 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دونالد ترامب يرى أنَّ رئاسة أميركا أكبر مما كان يتوقَّع
  مصر اليوم - دونالد ترامب يرى أنَّ رئاسة أميركا أكبر مما كان يتوقَّع

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:05 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

طالب أسترالي يصنع عقارًا لعلاج "الإيدز" بـ 20 دولارًا
  مصر اليوم - طالب أسترالي يصنع عقارًا لعلاج الإيدز بـ 20 دولارًا

GMT 18:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة "بريت"
  مصر اليوم - آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة بريت

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 10:35 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

فورد تعلن عن سيارتها فيستا "Ford Fiesta 2017"
  مصر اليوم - فورد تعلن عن سيارتها فيستا Ford Fiesta 2017

GMT 08:29 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ريم البارودي تكشف عن دورها في "حليمو أسطورة الشواطئ"
  مصر اليوم - ريم البارودي تكشف عن دورها في حليمو أسطورة الشواطئ

GMT 08:38 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

النمل يمرر خليطًا من البروتينات والهرمونات عبر القُبلة
  مصر اليوم - النمل يمرر خليطًا من البروتينات والهرمونات عبر القُبلة

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 18:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة "بريت"

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها

GMT 10:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك

GMT 09:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

معالجة "السيلوسيبين" المخدر لحالات الضيق والاكتئاب

GMT 09:01 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 10:34 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

غوتشي تصمم كتابًا لعملية التجهيز لأشهر معارضها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon