مصر اليوم - الدهون ضرورية لصحة الجسم

الدهون ضرورية لصحة الجسم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الدهون ضرورية لصحة الجسم

القاهرة ـ وكالات

هل تعتقد أن عليك التخفيف من كمية الدهون التي تتناولها؟ ليس عليك ذلك بعد الآن حيث أثبتت الدراسات الجديدة أن تناول الدهون يعد من الضروريات لصحة الجسم. وكما نعلم بأن الدهون اكتسبت سمعة سيئة قبل عقود مضت، وذلك بسبب فهم العلماء الخاطئ لبعض الدراسات الكبيرة، وهو أن تناول المأكولات الغنية بالدهون يؤدي بشكل مباشر إلى السمنة وإلى الإصابة بأمراض القلب، وهكذا أضحت الأطعمة المليئة بالدهون خطيئتنا الغذائية الوحيدة المسئولة عن ارتفاع مستويات الكولسترول وانسداد الشرايين والسمنة. يقول البروفسور في مجال التغذية في ''جامعة هارفارد الأمريكية'' ''فرانك هو''، أن الحمية قليلة الدهون أثبتت فشلها، حيث زادت نسبة السمنة على الرغم من تقليل نسب تناول الدهون، لذا يتراجع الخبراء عن رأيهم القائل أن الدهون مضرة بالصحة وعلينا أن نفعل ذلك أيضاً. بم يفيدك تناول الدهون؟ تعتبر الدهون عناصر غذائية مهمة شأنها كشأن الكربوهيدرات والبروتينات، وهذا يعني أن أجسامنا تطلبها للقيام بوظائفها الرئيسية كامتصاص فيتامينات ''أ'' و ''د'' و ''هـ'' و ''ك'' ، كما أن الدهون هي مصادر مهمة للطاقة وتعمل على المحافظة على صحة الشعر والبشرة. والأمر المفاجئ هو توصل الباحثين إلى أن تناول الدهون المناسبة تعمل على تقليل فرص الإصابة بالسكري وبأمراض القلب وبالسمنة وتعمل على تحسين مستويات الكولسترول، والسبب في هذا أن الدهون لا تأتي من مصادر متشابهة، فليست كمية الدهون الموجودة في حميتك هي المؤثرة على وزنك أو إمكانية إصابتك بأمراض القلب، وإنما العامل الأهم هو نوع هذه الدهون التي تختار أن تتناولها. الدهون الصديقة للصحة: الدهون الأحادية غير المشبعة الموجودة في المكسرات والأفوكادو وزيت الزيتون وزيت الكانولا والدواجن، إذ يعمل هذا النوع من الدهون على تقليل مستويات الكولسترول وبالتالي التقليل من فرص الإصابة بأمراض القلب، وقد أثبتت دراسات متعددة أن استبدال الحمية الغنية بالكربوهيدرات بالحمية الغنية بالدهون الأحادية غير المشبعة يؤدي إلى تقليل ضغط الدم بالإضافة إلى تقليل مستويات الكولسترول. وأيضاً الدهون غير المشبعة المتعددة الموجودة في الأسماك كالسلمون وسمك الأسقمري والذرة وزيت الصويا، حيث تعمل هذه الدهون على تقليل مستويات الكولسترول وتقليل فرص الإصابة بأمراض القلب، وتعتبر أحماض الأوميغا 3 جزءاً منها، وهي موجودة بكثرة في الأسماك. كما أنها تختلف عن أحماض أوميغا 6 الموجودة في اللحوم وزيت الذرة وزيت الصويا، وقد أثبتت الدراسات أننا نحصل على كمية كبيرة من أوميغا 6 على حساب أوميغا 3 لذا يُفضل استبدال اللحوم بالأسماك في الحمية الغذائية كلما سنحت الفرصة. الدهون التي يجب علينا تناولها باعتدال: الدهون المشبعة الموجودة في اللحوم ومشتقات الألبان كالأجبان والزبدة والحليب، فلطالما كنا حذرين من تناول الدهون المشبعة لأنها ترفع من مستوى الكولسترول السيئ وتزيد من فرص الإصابة بالجلطات القلبية والسكتات الدماغية. ولكن أثبتت الدراسات مؤخراً عكس ذلك، فعلى سبيل المثال لم تتوصل دراسة أمريكية إلى دليل قاطع على ارتباط استهلاك الدهون المشبعة والإصابة بالجلطة أو السكتة، وقد تبين أن ''حمض الستياريك'' الموجود في الشوكولاتة الداكنة لا يحمل أضراراً بالصحة والأمر نفسه ينطبق على ''حمض اللوريك'' وهو نوع من الدهون المشبعة المتوفر في زيت جوز الهند إلا أن الأدلة لم تزل غير قاطعة. ويقول بعض الخبراء أنه لا يوجد سلبيات للامتناع عن تناول الدهون المشبعة إلا أن بعضهم يعتقدون أن الاستمرار في تناولها مع أطعمة أخرى يجنبنا استبدالها بالكربوهيدرات المكررة، والخلاصة هنا أنه ليس عليك الامتناع عن تناولها وإنما عليك التأكد من أن معظم الدهون التي تتناولها هي غير مشبعة ومن الأفضل تناول اللحوم الحمراء مرة أو مرتين أسبوعياً، واستخدام زيت الزيتون بدلاً من الزبدة قدرالإمكان. الدهون المضرة بالصحة: الدهون المتحولة الموجودة في الأطعمة المقلية والوجبات الخفيفة المعلبة كالبسكويت المملح والحلويات، وتوجد هذه الدهون في الزيوت المهدرجة جزئياً التي تستعملها المطاعم في الطبخ وهي موجودة أيضاً في بعض المأكولات بشكل طبيعي، وقد وجدت الدراسات أن الدهون الاصطناعية المتحولة تخفض من مستوى الكولسترول الجيد و ترفع من مستوى الكولسترول الضار مما يؤدي إلى ارتفاع فرص الإصابة بالجلطات القلبية والسكتات الدماغية، إلا أن الزيوت المهدرجة جزئياً ما تزال متواجدة في الأطعمة المصنعة، حيث أن إضافة الهيدروجين إلى الزيوت المستخرجة من الخضار يؤدي إلى إطالة أمدها. ويتفق الخبراء على ضرورة التقليل من تناول الدهون المتحولة بكل أنواعها ولحسن الحظ أن الأمر ليس صعب التحقيق، كل ما عليك فعله هو تقليل كمية المأكولات المصنعة التي تتناولها كالوجبات الخفيفة التجارية والوجبات السريعة وبهذا ستتجنب الدهون المتحولة، ولا تشترِ المنتجات التي تُروج على أنها لا تحتوي على الدهون ظناً منك أنها خيار صحي، لأن مصنعي المواد الغذائية يسمح لهم بالترويج للمنتج على أنه خالٍ من الدهون إن كان يحتوي على 0.5 غرام من الدهون المتحولة للحصة الغذائية الواحدة، ومن الأفضل النظر إلى قائمة المكونات فإن رأيت كلمة ''مهدرج'' فهذا يدل على أن هذا المنتج يحتوي على الدهون المتحولة وأن عليك تجنبه. تناول الدهون إن كنت تريد فقدان الوزن: لعلك تسأل عن كيفية التقليل من السعرات الحرارية إن كنت تتناول الشوكولاتة وزيت الزيتون والمكسرات، فالدهون تحتوي على 9 سعرات حرارية لكل غرام بالمقارنة مع أربع سعرات حرارية لكل غرام من الكربوهيدرات أو البروتين، إلا أنك عندما تتناول طعاماً يحتوي على الدهون فإن هذا يعطيك شعوراً بالشبع لفترة أطول على عس المأكولات التي لا تحتوي على الدهون وهذا يعني أنك ستستهلك كمية أقل من الطعام ولن تريد تناول الوجبات الخفيفة على مدى اليوم، وقد أظهرت بعض الدراسات أن هناك أنواع من الدهون تساعدك على الحفاظ على رشاقة جسمك، حيث توصل باحثون من ''جامعة هارفارد الأمريكية'' إلى أن الأشخاص الذين تناولوا المكسرات بشكل منتظم اكتسبوا وزناً أقل على مدى أربع سنوات بالمقارنة مع الذين لم يتناولوها، كما أن المنتجات التي تروج على أنها خالية أو قليلة الدسم قد تحتوي على المزيد من السعرات الحرارية بالمقارنة مع المنتجات الأخرى كاملة الدسم، ويرجع هذا إلى أنه يتم استبدال الدسم أو الدهون بإضافة السكر والنشويات ومواد أخرى لا تضيف أية قيمة غذائية بل تعمل على تحسين النكهة. أما بالنسبة لمشتقات الحليب، نعلم جميعاً بأن شرب الحليب وتناول اللبن يؤدي إلى تقوية العظام وإلى تقليل ضغط الدم وتحفيز فقدان الوزن، فإن كنت تحصل على الكمية اللازمة من الحليب ومشتقاته يومياً عليك تناول المنتجات قليلة الدسم للمحافظة على مستويات منخفضة من الدهون المشبعة والسعرات الحرارية. وفيما يتعلق بالأجبان فإن الدكتور ''هو'' يوصي بتناول الأنواع كاملة الدسم بين فترة إلى أخرى لأنها تحمل نكهة إضافية بالمقارنة مع الأجبان قليلة الدسم. فما هي كمية الدهون ''الصديقة للصحة'' التي علينا تناولها يومياً؟ توصي ''جمعية القلب الأمريكية'' بأن الدهون غير المشبعة تشكل نسبة مقدارها 18 إلى 28% من السعرات الحرارية التي تحتوي عليها حميتنا الغذائية ونسبة لا تتجاوز 7% من الدهون المشبعة في السعرات الحرارية، ولكن هناك قاعدة أسهل حسب الدكتور ''هو'' وهي التأكد من أن الدهون التي نتناولها تأتي من مصادر صحية كزيوت الخضار والأسماك والبقوليات والمكسرات والمأكولات المستخرجة من النباتات، فإن فعلت هذا فليس عليك إحصاء السعرات الحرارية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الدهون ضرورية لصحة الجسم   مصر اليوم - الدهون ضرورية لصحة الجسم



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
  مصر اليوم - عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية
  مصر اليوم - راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية

GMT 08:17 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم - مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام

GMT 07:08 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

فوائد الطين لتقوية شعرك

GMT 07:04 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

فوائد أوراق اللبلاب

GMT 07:01 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

فوائد المشمش

GMT 06:59 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

فوائد المانغو لمنع الإصابة بالسرطان

GMT 06:58 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

فوائد التين لعلاج أمراض الدورة الدموية

GMT 06:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

فوائد القهوة فى العناية بالبشرة

GMT 06:45 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

فوائد الطماطم

GMT 06:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

فوائد الصنوبر
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم
  مصر اليوم - ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام
  مصر اليوم - لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon