مصر اليوم - محكمة الإسكندرية تُودع حيثيات الحكم في قضية خالد سعيد

محكمة الإسكندرية تُودع حيثيات الحكم في قضية خالد سعيد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - محكمة الإسكندرية تُودع حيثيات الحكم في قضية خالد سعيد

الإسكندرية ـ هيثم محمد

أودعت محكمة جنايات الإسكندرية برئاسة المستشار عوض خليفة، حيثيات الحكم بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات مع الشّغل والنفاذ الصّادر ضد أميني الشّرطة المتهمين بقتل الشاب خالد سعيد، وهما عوض إسماعيل وصلاح محمود ، بعد ثبوت استعمالهم القّسوة والتّعذيب الذي أفضى إلى الموت. وأوضحت حيثيات الحكم أنه في 6 حزيران/يونيو 2010، أثناء سير كل من أميني الشرطة محمود صلاح وعوض إسماعيل التابعين لقوة قسم سيدي جابر بشارع بوبست بمنطقة كليوباترا شرق الإسكندرية، شاهدا المجني عليه خالد سعيد، برفقة الشاهد الأول محمد رضوان، وبيده لفافة سلفانية لم يتبين أيا من المتهمين ما بداخلها. وقاما المتهمين باستيقاف المجني عليه وحاولا انتزاع اللفافة من يده إلا أنه قاوم ورفض، وسارع باللجوء إلى أحد مقاهي الإنترنت بمنطقة كليوباترا، وتبعه المتهمين وحاولا انتزاع اللفافة بالقوة وقاما بدفعه وضربه إلا أنه قاوم، ثم تم جره إلى بهو أحد المنازل المجاورة لمقهى الإنترنت وضربه على رأسه بقطعة من الرخام المتواجدة بالبهو، وقاموا بالتعدي عليه بالضرب بالأيدي وارتطام رأسه بدرجات سلم العقار. وأوضحت الحيثيات قيام المتهم الأول بخنق المجني عليه وإدخال أصابعه بفمه لمحاولة إخراج اللفافة من فم المجني عليه، فلم يتمكن من إخراجها، فقام المتهم الثاني بركل خالد سعيد في بطنه وجسده، مما أسفر عن إحداث الإصابات الموصفه بتقرير الطبيب الشرعي المرفق في التحقيقات، وهي عبارة عن 5 سحجات خدشية. وأشارت الحيثيات أن المتهمين قاموا بالقبض على المجني عليه دون وجه حق، وجاء ذلك تطبيقا للمادة 282 من قانون العقوبات، حيث أصبح الفعل جناية بسبب قيام المتهمين بفعل القبض على المجني عليه دون وجه حق، وأدعى المتهمين صدور أمر من الحكومة بالقبض على المجني عليه، وتم تشديد العقوبة بسبب حصول القبض بالتهديد بالقتل أو التعذيب لشخص المجني عليه، ولا يشترط في الإيذاء البدني درجة معينة من الجسامة. وانتهت المحكمة إلى بطلان القبض والتفتيش الحاصل من المتهمين على المجني عليه، وتعديهما بالضرب واستعمال القوة والتعذيب البدني الذي أفضى إلى الموت على النحو المثبت بتقريري الطب الشرعي المبدأي والثاني، واطمأنت هيئة المحكمة إلى أدلة الثبوت في الدعوى. وأضافت الحيثيات إلى أن ما ثبت بتقرير الطب الشرعي المحرر بمعرفة الشاهد الرابع عشر الطبيب الشرعي الدكتور محمد عبد العزيز، أن الإصابات المشاهدة بجثة المجني عليه حيوية حديثة وهي 5 كدمات رضية بالخد الأيمن مقابل العظم الوجني وآخر بأعلى يمين الجبهة وأسفل منبت الشعر وأخرى بالخد الأيسر وآخران بباطن ووسط الشفة العليا وكذا 5 سحجات رضية احتكاكية بخلفية المرفق الأيمن وآخر بخلفية المرفق الأيسر وبمقدمة الركبة اليمنى و5 سحجات خدشية ظفرية تقع بأسفل يمين الوجه وأنه لا يمنع من جواز حدوثها نتيجة الضرب. وبينت الحيثيات تناقض شهود الإثبات وعدم معقولية تصوير الواقعة إذا أنها لا تستند إلى أدلة مقبولة قوامها إثارة الشك فيما اطمأنت إليه هذه المحكمة من أدلة ثبوت ولا يسع المحكمة سوى طرحها وعدم التعويل عليها اطمئنانا منها إلى ما شهد به شهود الإثبات بتحقيقات النيابة العامة والتي تأيدت بما يوفر في حق المتهمين الجرائم محل الاتهام ولا يقدح في ذلك ما تساند إليه دفاع المتهمين من أوجه دفاع أخرى تلقي بظلال من الشك علي أدلة الثبوت جميعها ما هي إلا جدلا موضوعيا في تقدير الدليل الذي اطمأنت إليه هذه المحكمة. وجاءت الحيثيات أن قيام المتهمين بالقبض على المجني عليه الشاب خالد سعيد، بداعي تنفيذهما أحكام غيابية باطلاً ولايقدح في ذلك دفاع المتهمين بصدور أمر ضبط وإحضار من النيابة، وأن قبضهما على المجني عليه كان تنفيذا لأمر من مرؤوسيها في تنفيذ أمر الضبط والإحضار، إذ أن الأمر المشار إليه قد وقع باطلا لصدوره بالمخالفة لما تقدم من أحكام، وكان يجب على المتهمين التثبت والتحري من أنه قد صادف صحيح القانون، وهو مالم يحدث ومن ثم يكون القبض على المجني عليه بحجة ذلك قد وقع باطلا ويكون هو القبض المؤثم قانوناً بموجب المادة 280 عقوبات.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - محكمة الإسكندرية تُودع حيثيات الحكم في قضية خالد سعيد   مصر اليوم - محكمة الإسكندرية تُودع حيثيات الحكم في قضية خالد سعيد



  مصر اليوم -

ارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة

أمبروسيو تبرز في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض

نيويوك ـ مادلين سعادة
أثبتت أليساندرا أمبروسيو أنها جميلة خارج المنصة أيضا، حيث أظهرت سيقانها الطويلة في فستان قصير، فيما كانت تتسوق لعيد الميلاد في غرب هوليوود، السبت، بعد أن تألقت على منصة العارضات في عرض فيكتوريا سيكريت الأخير في باريس ليلة الأربعاء، وبدت العارضة البالغة من العمر 35 عامًا لا تصدّق في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض، نصفه العلوي نصف شفاف مع بعض التفاصيل من الدانتيل الأسود. وتباهت أمبروسيو بسيقانها الطويلة والهزيلة، وارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة، في حين شقت طريقها في الشارع تحمل حقيبة كبيرة الحجم في يدها، وصففت شعرها الكستنائي في موجات فضفاضة متتالية وتركته ينساب أسفل كتفيها، كما أظهرت جمالها الطبيعي واضعة الحد الأدنى من الماكياج، وقبل بضعة أيام فقط كانت تترنح في سيرها على المنصة في الملابس الداخلية أثناء تصوير عرض أزياء فيكتوريا سيكريت، لكن أليساندرا شوهدت أيضا تقوم بدورها كأم يوم…

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017
  مصر اليوم - جاواي في الهند أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له
  مصر اليوم - شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:22 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا
  مصر اليوم - أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا

GMT 11:11 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى "راديو 9090"
  مصر اليوم - مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى راديو 9090
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش
  مصر اليوم - عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"
  مصر اليوم - سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في يا تهدي يا تعدي

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:05 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

علاج لإخراجات البنكرياس قبل تحولها إلى سرطان

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon