مصر اليوم - حكومة غزَّة تؤكِّد تحسُّن التَّعامل مع مصر على معبر رفح

حكومة غزَّة تؤكِّد تحسُّن التَّعامل مع مصر على معبر رفح

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حكومة غزَّة تؤكِّد تحسُّن التَّعامل مع مصر على معبر رفح

غزَّة – محمد حبيب

أكَّد مدير عامّ الإدارة العامَّة للمعابر في قطاع غزَّة ماهر أبو صبحة أنّ التَّعامل بين إداراتي المعبر المصريّ والفلسطينيّ بمعبر رفح بات أكثر إيجابيَّة، مشيرًا إلى وجود رغبة حقيقيَّة لدى العاملين في المعبر المصريّ لتسهيل سفر المواطنين. وأوضح أبو صبحة في تصريحات صحافيَّة مساء الاثنين، أنَّه سيتمّ فتح باب التسجيل للمسافرين الأربعاء المقبل، متوقِّعًا وصول أعداد المتوجهين للمكاتب للتسجيل أكثر من 10 آلاف مواطن من المحتاجين للسفر خلال يوم واحد. وأبدى رضاه عن آلية العمل بالمعبر خلال اليومين السابقين مقارنةً بالأيام السابقة التي كانت يفتح بها، قائلًا: "لن يختلف اليوم الثَّالث عن سابقيْه". وقّدر أبو صبحة عدم تجاوز أعداد المسافرين التي سيغادرون قطاع غزَّة 2500 شخصًا خلال الأيام الثلاثة لفتح المعبر، مشيرًا إلى أنه سيبقى أكثر من 3500 مسافرًا مسجلًا للسفر لعدم تمكنهم من المغادرة". وعن الجهود المبذولة لتخفيف معاناة المسافرين، أوضح أنه وبمجرد أن يبلغ الجانب المصري بفتح المعبر لـ 3 أيام تبدأ الإدارة بالسعي لتمديد هذه الفترة بما لا يلغى حق المواطن الفلسطيني بفتحه بشكل دائم على مدار أيام الأسبوع ، منوهًا إلى استمرار الاتصالات لتمديد عمله. وذكر أبو صبحة: "حتى الآن لا يوجد ما يؤكد ذلك والاتصالات الميدانية مع الجانب المصري مستمرة ولم تنقطع لتمديد فترة عمل المعبر". وأكد أن إدارة المعابر تعمل بنظام إدارة أزمات لاسيما أنها تتعامل مع فتح وإغلاق متكرر وتعطل لشبكة الحاسوب، مشددًا على حرص إدارته على العمل بنظام والالتزام بالأولويات والأدوار تقديرًا للحالات الصعبة حتى لو لم تكن مسجلة في كشوفات وزارة الداخلية. وفيما يخص مغادرة وعودة المعتمرين، ذكر أبو صبحة أنه لن يكون هناك أي تغيير بالنسبة لسفرهم كل أسبوعين، مبينًا أن الأحد المقبل سيشهد سفر الفوج السادس، وبدء عودة الفوج الخامس. من جهة أخرى، أشار إلى أن إدارته تقدم تسهيلات لسفر الجالية المصرية في غزَّة عبر معبر رفح، مؤكدًا أن المواطن المصري من حقه العودة إلى بلده. وبين أبو صبحة أن المصريين الذين توجهوا إلى المعبر خلال اليومين السابقين تمكنوا من السفر والعودة إلى بلادهم. وشدّد على أن الآلية المتبعة حاليًّا والقاضية بتسليم الجوازات وفحصها بيوم مسبق من السفر، أدت إلى سهولة في العمل، خصوصًا أن الأيام الثلاثة التي فُتح فيها شهدت تعطل لشبكة الحواسيب لدى الجانب المصري، حسب قوله.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حكومة غزَّة تؤكِّد تحسُّن التَّعامل مع مصر على معبر رفح   مصر اليوم - حكومة غزَّة تؤكِّد تحسُّن التَّعامل مع مصر على معبر رفح



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon