مصر اليوم - تياترو مصر حلم راودني منذ 10 سنوات

أشرف عبدالباقي إلى "مصر اليوم":

"تياترو مصر" حلم راودني منذ 10 سنوات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تياترو مصر حلم راودني منذ 10 سنوات

القاهرة ـ محمد إمام

أعرب الفنان المصري، أشرف عبدالباقي، في حديث خاص إلى "مصراليوم"، عن "سعادته البالغة بتجربته المسرحية "تياترو مصر"، قائلًا، إن "تلك التجربة كانت الحلم الذي يراودني منذ أكثر من 10 سنوات، ولكن للأسف لم يكن الوقت مناسبًا لتحقيقه في الواقع، فالظروف التي مرت بها مصر أخيرًا من قيام ثورتين، وعدم الاستقرار الأمني كان حائلًا أمام تنفيذ هذا المشروع". وتحدَّث أشرف عن فكرة "تياترو مصر"، قائلًا، إنها "عبارة عن 40 عرضًا مسرحيًّا يتم عرضهم بالتوالي، وهي جميعها عروض مسرحية كوميدية ساخرة، تركز على المشكلات التي نعاني منها بشكل ساخر وكوميدي". وعن سبب تركيزه على العروض المسرحية الكوميدية، قال، "نعم، تعمدت أن تكون جميع العروض كوميدية؛ لأن المسرح لابد أن يكون كوميديًّا، ويعتمد على إضحاك الجماهير من خلاله". وتابع، "الشعب المصري يحتاج إلى مثل تلك العروض المسرحية في هذا الوقت، نظرًا إلى الأحداث التي نمر بها في مصر حاليًا، والتي تشعرنا بالحزن وفقدان الأمل، فكان لابد من تقديم مجموعة من العروض المسرحية، والتي من خلالها نعيد البسمة على وجوه الشعب المصري، ونبث روح الأمل والتفاؤل في الحياة". وبشأن سبب عرض تلك العروض الخاصة بـ"تياترو مصر" على شاشة قنوات "الحياة "، أوضح عبدالباقي، قائلًا، "كما ذكرت أن هدفي هو إضحاك الشعب المصري، وليس من يحضر العرض المسرحي فقط، لذا وجدت أنه من الأفضل أن ينقل العرض المسرحي على شاشة القنوات الفضائية من أجل أن يشاهدها جميع الشعب المصري، ومن أجل أن تصل الضحكة للجميع". وعن اختيار فريق العمل في "تياترو مصر"، قال، "تم اختيار 10 شباب موهوبين للاشتراك في تلك العروض، وتعمدت أن أفعل ذلك حتى أظهر موهبتهم للجميع، فكنت مثلهم في وقت من الأوقات، واحتجت إلى من يظهر موهبتي للجماهير"، مضيفًا أنه "سيتم الاستعانة ببعض من النجوم الكبار أيضًا، والمقربين إلى قلبي، من أجل الاشتراك في بعض العروض المسرحية". وعن عودة المسرح إلى مكانته مرة أخرى تحدَّث، قائلًا، "أتمنى أن تكون تجربة "تياترو مصر" أسهمت في عودة المسرح مرة أخرى إلى مكانته كما كان في السابق". أما عن تجربته الإعلامية فأضاف عبدالباقي، قائلًا، "أولًا أنا لست إعلاميًّا، ولكن من الممكن أن أكون مُقدِّم برامج، وأجد نفسي كثيرًا في ذلك، ولاسيما أن تلك البرامج استضيف من خلالها مجموعة من الفنانين المقربين لي". وعن أكثر الحلقات التي يعتز بها، أوضح قائلًا، "حلقة الفنان الزعيم عادل إمام، فأنا لا استطيع أن أصف شعوري وأنا أقدم هذا البرنامج مع هذا الفنان الكبير، الذي نتعلم منه جميعًا أصول الكوميديا؛ لأنه يعد صاحب مدرسة خاصة في الكوميديا". وبشأن برنامج "مصر البيت الكبير"، قال، "هذا البرنامج يعرض على قناة "الحياة"، ويعد من البرامج الكبرى التي تعيد فكرة أن مصر هي البيت الكبير، الذي يجب أن يكون محاط بجميع أفراد العائلة كبيرها وصغيرها، ونستضيف فيه مجموعة من النجوم والمشاهير، ونجلس معهم للتحاور بشكل عائلي وودي". وعن الجديد الذي ينوي تقديمه في مجال تقديم البرامج، كشف عبدالباقي، عن "استعداده لبرنامج جديد، ولا يعلم متى سيتم عرضه، ولكن الفكرة في حد ذاتها جذبته كثيرًا، ولكن لا يمكن الإفصاح عنها حاليًا حتى يتم تنفيذها". وعن اشتراكه في أعمال درامية، قال، "اعترف أنني ابتعدت عن التلفزيون منذ برنامج "أبوضحكة جنان"، والذي قمت من خلاله بتقديم شخصية الرائع، إسماعيل ياسين، ولكن غيابي هذا كان بسبب تركيزي في مشروع "تياترو مصر"، وأتمنى أن أإعود مرة أخرى من خلال عمل فني قوي، وإذا عُرض عليَّ عمل ووجدته مناسبًا لي سأوافق فورًا". أما بالنسبة للسينما، فأوضح أنها "حاليًا تمر بأزمة كبيرة جدًّا وخطيرة للغاية، لذا أغيب عن السينما، وأتمنى أن تعود السينما المصرية كما كانت حتى نستطيع تقديم أعمال متميزة كما قدمنا من قبل".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تياترو مصر حلم راودني منذ 10 سنوات   مصر اليوم - تياترو مصر حلم راودني منذ 10 سنوات



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon