مصر اليوم - التونسية درّة إلى مصر اليوم الأحداث في مصر حرمتني من مونتاج فارس أحلام

التونسية درّة إلى "مصر اليوم": الأحداث في مصر حرمتني من مونتاج "فارس أحلام"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - التونسية درّة إلى مصر اليوم: الأحداث في مصر حرمتني من مونتاج فارس أحلام

القاهرة ـ مصطفى القياس

أكدت الفنانة التونسية درة، في حديث إلى "مصر اليوم"، أنها تمكث الآن في تونس مع أهلها وعائلتها وأصدقائها هناك، إلى حين استقرار الأوضاع في مصر، حتى تتمكن من معاودة نشاطها الفني. وقالت درة، إن نشاطها الفني في مصر، توقف منذ نشوب الأحداث السياسية الأخيرة ، وفرض حظر التجوال، مما أدى إلى توقف أعمالها السينمائية والدرامية، حيث كان من المفترض أن تتابع اللمسات الأخيرة لمونتاج فيلمها الجديد "فارس أحلام"، والذي من المقرر أن يتم عرضه في عيد الأضحى المقبل. وعن دورها فى فيلم "فارس أحلام"، أوضحت الفنانة التونسية، "أُجسِّد دور (أحلام)، وهي فتاة بسيطة تعمل كوافيرة في منطقة شعبية، ومن خلال علاقاتها بجارها (فارس) الذي يقوم بدوره الفنان هاني عادل تنشأ بينهما قصة حب، فهو يعمل عنصر أمن في شركة خاصة، ويسعى إلى الارتباط بها، ولكن المشاكل المادية وبعض الأمور العائلية تحول من دون ذلك". وبشأن الهجوم على مسلسلها "مزاج الخير" والذى عُرض رمضان الماضي، أفادت درة، "لم أتعرض لأي هجوم شخصي، ولكن يجوز أن يكون على المسلسل ككل، وأنا دائمًا أحترم جمهوري، وأحاول تقديم فن راقي له من دون أن أقدم أي أعمال خادشة للحياء، كما أنني لا أعرف سبب اتهام المسلسل بالجرأة، في وقت أن هناك أكثر من مسلسل قدم ألفاظًا ومشاهد جريئة، ونحن في (مزاج الخير) لم نقدم سوى صورة للواقع، والراقصة هي شخصية مثل غيرها، ونموذج موجود في المجتمع، وجميع الأعمال الآن أصبحت تعرض جميع النماذج، كما أن هذه الشخصية موجودة في السينما والدراما منذ القِدم، وليس جميع الناس ملائكة حتى نعرض النموذج الطيب والصالح فقط، كما أنني لا أريد تكرار نفسي في أي دور، حيث جسدت أدوارًا كثيرة مثل الطبيبة والمحامية وربة المنزل وغيره، ولكن دور الراقصة أجسده للمرة الأولى وجديد علي، والحمد لله وصلتني ردود فعل كثيرة عن دوري كراقصة، ولاقى نجاحًا كبيرًا". وأضافت النجمة الشابة، "أنا سعيدة جدًا بالعمل مع الفنان مصطفى شعبان للمرة الثالثة،والحمد لله أثبتنا أننا ثنائي ناجح، بدايةً من ظهورنا معًا في (العار) والذي لاقى نجاحًا كبيرًا، كما أن هناك كاريزمه خاصة تجمعنا، ونتج عنها صداقة بيننا، كما أن مصطفى نجم ناجح ومحبوب، وأتمنى أن أكرر تعاوني معه كثيرًا في ما بعد". وعن مدى اهتمامها بالبطولة المطلقة، أكدت درة، "لا أهتم بالبطولة المطلقة ولا تشغلني إطلاقًا، ولكنني أهتم وأختار أدواري على حسب جاذبية الدور، وما يناسبني منها، واختار الأدوار التي أقدم من خلالها شيئًا مختلفًا وجديدًا، ويُضيف لي ولرصيدي الفني لدى جمهوري". وقالت الفنانة التونسية، عن مدى تأثير عملها في الوسط الفني على حياتها الشخصية وارتباطها وزواجها، "بالفعل عملي في الفن يُسيطر على حياتي بشكل كبير، ولكنني أنتظر النصيب، وفي فترة معينة سأتزوج ويكون لي أطفال، ووقتها أعتقد أنني سأًكرِّث الجزء الأكبر من اهتمامي لحياتي الشخصية وأسرتي وزوجي وأبنائي

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - التونسية درّة إلى مصر اليوم الأحداث في مصر حرمتني من مونتاج فارس أحلام   مصر اليوم - التونسية درّة إلى مصر اليوم الأحداث في مصر حرمتني من مونتاج فارس أحلام



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم - الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو
  مصر اليوم - تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:47 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة
  مصر اليوم - فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة

GMT 08:17 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم - مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام

GMT 10:43 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تبدي سعادتها بنجاح فيلم "يوم للستات"

GMT 12:26 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 11:41 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 11:45 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:44 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"

GMT 15:27 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

حنان مطاوع فخورة بمشاركتها في "ونوس" أمام يحيى الفخراني
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:20 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الاستعانة ببرنامج "سكايب" لتدريب المعلمين في ليبيا
  مصر اليوم - الاستعانة ببرنامج سكايب لتدريب المعلمين في ليبيا

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"
  مصر اليوم - إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح يوم للستات

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 13:35 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

حل سحري لفقدان الوزن عن طريق تناول البطاطا

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon