مصر اليوم - خلف الأبواب المغلقة عالج التَّحرش الجنسي دون إثارة

الفنَّانة زينب عبيد في حديث خاص إلى "مصر اليوم":

"خلف الأبواب المغلقة" عالج التَّحرش الجنسي دون إثارة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - خلف الأبواب المغلقة عالج التَّحرش الجنسي دون إثارة

الدارالبيضاء ـ شيماء عبداللطيف

أكَّدت الممثلة المغربية، وعارضة الأزياء، زينب عبيد، في حديث خاص إلى "العرب اليوم"، أنها "تميل إلى المشاركة في الأفلام التي تعالج قضايا اجتماعية، والتي تُعد من "التابوهات"، من أجل تسليط الضوء عليها ومعالجتها ، لاسيما في ظل جرائم الاغتصاب والتحرش التي أصبح يعيشه الوسط الاجتماعي في الآونة الأخيرة، والتي تستهدف الفئات العمرية كافة". وأضافت زينب عبيد، بطلة فيلم "خلف الأبواب" المغلقة، أن "تجربتها الفنية في هذا العمل السينمائي، كانت مميزة، لاسيما وأن الفيلم يُجسِّد قصة تعيشها المرأة المغربية والعربية بصفة عامة، حيث نجح المخرج بنسودة في تسليط الضوء على تلك الظاهرة التي أصبحت تجتاح مجتمعنا، وتطرق إلى موضوع التحرش الجنسي، داخل المجتمع المغربية، من خلال شخصية "سميرة"، التي تعيش حياة هادئة برفقة زوجها محسن، إلا أن حياتها ستنقلب إلى جحيم، بعد تغيير رئيسها المباشر في العمل بآخر غير سوي".  وأشارت الفنانة المغربية، إلى أن "فيلم "خلف الأبواب المغلقة" تناول موضوع التحرش الجنسي بطريقة بعيدة عن الإثارة، والتي تسيء إلى المغرب وللإنسان المغربي، رغم أن فكرة الفيلم الإخراجية وعنوانه يوحيان بذلك"، موضحة أن "مقاربة موضوع التحرش الجنسي سينمائيًّا لا تعني بالضرورة اللجوء إلى مشاهد إثارة بذيئة، إذ يمكن معالجة الموضوع من زوايا متعددة، وانطلاقًا من مشاهد إيحائية ". ويذكر أن زينب عبيد، شاركت في الكثير من الإعلانات، كما أنها دخلت عالم التمثيل والتلفزيون من خلال سلسلة "القضية"، ولعبت دور البطولة في العمل التلفزيوني "هادي وتوبة"، إضافةً إلى المشاركة في السلسلة الرمضانية "صالون شهرزاد"، كما تُعد من الوجوه الإعلامية التي سطع بريقها في السنوات الأخيرة، لاسيما بعد أن  قدمت برنامج "زين" و"دار دزاين" على قناة "ميدي 1 تيفي".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خلف الأبواب المغلقة عالج التَّحرش الجنسي دون إثارة   مصر اليوم - خلف الأبواب المغلقة عالج التَّحرش الجنسي دون إثارة



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تبرز في تنّورة قصيرة كشفت عن مؤخرتها

لندن _ كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon